مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

ما سر العلاقة بين اللون الأحمر والحمار ؟

شاطر

انتصار
الادارة العامة

default ما سر العلاقة بين اللون الأحمر والحمار ؟

مُساهمة من طرف انتصار في الثلاثاء 07 يوليو 2009, 5:54 pm

ما سر العلاقة بين اللون الأحمر والحمار ؟!


كتبهاأبو مسلم /عبد المجيد العرابلي ، في 10 حزيران 2006 الساعة: 20:11 م


ما سر العلاقة بين اللون الأحمر والحمار؟!

لا تستغربوا من هذا العنوان، والإجابة عليه ليس بالأمر السهل 000 ومنذ أن ألزمت نفسي ألا تأخذ الأسماء إلا بعد دراسة جذورها لمعرفة سبب تسميتها، ولما توفر لدي ذخيرة في غاية الجمال والروعة من دارساتي لجذور اللغة، وكشفت لي هذه الدراسات إحدى القواعد الهندسية التي بنيت عليها اللغة، وأنا أحاول أن أثري هذا النهج في الدراسة لمعرفة ما تدور عليه الجذور؛ لفهم كل المشتقات والمبنيات منها، وحتى يتجلى لي استعمال القرآن لها0

اللون الأحمر والحمار هما من الجذر(حَمُرَ)، وبما أنهما من جذر واحد يربط بينهما، فلا بد أن يكون بينهما رابط في المعنى، هو الذي يدور حوله جذرهما، وإلا كان استعمال العرب للجذور في وصف ما يحتاجونه مقطعًا وارتجاليًا، لا يقوم على أساس ثابت ومتين0

اللون الأحمر هو أدنى ألوان الطيف المرئي، وأقله طاقة، وما تحت الحمراء غير مرئي وهو أدنى منه في طاقته، واللون البنفسجي هو أعلى ألوان الطيف المرئي أشده طاقة، وما فوق البنفسجي أعلى منه في طاقته، والملاحظ في الأشياء التي يتغير لونها أن سهم التغيير في الغالب يكون من أعلى إلى أسفل، أي من البنفسجي إلى الأحمر؛ فمثلاً لون “الطماطم” يتغير من الأخضر إلى الأصفر، ثم إلى الأحمر، والبرتقال من الأخضر إلى البرتقالي، والتفاح من الأخضر إلى الأصفر، أو الأحمر، فالأحمر أدنى درجات الطيف، وما كان لونه أحمر لا يتغير في الغالب إلى لون آخر فوقه في طاقته، وفقدان الطاقة أيسر وأسهل من زيادتها، وإذا تغير اللون الأحمر تغير إلى السواد كتغير لون الدم الأحمر إلى السواد0
والحمار هو في آخر درجات سلم الحيوانات التي اكتسبت مهارات وسلوكات من التربية والتدريب، ولا يصلح الحمار إلا لما فطره الله تعالى عليه من الحمل والركوب0

وأقرب ما نريده من الحمار والأنسب لفطرته هو حمله على منافسة غيره في ميدان السباق، حتى أن العرب قالت من يأسها في النجاح على حمله على السباق: الحمار حمار ولو بين الخيول ربا،

لقد عرفت العرب تدريب الكلاب على الصيد، والحراسة، ورعي الأغنام، وتدريب الصقور على الصيد، وتدريب الخيل على السباق، وعلى المناورة في الحرب، وفي أداء حركات استعراضية، وعرف الناس تدريب القردة والقطط والطيور، وحيوانات من البر والبحر، ونجحوا في ذلك إلا الحمار، فقد بقي على ما فطره الله عليه، لم يكتسب من التدريب شيء يذكر0
هذا سر العلاقة بين الحمار واللون الأحمر؛ فكلاهما من جذر واحد، وكلاهما في أدنى درجات السلم من جنسهما، ولا يرقيان في الغالب إلى درجات أعلى في سلميهما0

والقرآن الكريم يراعي سبب تسمية المسميات بأسمائها، وهو تعالى الذي علم الإنسان البيان، فقد مثل في جمود وانحطاط من لم ينتفع بما أنزله الله إليه، وهو مدون بين يديه، بمثل الحمار الذي يحمل أسفارًا، قال تعالى: (مَثَلُ الَّذِينَ حُمِّلُوا التَّوْرَاةَ ثُمَّ لَمْ يَحْمِلُوهَا كَمَثَلِ الْحِمَارِ يَحْمِلُ أَسْفَارًا بِئْسَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِ اللَّهِ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ (5)) الجمعة، واختيار الله تعالى للتمثيل بالحمار لأنه هو الأنسب من بين الحيوانات في تمثيل الجمود والانحطاط وعدم الرقي والانتفاع فيما يعلو به ويرفعه0

وذكر تعالى أن أنكر الأصوات هو صوت الحمير مرتبط بدلالة اسمه، أما ذكر الحمير بالجمع وليس في الإفراد، فقد حدثت معي قصة عجيبة في عام 1978م في قرية عملت بها و كانت لا تربي إلا الذكور من الحمير، وهي تقع بين جبلين يحدثان صدى مرتفعًا لكل ما يعلو صوته من الصراخ أو النداء، وفي ذات يوم نهق حمار في القرية فكان لصوته المنكر صدى كبيرًا زادة نكارة، ولكن الأمر لم يتوقف عند ذلك، فقد أجابت بضع حمير هذا الحمار في نهيقه، وتضاعف الصوت والصدى مرات عديدة، فكان مما لا يطاق سماعه من شدته نُكرانه، فقلت سبحان الله الذي أخبر أن أنكر الأصوات لصوت الحمير، ولم يقل الحمار، لأن أنكر من صوت الحمار صوت حمير مجتمعه0

وفي قصة الرجل الذي مر على قرية خاوية على عروشها فتساءل كيف يحييها الله بعد موتها 00 فأماته الله مائة عام، ثم بعثه، ولم يتغير عليه شيء، فجعله وحماره آية للناس، قال تعالى: (وَانظُرْ إِلَى حِمَارِكَ وَلِنَجْعَلَكَ آيَةً لِّلنَّاسِ وَانظُرْ إِلَى العِظَامِ كَيْفَ نُنشِزُهَا ثُمَّ نَكْسُوهَا لَحْمًا فَلَمَّا تَبَيَّنَ لَهُ قَالَ أَعْلَمُ أَنَّ اللّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (259)) البقرة، وجعل الحمار مثالاً على إعادة إحياء الخلق هو الأنسب لأن الحمار سيعود كما كان لم يتغير فيه شيء كاسمه الدال على هذه الصفة، فليس الأمر مجرد سرد لواقع حدث، بل كان الذي وقع هو من تدبير الله عز وجل، والله تعالى أعلم0

أبو مسلم العرابلي

Email:arabli1@yahoo.com
المصدر
avatar
راجية رحمته

default رد: ما سر العلاقة بين اللون الأحمر والحمار ؟

مُساهمة من طرف راجية رحمته في الأربعاء 08 يوليو 2009, 12:25 am

جزاك الله خيرا استاذه انتصار
وجزا الله هذا الكاتب العالم خير الجزاء علي مايقدمه من نفع للمسلمين
avatar
روح و ريحان

default رد: ما سر العلاقة بين اللون الأحمر والحمار ؟

مُساهمة من طرف روح و ريحان في الأربعاء 08 يوليو 2009, 12:46 am

avatar
ام ساره2009

default رد: ما سر العلاقة بين اللون الأحمر والحمار ؟

مُساهمة من طرف ام ساره2009 في الأربعاء 08 يوليو 2009, 12:50 am

بسم الله الرحمن الرحيم

سبحان الله

التدبرفى ايات الله مع التعلم
سبحان الله
كانى اول مره اقرا هذه الايه

جزاكى الله خيرا

وافاد الله بكم الاخوات
وجعله فى ميزان حسناتكم

    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 20 سبتمبر 2018, 8:04 pm