مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

من تملك العلم الوافي تفتينا بهذا

شاطر

ام ايهاب
مشرفة قاعة السيرة العطرة

default من تملك العلم الوافي تفتينا بهذا

مُساهمة من طرف ام ايهاب في الجمعة 04 ديسمبر 2009, 3:41 am

سُوۡرَةُ المُزمّل
بِسۡمِ ٱللهِ ٱلرَّحۡمَـٰنِ ٱلرَّحِيمِ

يَـٰٓأَيُّہَا ٱلۡمُزَّمِّلُ (1) قُمِ ٱلَّيۡلَ إِلَّا قَلِيلاً۬ (2) نِّصۡفَهُ ۥۤ أَوِ ٱنقُصۡ مِنۡهُ قَلِيلاً (3) أَوۡ زِدۡ عَلَيۡهِ وَرَتِّلِ ٱلۡقُرۡءَانَ تَرۡتِيلاً (4) إِنَّا سَنُلۡقِى عَلَيۡكَ قَوۡلاً۬ ثَقِيلاً (5) إِنَّ نَاشِئَةَ ٱلَّيۡلِ هِىَ أَشَدُّ وَطۡـًٔ۬ا وَأَقۡوَمُ قِيلاً (6) إِنَّ لَكَ فِى ٱلنَّہَارِ سَبۡحً۬ا طَوِيلاً۬ (7) وَٱذۡكُرِ ٱسۡمَ رَبِّكَ وَتَبَتَّلۡ إِلَيۡهِ تَبۡتِيلاً۬ - رَّبُّ ٱلۡمَشۡرِقِ وَٱلۡمَغۡرِبِ لَآ إِلَـٰهَ إِلَّا هُوَ فَٱتَّخِذۡهُ وَكِيلاً۬ (9) وَٱصۡبِرۡ عَلَىٰ مَا يَقُولُونَ وَٱهۡجُرۡهُمۡ هَجۡرً۬ا جَمِيلاً۬ (10) وَذَرۡنِى وَٱلۡمُكَذِّبِينَ أُوْلِى ٱلنَّعۡمَةِ وَمَهِّلۡهُمۡ قَلِيلاً (11) إِنَّ لَدَيۡنَآ أَنكَالاً۬ وَجَحِيمً۬ا (12) وَطَعَامً۬ا ذَا غُصَّةٍ۬ وَعَذَابًا أَلِيمً۬ا (13) يَوۡمَ تَرۡجُفُ ٱلۡأَرۡضُ وَٱلۡجِبَالُ وَكَانَتِ ٱلۡجِبَالُ كَثِيبً۬ا مَّهِيلاً (14) إِنَّآ أَرۡسَلۡنَآ إِلَيۡكُمۡ رَسُولاً۬ شَـٰهِدًا عَلَيۡكُمۡ كَمَآ أَرۡسَلۡنَآ إِلَىٰ فِرۡعَوۡنَ رَسُولاً۬ (15) فَعَصَىٰ فِرۡعَوۡنُ ٱلرَّسُولَ فَأَخَذۡنَـٰهُ أَخۡذً۬ا وَبِيلاً۬ (16) فَكَيۡفَ تَتَّقُونَ إِن كَفَرۡتُمۡ يَوۡمً۬ا يَجۡعَلُ ٱلۡوِلۡدَٲنَ شِيبًا (17) ٱلسَّمَآءُ مُنفَطِرُۢ بِهِۦ‌ۚ كَانَ وَعۡدُهُ ۥ مَفۡعُولاً (18) إِنَّ هَـٰذِهِۦ تَذۡڪِرَةٌ۬‌ۖ فَمَن شَآءَ ٱتَّخَذَ إِلَىٰ رَبِّهِۦ سَبِيلاً (19) ۞ إِنَّ رَبَّكَ يَعۡلَمُ أَنَّكَ تَقُومُ أَدۡنَىٰ مِن ثُلُثَىِ ٱلَّيۡلِ وَنِصۡفَهُ ۥ وَثُلُثَهُ ۥ وَطَآٮِٕفَةٌ۬ مِّنَ ٱلَّذِينَ مَعَكَ‌ۚ وَٱللَّهُ يُقَدِّرُ ٱلَّيۡلَ وَٱلنَّہَارَ‌ۚ عَلِمَ أَن لَّن تُحۡصُوهُ فَتَابَ عَلَيۡكُمۡ‌ۖ فَٱقۡرَءُواْ مَا تَيَسَّرَ مِنَ ٱلۡقُرۡءَانِ‌ۚ عَلِمَ أَن سَيَكُونُ مِنكُم مَّرۡضَىٰ‌ۙ وَءَاخَرُونَ يَضۡرِبُونَ فِى ٱلۡأَرۡضِ يَبۡتَغُونَ مِن فَضۡلِ ٱللَّهِ‌ۙ وَءَاخَرُونَ يُقَـٰتِلُونَ فِى سَبِيلِ ٱللَّهِ‌ۖ فَٱقۡرَءُواْ مَا تَيَسَّرَ مِنۡهُ‌ۚ وَأَقِيمُواْ ٱلصَّلَوٰةَ وَءَاتُواْ ٱلزَّكَوٰةَ وَأَقۡرِضُواْ ٱللَّهَ قَرۡضًا حَسَنً۬ا‌ۚ وَمَا تُقَدِّمُواْ لِأَنفُسِكُم مِّنۡ خَيۡرٍ۬ تَجِدُوهُ عِندَ ٱللَّهِ هُوَ خَيۡرً۬ا وَأَعۡظَمَ أَجۡرً۬ا‌ۚ وَٱسۡتَغۡفِرُواْ ٱللَّهَ‌ۖ إِنَّ ٱللَّهَ غَفُورٌ۬ رَّحِيمُۢ (20)

فوائدها:

1- للنصر:

من كتب هذه السورة (المزمل) ، و حملها معه ، نُصر أينما ذهب.
2- تيسير الأعمال المعرقلة:
كما أن قراءة هذه السورة يساعد على تيسير الأعمال المعرقلة.
3- لمعرفة مكان الضائع و عودته:
إذا أضاع احد شيئاً فليقرأها (عشرة أيام) كل يوم مرة، فسيجد ذلك الضائع بعون الله تعالى.
4- لمنع الخلاف بين الزوجين:
إذا كان هناك خلاف بين الزوج و زوجته ، فليقرأها على شراب (ثلاث مرات) ثم يشربانها فيصبحان متحابين عطوفين.
5- للحمل:
إذا لم يكن لهما ولد فليصوما يومين ، و ليغتسلا حين الإفطار ، ثم ليقرأها (مرة واحدة) على الماء ، ثم يشرباه و سيرزقان مولودا.
6- لسداد الديون:
إذا كان أحد مديوناً و لم يكن لديه وسيلة لسداد قرضه ، فليداوم على قراءة هذه السورة المباركة ، بحيث يقرأها بعد كل صلاة (مرة واحدة). فيتمكن من أداء الدين و الخلاص منه.
7- لزوال الألم:
إذا كان أحد ما لديه ألمٌ في جسده فليقرأ هذه السورة على زيت لوز مر، و ليمسح به على جسد المريض فيشفى.
9- لجلب الرزق:
أما إذا كان في ضيق في رزقه فليقرأ هذه السورة (مرة واحدة) كل يوم إلى (أربعين يوماً) فسيجد سعة في الرزق.
10- لرفع السحر:
و إذا كان أحد مسحوراً ، فلتكتب له هذه السورة يوم الأحد ، وليأكلها المسحور ، فسيرفع عنه السحر.
11- لقضاء الحوائج و المهمات:

أيضاً لفتح المهمات تقرأ (أحد عشر يوماً) كل يوم (أحد عشر مرة) بعد صلاة الصبح ، و قبل انقضاء اليوم الحادي عشر يتحقق مراده و
ليقرأ كل يوم هذا الدعاء (أحد عشر مرة):
[b]((يا مسبّب سبّب ، يا مفتّح فتّح ، يا مفرّج فرّج ، يا مدبّر دبّر ، يا مسهّل
سهّل ، يا ميسّر يسّر ، يا متمّم تمّم برحمتك يا أرحم الراحمن000)

جنان الرحمن
الإدارة

default رد: من تملك العلم الوافي تفتينا بهذا

مُساهمة من طرف جنان الرحمن في الجمعة 04 ديسمبر 2009, 4:30 am

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
بارك فيك ربي ياغالية على حرصك
اسال الله ان ينفعك بما تعلمين
و ان يعلمك ما تجهلين

غاليتي ما انا بعالم و لا بشيخ و لا مفتي
الا اني ما سمعت بما ذكر في الموضوع قط

لذا انصحك بوضع السؤال عند اهل الاختصاص
و منهم هذا الرابط


http://www.almeshkat.net/vb/

وسيتم الرد عليك سواء كنت مسجلة ام لا
فان سجلت فضعي اسئلتك في هذ الرابط :

http://www.almeshkat.net/vb/forumdisplay.php?f=22


و ان لم تسجلي فضعيها في هذا الرابط :


http://www.almeshkat.net/index.php?pg=question

و ان شاء الله تجدي مايبهج نفسك و يزيل عنك اي لبس في اي موضوع .

وارجو ان تنقلي الفتوى الى الدار حتى نستفيد منها جميعا
بارك فيك ربي ووفقك للخير دائما


ينقل الى قاعة الفتاوى

زادي التوحيد
مسئولة متابعة موضوعات الدار

default رد: من تملك العلم الوافي تفتينا بهذا

مُساهمة من طرف زادي التوحيد في الجمعة 04 ديسمبر 2009, 6:35 am



بارك الله فيكِ وأعظم أجركِ أختنا أم ايهاب...أنك تتحرين الحق

ولن أزيد على كلام أختنا الغالية جنان الرحمن ...جزاها الله خيرا ففيه الفائدة

لكن أنصحكِ ونفسى أختنا ام ايهاب...عندما تتعرضين لمثل هذا (وقد كثرت هذه الرسائل وتفشى أمرها)
...فليكن أول ما يتبادر لذهنك...أين الدليل؟

وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ

قال أهل العلم والمفسرون الذكر فى هذه الاية هو سنة النبى صلى الله عليه وسلم...لتبين للناس ما نٍُزل إليهم

إذن اين الدليل من أحاديث المصطفى صلى الله عليه وسلم على هذا الكلام المفترى؟!...

فما أراه انه لم يذكر كاتب هذه الرسالة أى دليل وهذا يدل على انها مفتراة وان كاتبها ليس بطالب علم

نرجع لموضوعنا ...بعد أن سألتى أين الدليل؟ ...فإن لم يأتكِ رد فاعلمى انه كلام مفترى ليس له أصل من الصحة

أما إذا جاءك الدليل فاذهبى مباشرة لأى من المواقع التى تعنى بتصحيح الحديث...وانظرى فيها إن وجدت الأحاديث صحيحة

فبها ونعمة... أما غير ذلك فلا تلتفتى لها

هذا ما أعلمه..والله أعلم

وننتظر ردكِ بشأن الفتوى ...يسر الله أمركِ

ام ايهاب
مشرفة قاعة السيرة العطرة

default رد: من تملك العلم الوافي تفتينا بهذا

مُساهمة من طرف ام ايهاب في الجمعة 04 ديسمبر 2009, 8:33 am

بارك الله فيك اختي جنان
وجزيت الجنة سأفعل ما نصحتني به وانقل الرد ان حصلت عليه
كذلك اختي راية التوحيد بارك الله فيك

ام ايهاب
مشرفة قاعة السيرة العطرة

default رد: من تملك العلم الوافي تفتينا بهذا

مُساهمة من طرف ام ايهاب في الجمعة 04 ديسمبر 2009, 8:53 am

جزاك الله خيرا اختي جنان
تم ارسال سؤالي بنجاح0000والاجابة ستصل عالايميل الخاص كما قرأت
مشكوووووووووووورة

جنان الرحمن
الإدارة

default رد: من تملك العلم الوافي تفتينا بهذا

مُساهمة من طرف جنان الرحمن في الخميس 10 ديسمبر 2009, 5:37 am

بارك الله فيك و في جهودك وحرصك ياغالية
ننتظر معك الرد ان شاء الله
قد يتأخر لبضعة ايام نظرا لمشاغل الشيخ
لكن في النهاية تحصلين على الرد بفضل الله..
بالتوفيق..

حبيبه
هيئة التدريس

default رد: من تملك العلم الوافي تفتينا بهذا

مُساهمة من طرف حبيبه في الإثنين 22 فبراير 2010, 1:41 am

حبيبتي أم إيهاب جزاك الله خيرا على حرصك
ولكن..
كل بند من هذه البنود الحادية عشر تقول بل وتصرخ
أن ماكتب في هذا البند من البدع التي لا يقبلها عاقل على ديننا
هذه من الخرافات والخزعبلات التي ما أنزل الله بها من سلطان
بارك الله فيك ونفع بك

ام ايهاب
مشرفة قاعة السيرة العطرة

default رد: من تملك العلم الوافي تفتينا بهذا

مُساهمة من طرف ام ايهاب في الإثنين 22 فبراير 2010, 2:03 am

جزاك الله خيرا اختي حبيبة
والله لم يصلني الرد الى الان رغم انهم وعدوني بارساله على الايميل
وها انت لم تقصري بوركت حبيبتي وبارك الله لك جهودك وجعلها في ميزان حسناتك

ام بودى

default رد: من تملك العلم الوافي تفتينا بهذا

مُساهمة من طرف ام بودى في الإثنين 22 فبراير 2010, 3:04 am

حبيبتى ام ايهاب
هذه اراء علماء تتعلق بهذا الموضوع
السؤال /



هل هناك فضائل زائدة لقراءة سورة المزمل؟

البعض يقولون إن قراءتها مائة مرة يكون معها فضائل أخرى



الجواب /



لم أقف على دليل صحيح يدل على فضيلة خاصة لقراءة سورة المزمل، كما لم أقف
على دليل صحيح أو ضعيف يدل على فضيلة لتكرارها بعدد معين كمائة مرة، كما
في السؤال .



وجاء في حديث موضوع مكذوب على النبي صلى الله عليه وسلم: "من قرأ سورةَ
المزمِّلِ دفَع اللهُ عنه العُسْرَ في الدنيا والآخِرةِ".أخرجه ابن مردويه
في تفسيره، والواحدي في الوسيط-كما في تخريج الكشاف 4/112-113. وهذا لا
يصح، فقد اعترف راويه بأنه كذب ووضعه ليرغب الناس في القرآن!.



وقد وقفت على حديث متعلق بجملة من آية سورة المزمل الأخيرة وهي قوله
تعالى: (فَاقْرَؤُوا مَا تَيَسَّرَ مِنْهُ)[المزمل:20]. قال ابن كثير في
تفسيره(4/44): وقال الطبراني (10940): حدثنا أحمد بن سعيد بن فرقد الجدي:
حدثنا أبو حمة محمد بن يوسف الزبيدي: حدثنا عبد الرحمن بن طاوس، من ولد
طاوس، عن محمد بن عبد الله بن طاوس، عن أبيه، عن طاوس، عن ابن عباس، عن
النبي صلى الله عليه وسلم : (فَاقْرَؤُوا مَا تَيَسَّرَ مِنْهُ). قال
:"مائة آية ".

وقال ابن كثير: هذا حديث غريب جدًّا لم أره إلا في معجم الطبراني رحمه
الله تعالى. وقال الهيثمي في مجمع الزوائد (7/130): رواه الطبراني، وفيه
عبد الرحمن بن طاوس، ولم أعرفه، وبقية رجاله وثقوا . ا.هـ. فالحديث ضعيف
أيضًا.



والذي يظهر أن التكرار مائة مرة منكر ؛ لمخالفته المعهود من نصوص الشرع
الدالة على فضائل سور وآيات وغالبها ليس فيه تكرير، وما وجد فيه تكرير لآي
القرآن أو سوره، فليس أكثر من ثلاث مرات إذ لم يصح تكرار شيء من القرآن
فوق ذلك والله أعلم.

وعليه، فالأصل في قراءة سورة المزمل الحديث العام في فضيلة قراءة القرآن،
وهو عن عبد الله بن مسعود، رضي الله عنه، قال: قال رسول الله صلى الله
عليه وسلم: "مَنْ قَرَأ حَرْفًا مِنْ كِتَابِ اللهِ فَلَهُ بِهِ حَسَنَةٌ،
والحسنةُ بِعَشْرِ أَمْثَالِهَا، لا أَقُولُ (الم) حَرْفٌ، ولكِنْ أَلِفٌ
حَرْفٌ ولَامٌ حَرْفٌ ومِيمٌ حَرْفٌ". أخرجه الترمذي(2910) وقال : حديث
حسن صحيح غريب.

ومن السور التي ثبت أن لها فضائل خاصة بأدلة صحيحة: سورة الفاتحة،
والبقرة، وآل عمران، والكهف، والملك، والإخلاص، والمعوذتان [أعني سورتي :
الفلق والناس]، ومن الآيات: آية الكرسي [البقرة 255]، والآيتان من آخر
البقرة [285-286]. وفقنا الله وإياك لاتباع الصحيح من سنة محمد صلى الله
عليه وسلم وترك ما سواه.





عبد الحكيم القاسم

عضو هيئة التدريس بكلية المعلمين

1/8/1425هـالسؤل


السلام عليكم:
حثت عن فضل سورة المزمل والمروي فيها مكذوب وإليك الفتوى
السؤال:
عرفت مؤخراً أن النبي صلى الله عليه وسلم حثَّنا على قراءة سورة الملك لتحمينا من عذاب القبر .
وقرأت كذلك أن قراءة سورة المزمل تسبب الغنى ، فهل هناك دليل من السنة على هذا ؟.

الجواب
الحمد لله
أولاً : ما قرأتيه عن فضل قراءة سورة المزمل فغير صحيح ، بل هو حديث موضوع لا يجوز العمل والاحتجاج به .
وأصله ما رُوِيَ عن زِرِّ بن حبيش عن أبيّ بن كعب رضي الله عنه قال : إن
رسول الله صلى الله عليه وسلم عرض عليّ القرآن في السنة التي مات فيها
مرتين ، وقال : إن جبريل عليه السلام أمرني أن أقرأ عليك القرآن . وهو
يقرئك السلام . فقال أُبيّ : فقلت لمَّا قرأ علي رسول الله صلى الله عليه
وسلم : كما كانت لي خاصة ، فخصّني بثواب القرآن مما علمك الله وأطلعك عليه
؟ قال : نعم يا أبيّ ، أيما مسلم قرأ فاتحة الكتاب أُعطي من الأجر كأنما
قرأ ثلثي القرآن . وأعطي من الأجر كأنما تصدق على كل مؤمن ومؤمنة .. إلى
أن قال : ومن قرأ سورة المزمل رُفع عنه العسر في الدنيا والآخرة ..."
قال ابن الجوزي رحمه الله : وذكر في كل سورةٍ ثواب تاليها إلى آخر القرآن
... وهذا حديث في فضائل السور مصنوع بلا شك . الموضوعات (1/391)
وقال الشوكاني رحمه الله : رواه العقيلي عن أبي بن كعب مرفوعاً ، قال ابن المبارك : أظن الزنادقة وضعته .
ولهذا الحديث طرق كلها باطلة موضوعة ...ولا خلاف بين الحفاظ أن حديث أبيّ
بن كعب هذا موضوع . وقد اغتر به جماعة من المفسرين فذكروه في تفاسيرهم
كالثعلبي والواحدي والزمخشري . ولا جرم فليسوا من أهل هذا الشأن " الفوائد
المجموعة في الأحاديث الموضوعة ص264.
وهذا الحديث بطوله ذكره ابن عدي في الكامل (7/2588) ، والسيوطي في اللآلي
المصنوعة (1/227) والذهبي في ترتيب الموضوعات (60) وغيرهم .
تنبيه : ولقد وضعت أحاديث كثيرة في فضائل سور القرآن وقصد واضعها ترغيب
الناس في قراءة القرآن والعكوف عليه ، وزعموا أنهم بذلك محسنون . لكنهم
أخطأؤوا فيما قصدوا إذ إنّ ذلك داخل ولا شك تحت الوعيد في قوله صلى الله
عليه وسلم : ( وَمَنْ كَذَبَ عَلَيَّ مُتَعَمِّدًا فَلْيَتَبَوَّأْ
مَقْعَدَهُ مِنْ النَّارِ ) رواه البخاري (10) ومسلم (4) ، ولا فرق بين
الكذب عليه والكذب له .
ولقد تتبع مؤمل بن إسماعيل (ت:206) هذا الحديث حتى وصل إلى من اعترف بوضعه .
قال مؤمل : حدثني شيخ بهذا الحديث ، فقلت له : من حدثك بهذا ؟ قال : رجل
بالمدائن ، وهو حيٌّ ، فسرت إليه ، فقلت : من حدثك بهذا ؟ قال : حدثني شيخ
بواسط ، فسرت إليه . فقلت : من حدثك بهذا ؟ قال : شيخ بالبصرة ، فسرت إليه
فقلت : من حدثك بهذا ؟ فقال : شيخ بعبادان . فسرت إليه فأخذ بيدي فأدخلني
بيتاً فإذا فيه قوم المتصوفة ومعهم شيخ فقال : هذا الشيخ الذي حدثني ،
فقلت : يا شيخ من حدثك بهذا : فقال : لم يحدثني أحد ، ولكنا رأينا الناس
قد رغبوا عن القرآن فوضعنا لهم هذا الحديث ، ليصرفوا قلوبهم إلى القرآن .
ومن ذلك حديث عكرمة عن ابن عباس رضي الله عنهما في فضائل القرآن سورة سورة
فقد سئل عنه واضعه وهو : نوح بن أبي مريم ، فقال : " رأيت الناس أعرضوا عن
القرآن واشتغلوا بفقه أبي حنيفة ومغازي محمد بن إسحاق ، فوضعت هذه
الأحاديث حسبة "
انظر الموضوعات لابن الجوزي (1/394) ، شرح مقدمة ابن الصلاح للعراقي (111)
وأما سورة الملك فقد سبق الكلام عن فضلها في السؤال رقم (26240) فليُراجع ..
وفق الله الجميع لما يحب ويرضى

الاسلام سؤال و جواب

http://www.islamqa.com/ar/ref/46531.

مها صبحى
الإدارة

default رد: من تملك العلم الوافي تفتينا بهذا

مُساهمة من طرف مها صبحى في الإثنين 22 فبراير 2010, 8:32 am

جزاكِ الله خيراً حبيبتي ام بودي
اللهم جنبنا البدع

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 05 ديسمبر 2016, 8:49 pm