مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

هذه لحبيباتى فى الدار

شاطر

engyhussein79

default هذه لحبيباتى فى الدار

مُساهمة من طرف engyhussein79 في الأحد 14 يونيو 2009, 1:09 pm

أحبكِ في الله



أخوات صدق تقربن بمحبتهن لله، وعكفت قلوبهم على كتاب الله، وأسبلن دموعهن من خشية الله،
ما زلن إلى المعالي يتسابقن، وفي مصابيح الهداية يشرقن، سمو وارتقاء وخلق ونقاء ومحبة تزداد في كل لقاء.. ومنبع هذا كله الأخوة الصافية أساسها الحب في الله.


انظري إليهن وهن يتحركن فى طاعة الله.. انظري إليهن وهن يتواعدن في عمل خير يقربهن إلى الله.. والله ما جمعهن إلا الحب في الله.. وما ألف بين قلوبهن إلا الحب في الله ولله لا يفرقهن خصام.. ولا يحدث بينهن هجران.. ولا ينزغ بينهن شيطان..

إذا سمعت إحداهن عن أخيتها نميمة وكذب قالت: حاشا لله إنما هذا بهتان.. إذا جاءها عن أخيتها قيل وقال.. قالت معاذ الله هذه وشاية حاسد ومكائد شيطان..
إذا وقفت خصيمة لأخيتها في الله وقد كانت معها في جماعة المصلى والحلقات إذا وقفت تخاصمها تتذكر ولم ينسيها الشيطان ما كان بينهن من حب ووئام.. تذكرت كيف كانت مع أخيتها قبل هذا الخصام.. تذكرت أيام مضت تذكرت معاني الحب في الله..


تذكرت بوقوفها وهي على طريق الالتزام بأنها تعامل الله وأنها ترجو الله والدار الآخرة.. تقف ولسان حالها إني أرجو الله والدار الآخرة.. إني أرجو رضا الله فيك.. فتقولها بقلب مليء بالحب والإيمان..
تعلم أنها وقفت بين يدي أخيتها تخاصمها.. وهي على يقين أن أخيتها وإن أخطأت عليها فهي تحب الله وتحب رسول الله.. فتنظر إليه فتقولها ولا تترد تقولها.. إن كنت قد أخطأت عليك فاعتذر.. فإن الله ربى وربك يصفح ويعذر.. وإن كنت أنت من أخطأ علي فأسأل من نشترك في حبه وعبادته أني قد عفوت عنكِ.. تقولها عفوت عنك لوجه الله.
فكم للحب في الله من دلالات.. وكم فيه من تضحيات..
في داخلي التحمت مشاعر بهجتي بأحبة في شرعة الرحمـن
أحببتهن وسأظل أعلنها لهــن ما عدت قادرة على الكتمان
سأظل يبهرني جميل فعالـهن وأذوق منهن روعة التحنـان
سأظل داعية لهن في غيبهن وتظل حجتنا على الإيمــان
عندما تريدين أن تحبي في الله تذكرى قول الله: ( الأخلاء يومئذٍ بعضهم لبعضٍ عدوٌ إلا المتقين )، تذكري قول النبي صلى الله عليه وسلم: ( المرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل )..
فأين الأنفس التي تعلقت بحب الأوهام من عشق وهوى وإعجاب.. نفس خضعت للحب والشهوات.. وغرقت في بحر الهوى واللذات.. وبنَت قصور الحزن والحسرات.. مسكينة تخالها قصور النعم والجنات.. وما تدري بأنها من إحدى علامات حب الذات.. وبداية الأنانية والانحطاط..
نعم.. هي تلك النفس.. انغمست في طاعة الشيطان.. ونفذت أوامره بكل إتقان.. وغفلت عن رب منان.. رب عظيم رحمن.. رب كريم ذو جنان..
فيا حسرتاه على من أبدلت الحب في الله بحب الأوهام والعشق والإعجاب.. ويا خيبتاه على من لم تجرب الحب في الله الذي سيقودها إلى منابر الرحمن..


الشيخ / مشعل العتيبي
إمام جامع ابن القيم بالجبيل



احسست بانها لكم اخواتى فى الله عندما قرأتـها
ربما لأنه لا يوجد عندى أخوات بنات لكن الاكيد ان حياتى تغيرت منذ ان عرفتكم
جزاكم كل خير وربنا يخليكو لنا جميعا
واعطاكم الله دائما القدرة على العطاء

اذكرِ الله

default رد: هذه لحبيباتى فى الدار

مُساهمة من طرف اذكرِ الله في الأحد 14 يونيو 2009, 4:07 pm

جزاك الله خير
انجي
ونحن هنا جميعا اخوات
احبك في الله

مها صبحى
الإدارة

default رد: هذه لحبيباتى فى الدار

مُساهمة من طرف مها صبحى في الأحد 14 يونيو 2009, 10:24 pm





أعظم أخوة هي الأخوة الايمانية
و طالما أنها أخوة إيمانية ليس فيها مصالح دنيوية


لاشك أنها ستدوم و تستمر الى ما لا نهاية

و ان فرقتنا الأيام تبقى فى القلب ملامح لا ننساها

هنا تناصحنا

هنا اجتمعنا على حلقة قرءانية

هنا تبادلنا أشرطة الدروس و الاسطوانات

هنا 00 و هنا 00 وهنا 00000000000

ذكريات طريق طويل لم يجمعنا فيه الا حب الله

لذلك

ان لم نلتقى مرة أخرى

سيجمعا ما كان بيننا

بوركت حبيبتي انجي
لا تغيبي علينا لاننا نفتقدك كثيرا


راجية رحمته

default رد: هذه لحبيباتى فى الدار

مُساهمة من طرف راجية رحمته في الأحد 14 يونيو 2009, 11:12 pm

في داخلي التحمت مشاعر بهجتي بأحبة في شرعة الرحمـن
أحببتهن وسأظل أعلنها لهــن ما عدت قادرة على الكتمان
سأظل يبهرني جميل فعالـهن وأذوق منهن روعة التحنـان
سأظل داعية لهن في غيبهن وتظل حجتنا على الإيمــان

بارك الله فيك اختي انجي أحبك الذي أحببتنا فيه وجزاك الله خيرا علي الموضوع الرائع
كلماتك ذكرتني بأخت أحبها فالله وهي حبيبة الرحمن إن شاء الله ربنا يبارك فيكي

rabi3a

default رد: هذه لحبيباتى فى الدار

مُساهمة من طرف rabi3a في الإثنين 15 يونيو 2009, 12:55 am

في داخلي التحمت مشاعر بهجتي بأحبة في شرعة الرحمـن
أحببتهن وسأظل أعلنها لهــن ما عدت قادرة على الكتمان
سأظل يبهرني جميل فعالـهن وأذوق منهن روعة التحنـان
سأظل داعية لهن في غيبهن وتظل حجتنا على الإيمــان
بارك الله فيك حبيبتى واحبك الذى احببتنا فيه

روح و ريحان
محفظة في الدار

default رد: هذه لحبيباتى فى الدار

مُساهمة من طرف روح و ريحان في الإثنين 15 يونيو 2009, 2:05 am

السلا عليكم ورحمة الله وبركاته
حبيبتي انجي بارك الله فيك
وادام الله علينا الحب في جلاله
الى ان يجمعنا في ظل عرشه يوم لا ظل الا ظله
جزاك الله خيراً

ام بودى

default رد: هذه لحبيباتى فى الدار

مُساهمة من طرف ام بودى في الإثنين 15 يونيو 2009, 3:25 am

اغلى و اعز صديقة و اخت و رفيقة درب
بارك الله فيك و جمعنا فى ظل عرشه يوم لا ظل الا ظله
ياريت ما تحرميناش من كلماتك الرائعة
احبك فى الله

engyhussein79

default رد: هذه لحبيباتى فى الدار

مُساهمة من طرف engyhussein79 في الإثنين 15 يونيو 2009, 7:23 am

حبيباتى الغاليات اشكركم جزيل الشكر على مروركم الطيب
والله لن تتخيلوا ما فعلت كلماتكم فى نفسى
احبكم جميعا فى الله

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 02 ديسمبر 2016, 10:37 pm