معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

محاضرة " الأوجه الجائزة بين السورتين" للشيخ الفاضل مدحت عبد الجواد حفظه الله.

جنان الرحمن
جنان الرحمن
الإدارة

default محاضرة " الأوجه الجائزة بين السورتين" للشيخ الفاضل مدحت عبد الجواد حفظه الله.

مُساهمة من طرف جنان الرحمن الأربعاء 23 ديسمبر 2020, 4:14 pm

بسم الله الرحمن الرحيم


محاضرة " الأوجه الجائزة بين السورتين "


للشيخ الفاضل مدحت عبد الجواد حفظه الله وجزاه عنا خيرا.





نفعنا الله وإياكم بها.
جنان الرحمن
جنان الرحمن
الإدارة

default رد: محاضرة " الأوجه الجائزة بين السورتين" للشيخ الفاضل مدحت عبد الجواد حفظه الله.

مُساهمة من طرف جنان الرحمن الأربعاء 23 ديسمبر 2020, 4:24 pm

بسم الله الرحمن الرحيم


التفريغ النصي للدرس


الأوجه الجائزة بين السورتين

كما نعلم أنه عند الوصل بين كل سورتين لاتوجد استعاذة ويكون العمل كله على نهاية السورة الأولى والبسملة وبداية السورة الثانية

فما هي الأوجه الجائزة بين كل سورتين؟

بين كل سورتين هناك أربعة أوجه منها ثلاثة جائزة وو
جه لا يجوز

أما الأوجه الجائزة فهي:

1. قطع الجميع وهي قطع نهاية السورة الأولى عن البسملة عن بداية السورة الثانية.


2. قطع الأول ووصل الثاني بالثالث وهو قطع نهاية السورة الأولى ووصل البسملة ببداية السورة الثانية.

3. وصل الجميع وهو وصل نهاية السورة الأولى مع البسملة مع بداية السورة الثانية.

أما الوجه الذى لا يجوز فهو وصل نهاية السورة الأولى بالبسملة وقطع بداية السورة الثانية لأنه يوهم أن البسملة آيه من السورة السابقة ولذلك امتنع.
 وهذه الأوجه عند حفص ومن وافقه.

وهناك من القراء من زاد السكت والوصل بلا بسملة فتصبح الأوجه بين السورتين خمسة أوجه وهم ورش ومن وافقه.

ماذا إن كانت السورة المقروءة تالية في ترتيب المصحف على الأولى؟


اذا كانت السورة المقروءة تاليا سابقة في ترتيب المصحف على الأولى
 كمن قرأ سورة الإخلاص بعد سورة الفلق
 فالجائز وجهان هما: قطع الجميع
أو قطع الأول ووصل الثاني بالثالث.

ماهي الأوجه الجائزة بين الأنفال والتوبة؟

أما الأوجه الجائزة في الوصل بين الأنفال والتوبة فلها ثلاثة أوجه على النحو التالي:
وقبل أن نشرح هذه الأوجه نتعرف أولا على الوقف والسكت

1. الوقف هو الوقف على الكلمة القرآنية وذلك بقطع الصوت زمنا يتنفس فيه عادة بنية
استئناف القراءة.

2. السكت وهو السكت على الكلمة القرآنية لمدة يسيرة وهي دون زمن الوقف عادة ويكون من غير تنفس ويكون في آخر الكلمة ووسطها


وإليكم الأوجه الجائزة:
الوجه الأول : الوقف.. وهو الوقف على آخر سورة الأنفال وهي السورة التي قبل ﴿ بَرَاءَةٌ
  التوبة:١  وذلك بقطع الصوت زمنا يتنفس فيه عادة بنية استئناف القراءة ويجوز الوقف بالسكون المحض أو بالروم أو بالاشمام فيما يصح الوقف عليه بهما.

الوجه الثاني : السكت.. أي السكت على آخر الكلمة القرآنية  لمدة يسيرة وهو دون زمن الوقف عادة ويكون من دون تنفس ثم البدء بسورة براءة ويجوز فيه:

السكون المحض والروم والاشمام فيما يصح الوقف عليه بهما.

الوجه الثالث: الوصل وهو الوصل بغير سكت مع مراعاة حكم القلب أي قلب التنوين إلى ميم مخفاة في لفظ .. ﴿ عَلِيمٌ
 الانفال:٧٥
عند ملاقاة حرف الباء في كلمة ﴿ بَرَاءَةٌ   التوبة:١ وكل ما ينتهى بتنوين قبل براءة وبحركة الحرف الأخير في السور التي لا تنتهى بتنوين مثال ﴿ ٱلۡكَـٰفِرِينَ البقرة:٨٩




ماذا إن كانت السورة الأولى بعد سورة براءة في ترتيب المصحف؟


إذا كانت السورة الأولى بعد سورة براءة في ترتيب المصحف

 فيجوز حينئذ وجه واحد فقط وهو الوقف من دون البسملة
ويمتنع الوصل والسكت.
وإذا كرر القارئ سورة براءة فيمتنع الوصل والسكت أيضا
  في نهاية البقرة وماشابهها.

هذه هي الأوجه الجائزة بين الأنفال والتوبة ولكن نزيد عليها لمن يريد أن يتوسع في هذا العلم من طلاب العلم فنقول أن بين الأنفال والتوبة خمسة عشر وجها:


ولكن نظرا لأن هذه الأوجه خاصة بالروم والاشمام

 فما هو الروم؟ وما هو الاشمام؟



سنتعرف عليهما في نبذة مبسطة في الدرس القادم إن شاء الله.




    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 18 يونيو 2021, 3:04 am