مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

التليفزيون يشكل خطراً علي الأطفال

شاطر
avatar
سنابل الخير
مشرفة قاعة المشاركات العامة

عاجل التليفزيون يشكل خطراً علي الأطفال

مُساهمة من طرف سنابل الخير في الإثنين 23 نوفمبر 2009, 8:55 am

بسم الله الرحمن الرحيم

التليفزيون يشكل خطراً علي الأطفال


يجلب الفكر الفاسد إلي عقولهم
التليفزيون يشكل خطراً علي الأطفال

ينجذب
الأطفال الى بعض الشخصيات فى الأفلام والمسلسلات بل أنه يبدأ فى تقمصها
كلما تأثر بهاً ، هذا الأمر قد يكون مؤشر خطر يهدد الطفل وخاصة الشخصيات
الكارتونية التى تخالف الواقع وتخالف سلوكيات المجتمع ، ويؤكد خبراء علم
النفس أن محتوى ما يشاهده أو يسمعه أو يتلمسه الطفل يشكل شخصيته فيما بعد،
فينظر إلى كل كلمة أو فعل يصدر على أنه قيمة يجب أن يقتدى بها، وهذا يعكس
خطورة عدم وجود رقابة على ما يشاهده الطفل.

وأشار أستاذ التربية وعلم النفس بجامعة الطائف الدكتور محمد كرم الله إلى
أن محتوى ما يشاهده أو يسمعه أو يتلمسه الطفل داخل تلك الأسرة يشكل شخصيته
فيما بعد، فينظر إلى كل كلمة أو فعل يصدر على أنه قيمة يجب أن يقتدي بها،
وهذا يعكس مدى الأهمية والخطورة لما يدور داخل البيت، خاصة أننا نعيش
واقعا لا يمثل الأب والأم أو بقية أفراد البيت، وإنما ثمة كائنات أصبحت
تسير النشء هي الأخرى، وربما أخذت زمام المبادرة في أحيان كثيرة لكل
المعطيات التربوية.

ويأتي التلفاز على رأس هذه الكائنات، حيث متوسط جلوس الطفل في الولايات
المتحدة الأمريكية أمام التلفزيون هو تقريبا أربع ساعات في اليوم، وفي
العالم العربي لا نملك إحصائيات دقيقة. إلا أننا نستطيع أن نؤكد أن
المتوسط أكبر من ذلك فكم هي مشاهد العنف التي يشاهدها والكلمات النابية
التي يسمعها، وكم هي الصور التي لا تعبر عن محتوى ثقافتنا. بل ربما تعكس
محتوى مضاداً لما يجتهد الوالدان أن يعلماه للطفل من عنف وخلاعة"، كما
ذكرت جريدة "الوطن".

وأضاف الدكتور كرم الله : أن الطفل عندما يشاهد ذلك يثبت في مخيلته أن هذا
هو نمط السلوك السليم، لأن الطفل يفتقد الحكم القيمي والتقييم الموضوعي،
فيبدأ في تقليده والتشبه به، والأمر في غالب الأحيان لا يقف عند حد
التشبه، وإنما يتخطاه لسلوكيات من التقمص التي يأتي تقليدها فيما بعد على
نحو لا واع ، وتتدرج ضمن محتويات عقلة الباطن، وهذا أخطر ما في الأمر ،إذ
إن المشهد قد يشكل لديه فيما بعد سلوكا راسخا ثابتا يشكل جزءا كبيرا من
شخصيته في الحياة.

وأكد
الدكتور كرم الله أهمية وجود رقابة محكمة من قبل الوالدين للأطفال سواء في
عدد الساعات التي يجلسها أمام التلفزيون، أو في محتوى ما يشاهده، خاصة أن
جلوس الطفل أمام التلفزيون لساعات طويلة له انعكاسات صحية سيئة على المدى
الطويل، فمشاكل البصر وأوجاع الظهر هي ظواهر غير صحية مباشرة، كما أن
مظاهر السمنة الزائدة عند الأطفال تحدث بسبب الجلوس الطويل أمام
التلفزيون، كما أنه يتسبب في غلبة الخيال الفاسد على الطفل.

]وتلعب المشاهد الخيالية أو مشاهد العنف التى يشاهدها
جزءاً كبيراً من مخيلة الطفل الداخلية، فتجبره على أن يكون له عالمة الخاص
الذي يعيش فيه، وربما يكون ذلك العالم مقطوعا تماما عن العالم الواقعي
الذي يعيش فيه، بما يشكل بترا للعلاقة النفسية والروحية السليمة التي يجب
أن تنشأ بينة وبين محيطه، حيث يلاحظ فقدان الهوية الداخلية، وانقطاع الصلة
النفسية بين الكثير من الأطفال ومجتمعهم في العصر الحاضر . كما أن التشبه
واتخاذ أنماط سلوكية كالعنيفة ليكون نموذجا ذهنيا يفكر فيه الطفل، حتما
سيشكل جزءاً من المخاطر التي يجب على الأسرة أن تراعيها وتحول بينها وبين
وقوع آثارها السالبة على الطفل.

وأشار إلى أن حل هذه الظاهرة يرتكز على تنظيم ساعات جلوس الأطفال أمام
التلفاز، وكيفية الجلوس، ومن ثم اختيار أفضل البرامج التربوية الهادفة
التي يمكن أن تشكل وجدانه وذهنه بما يعود علية بالنفع فيما بعد.


منقول


عدل سابقا من قبل سنابل الخير في الثلاثاء 24 نوفمبر 2009, 10:00 am عدل 1 مرات
avatar
ويـ الأمل ـبقى

عاجل رد: التليفزيون يشكل خطراً علي الأطفال

مُساهمة من طرف ويـ الأمل ـبقى في الثلاثاء 24 نوفمبر 2009, 4:11 am

جزاك الله كل خير

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 28 أبريل 2017, 9:40 pm