مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

تدبير الله لك خير من تدبيرك لنفسك

شاطر
avatar
* صوني جمالك *

هام تدبير الله لك خير من تدبيرك لنفسك

مُساهمة من طرف * صوني جمالك * في السبت 13 يونيو 2009, 10:45 am


من العجب الحاحك فى طلب اغراضك وكلما زاد تعويقها زاد
الحاحك
وتنسى انها قد تمنع لاحد امرين :اما لمصلحتك فربما معجل اذى واما لذنوبك فان صاحب
الذنوب بعيد من الاجابه
فنظف طرق الاجابه من اوساخ المعاصى وانظر فيما تطلبه هل هو لاصلاح دينك
او لمجرد هوى .................؟
فان كان للهوى المجرد فعلم انه من الطف والرحمه بك تعويقه وانت فى الحاحك
بمثابة الطفل يطلب ما يؤذيه فيمنع رفقا به
وان كان لصلاح دينك فربما كانت المصلحه تاخيره
او كان صلاح الدين بعدمه
وفى الجمله تدبير الله عز وجل لك خير من تدبيرك
وقد يمنعك ماتهوي ابتلاء ليبلو صبرك فاره الصبر الجميل ترى عن قرب مايسر
ومتى نظفت طرق الاجابه من ادران الذنوب وصبرت
على مايقضيه لك
فكل مايجرى اصلح لك
عطاء كان ام منعا:

انتصار
الادارة العامة

هام رد: تدبير الله لك خير من تدبيرك لنفسك

مُساهمة من طرف انتصار في السبت 13 يونيو 2009, 11:32 am

احسنتي استاذة سوسو مشاركة قيمة جدا جدا
بارك الله فيك واعطاك ما ينفعك وابعد عنك ما يضرك امين
avatar
* صوني جمالك *

هام رد: تدبير الله لك خير من تدبيرك لنفسك

مُساهمة من طرف * صوني جمالك * في السبت 13 يونيو 2009, 11:40 am

جزاك الله خيرا خالتى العزيزه
انتصار مرورك اسعدنى

    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 27 أبريل 2017, 1:06 am