مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم


الرسم القرآني

شاطر
avatar
مودة
الإدارة

default الرسم القرآني

مُساهمة من طرف مودة في الإثنين 14 سبتمبر 2009, 2:53 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الرسم القرآني

لا للصحابة ولا لغيرهم في رسم القرآن ،
وإنما هو توقيف من النبي صلى الله عليه وسلم، وهو الذي أمرهم
أن يكتبوه على الهيئة المعروفة بزيادة الألف ونقصانها لأسرار
لا تهتدي إليها العقول، وهو سرٌّ من الأسرار خصّ الله به
كتابه العزيز دون سائر الكتب السماوية.
وكما أنّ نظم القرآن مُعجز فرسمه أيضاً مُعجز، فكيف تهتدي العقول
إلى سرّ زيادة الألف في لفظ (مائة) دون لفظ (فئة)؟!
وإلى سر زيادة الياء في (بأييد، بأييكم)؟! أم كيف تتوصل
إلى سر زيادة الألف في (سعوا) في سورة الحج ونقصانها في (سعو)
في سورة سبأ؟! وإلى سر زيادتها في (عتوا) حيث وردت
ونقصانها من (عتو) في سورة الفرقان؟! وإلى سر زيادتها في
(آمنوا) وإسقاطها من (باءو، جاءو، تبوءو، فأوو)؟!
وإلى سر زيادتها في (يَعْفُوَا الذي) ونقصانها من (يعفو عنهم) في سورة النساء؟!

أم كيف تبلغ العقول إلى وجه حذف بعض أحرف من
كلمات متشابهة دون بعض كحذف الألف من لفظ (قرآنا)
في سورة يوسف وسورة الزخرف وإثباتها في الباقي، وإثبات
الألف بعد واو (السموات) في فُصّلت وحذفها من غيرها،
وإثبات الألف في (الميعاد) مُطلقاً وحذفها في موضع سورة الأنفال،
وإثبات الألف في (سراجا) حيثما وقع وحذفها من موضع سورة الفرقان،
وكيف تتوصّل إلى فتح بعض التاءات في مواضع وربطها في مواضع أخرى؟!
كل ذلك لأسرار إلهيّة وأغراض نبوية،
وإنما خفيت على الناس لأنها أسرار لا تدرك إلا بالفتح الرباني
بمنزلة الألفاظ والحروف المقطعة التي في أوائل السور؛ فإن لها أسراراً
عظيمة ومعاني كثيرة، وأكثر الناس لا يهتدون إلى أسرارها ولا يُدركون
شيئاً من المعاني الإلهية التي أشير إليها، فكذلك الرسم الذي في القرآن حرفاً بحرف"

[انظر مناهل العرفان، ج1، ص 282 ط عيسى الحلبي].
avatar
ام ايهاب
مشرفة قاعة السيرة العطرة

default رد: الرسم القرآني

مُساهمة من طرف ام ايهاب في الأحد 17 يناير 2010, 5:54 am

سبحااااان الله العظيم
جزاك الله خيرا اخت مودة

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 24 نوفمبر 2017, 2:35 pm