مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

أيهدم الاقصى وأنا حي!!!!!

شاطر

ام ايهاب
مشرفة قاعة السيرة العطرة

هام أيهدم الاقصى وأنا حي!!!!!

مُساهمة من طرف ام ايهاب في الثلاثاء 09 يونيو 2009, 6:57 am

أيهدم الأقصى وأنا حيّ ؟!

ماذا قدمتم للأقصى ... يا أمة الاسلام ؟
نداء عاجل من المسجد الأقصى المبارك الى جموع المسلمين


الأقصى في خطر ... يا أمة خير البشر ...


قسما >>> سنعيد القدس مع الأقصى <<<

وبعون الله ...

ومن مسرى سيد المرسلين ... إلى من يصله من المسلمين ... أسألكم برب العالمين ... أن تكثروا من الدعاء بأن يحرر رب السماء مسرى سيد الأنبياء ... وأن يكتب في ساحاته قريبا لنا ولكم اللقاء ... ساجدين مهللين مكبرين ... فرحين بنصر جند الله رب العالمين ...على اليهود الكافرين ...

والله أكبر والعزة لله ولرسوله وللمؤمنين

يا أمة الاسلام ... الأقصى في خطر

لك الله يا أقصى تقنعت باكيا ** وكل صناديد الرجال أسير

ألم تنظروا إلى الأطفال في الأقصى


عمالقةً قد انتفضوا


أتنهض طفلة العامين غاضبة

وصُنَّاع القرار اليوم لا غضبوا ولا نهضوا ؟!


الأقصى إليه تشد الرحال ... وعنه يدافع الأبطال الرجال


ونصرهم قادم وعدًا من الله الكبير المتعال

فيا أمة خامدة الأركان

أفيقي من غفوة طالت بها الأزمان

أيهدم الأقصى وأنا حيّ ؟!

من جديد نتذكر إحراق المسجد الأقصى، والأمة تمُرُّ في أحلك ظروفها...

واجب الأمة اليوم أن تتذكر أقصانا، ولكن ما واجبها تجاهه ؟؟؟


واجب الأمة اليوم أن تراجع برنامجها اليومي، أين الأقصى في أجندتنا ؟؟؟

شعارنا: " أيهدم الأقصى وأنا حيّ؟! "

وحتى لا ننفصم عن مستوى الشعار، علينا أن ندرك جميعاً أن الشعار يبلغ أهميته حين يكون له أجندة تحرّكه..

رضي الله عن الخليفة الأول أبو بكر الصديق أطلق شعاره :

" أينقص الدين وأنا حيّ ؟؟؟!!! "

وإذا به يحوّل هذا الشعار إلى منظومة عملية، حتى إنه لن يتخلى عن عقال بعير لأن هذا لا يتوافق مع شعاره... من هنا.. فهذه دعوة -أحبتي النبلاء- أن نطلق شعار : " أيهدم الأقصى وأنا حيّ؟! " الآن الآن، وأن نعمل على صياغة أجندة عملية أياً يكن حجمها، وبما يتناسب مع طاقتنا ووقتنا وميداننا، المهم أن نبدأ بالعمل ثم نستمر فيه ونتوكل على الحيّ الذي لا يموت...

فالنتائج دوماً بيد الله سبحانه وتعالىوسنة الله ماضية في الكون لا محالة : "وكان حقاً علينا نصر المؤمنين"

على الله نصر المؤمنين به.. على الله نصر المؤمنين برسوله عليه الصلاة والسلام.. على الله نصر المؤمنين بكتابه العزيز.. على الله نصر المؤمنين بالأقصى عقيدةً ووقفاً إسلامياًوالمؤمن بقضيته لا بد وأن يخلص لها، والمخلص لقضيته لا بد أنه منتصر... تلك سنة الله تعالى ولن تجد لسنة الله تبديلا...

هل الدعاء يكفي؟

قد يقول قائل: ليس أمامنا إلا الدعاء صحيح أن الدعاء هو العبادة، ولكن أين العمل، وأين الطاعات، وأين ترك المعاصي؟!

إذ الطاعة مع الصبر طريق النصر، والمعصية مع الصبر ليس بعدها إلا القبر.

ورضي الله عن الخليفة الثاني الفاروق عمر إذ يقول : " لا يقعدنّ أحدكم عن طلب الرزق، ويقول: اللهم ارزقني، وقد علم أن السماء لا تمطر ذهباً ولا فضة ".

وهناك أكثر من 150 طريقة لنصرة الأقصى


وما أجملها من أبيات أطلقها الشيخ الرّائد المُصْلِح شيخ حُماة الأقصى "رائد صلاح":

لا تفرحوا فالظلمُ مرتعهُ المذلةُ بعد حينْ ... لا تعجبوا لمقالتي يا عصبةً

لا تحسبوها من خيالٍ إنها نبأ الفطينْ ... هي وعد ربي لا محالة، في النفوسِ لها حنينْ

فتربصوا وتآمروا إنا بكم متربصونْ ... عمّا قريب سوفَ نصحوا رغم أنّا نائمونْ

ولسوف نمضي في خطانا للمعالي سائرينْ ... حتى وإن كنا جموعاً حائرينَ وغافلينْ

ولسوف نصْدعُ عن قريب في الوجود مبشّرينْ ... الله أكبرُ رددوا لا لن نذلّ لمعتدين

ولو تأملنا في سنة النصر والتغيير لوجدنا أن مطرقة هذه السنة "العمل "... فلنؤيّد حبّنا ودعاءنا للأقصى بأمر عملي ثم نتوكل على الله قد يرفع بعض منّا شعار عبد المطلب :

" للبيت رب يحميه "

" للأقصى رب يحميه "

في يوم الفيل أرسل الله طيراً أبابيل، فكانت نعم الجند، واليوم ... لماذا لا نكون نحن الطير الأبابيل على اليهود الملاعين ونكون قدر الله الذي يحمي به الأقصى، فنظفر بسعادة الدنيا والدين.

إذ لو لم نكن نحن حماة الأقصى فإن الله سيحمي بيته بغيرنا

( وَإِن تَتَوَلَّوْا يَسْتَبْدِلْ قَوْماً غَيْرَكُمْ ثُمَّ لَا يَكُونُوا أَمْثَالَكُمْ )






مقال اعجبني جدا جدا فنقلته لكم

خادمة الإسلام
هيئة التدريس

هام رد: أيهدم الاقصى وأنا حي!!!!!

مُساهمة من طرف خادمة الإسلام في الثلاثاء 09 يونيو 2009, 12:19 pm

الله المستعان
لله الأمرمن قبل ومن بعد
( وكان حقا علينا نصر المؤمنين)
الإيمان = النصر
إيمان في النفس
وتوصيل الناس لهذا الإيمان
نصلح أنفسنا وانفس كل من نستطيع الوصول إليه
إلى ان يقضي الله أمرا كان مفعولا
جزاك الله خيرا
ولي عودة بإذن الله
فالأمر جلل
والموضوع طويل
والله المستعان
اللهم قر أعيننا وأسعد قلوبنا بعز الإسلام ووحدة المسلمين
اللهم ارزقنا صلاة في المسجد الأقصى أو شهادة على أعتابه

* صوني جمالك *
مشرفة فراشات الدار

هام رد: أيهدم الاقصى وأنا حي!!!!!

مُساهمة من طرف * صوني جمالك * في السبت 13 يونيو 2009, 11:38 am

جزاك الله خيرا
والله لن ياتى النصر
ونحن جالسون لانحرك ساكنا
يجب علينا العمل والجد والاجتهاد حتى نحقق المنال
فيجب علينا عمل الطاعات وترك المنكرات
ويجب علينا الامر بالمعروف والنهى عن المنكر
وهذ هو سبب افضليتنا عن الامم السابقه
يقول الله تعالى (كنتم خير امة اخرجت للناس تامرون بالمعروف وتنهون
عن المنكر وتؤمنون بالله)
فوالله ثم والله ان ياتنا النصر الاعندما نتمسك بكتاب الله العزيز
ونعود الى السنه النبويه المطهره
ونفيق من غفلتنا يجب على كل واحد من ان يقول لنفسهد
ماذا قدمت انا للاسلام ؟ ماذا ساقول
لله عز وجل حين يسالنى هذا السؤال
يجب ان اعد نفسى واعمل لهذه الحظه
كيف ياتنا نصر الله ونحن نعصيه Exclamation
فهيا اخوتى نرفع شعار الجد والعمل
لنحصد بعد قليل
وسياتنا النصر ان صدقنا الله النيه
ان تصدق الله يصدقك

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 02 ديسمبر 2016, 10:39 pm