مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

محركات القلوب الى الله ( لشيخ الاسلام ابن تيمية )

شاطر
avatar
ام بودى

default محركات القلوب الى الله ( لشيخ الاسلام ابن تيمية )

مُساهمة من طرف ام بودى في الأربعاء 15 أبريل 2009, 2:11 pm



مُحَرِّكَاتُ الْقُلُوبِ إلَى اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ

قال شيخ الإسلام ابن تيمية-رحمه الله تعالى-:

(اعْلَمْ أَنَّ مُحَرِّكَاتِ الْقُلُوبِ إلَى اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ ثَلَاثَةٌ :
الْمَحَبَّةُ وَالْخَوْفُ وَالرَّجَاءُ .

وَأَقْوَاهَا الْمَحَبَّةُ : وَهِيَ مَقْصُودَةٌ تُرَادُ لِذَاتِهَا
لِأَنَّهَا تُرَادُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ ، بِخِلَافِ الْخَوْفِ
فَإِنَّهُ يَزُولُ فِي الْآخِرَةِ قَالَ اللَّهُ تَعَالَى "أَلَا إنَّ
أَوْلِيَاءَ اللَّهِ لَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ }

وَالْخَوْفُ الْمَقْصُودُ مِنْهُ الزَّجْرُ وَالْمَنْعُ مِنْ الْخُرُوجِ
عَنْ الطَّرِيقِ فَالْمَحَبَّةُ تَلْقَى الْعَبْدَ فِي السَّيْرِ إلَى
مَحْبُوبِهِ وَعَلَى قَدْرِ ضَعْفِهَا وَقُوَّتِهَا يَكُونُ سَيْرُهُ
إلَيْهِ وَالْخَوْفُ يَمْنَعُهُ أَنْ يَخْرُجَ عَنْ طَرِيقِ الْمَحْبُوبِ
وَالرَّجَاءُ يَقُودُهُ
فَهَذَا أَصْلٌ عَظِيمٌ يَجِبُ عَلَى كُلِّ عَبْدٍ أَنْ يَتَنَبَّهَ لَهُ
فَإِنَّهُ لَا تَحْصُلُ لَهُ الْعُبُودِيَّةُ بِدُونِهِ وَكُلُّ أَحَدٍ
يَجِبُ أَنْ يَكُونَ عَبْدًا لِلَّهِ لَا لِغَيْرِهِ .

فَإِنْ قِيلَ: فَالْعَبْدُ فِي بَعْضِ الْأَحْيَانِ قَدْ لَا يَكُونُ
عِنْدَهُ مَحَبَّةٌ تَبْعَثُهُ عَلَى طَلَبِ مَحْبُوبِهِ فَأَيُّ شَيْءٍ
يُحَرِّكُ الْقُلُوبَ ؟

قُلْنَا يُحَرِّكُهَا شَيْئَانِ -

أَحَدُهُمَا: كَثْرَةُ الذِّكْرِ لِلْمَحْبُوبِ ؛ لِأَنَّ كَثْرَةَ
ذِكْرِهِ تُعَلِّقُ الْقُلُوبَ بِهِ وَلِهَذَا أَمَرَ اللَّهُ عَزَّ
وَجَلَّ بِالذِّكْرِ الْكَثِيرِ فَقَالَ تَعَالَى ** يَا أَيُّهَا
الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْرًا كَثِيرًا } ** وَسَبِّحُوهُ
بُكْرَةً وَأَصِيلًا } الْآيَةَ .

وَالثَّانِي : مُطَالَعَةُ آلَائِهِ وَنَعْمَائِهِ قَالَ اللَّهُ تَعَالَى
** فَاذْكُرُوا آلَاءَ اللَّهِ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ } وَقَالَ
تَعَالَى ** وَمَا بِكُمْ مِنْ نِعْمَةٍ فَمِنَ اللَّهِ } . وَقَالَ
تَعَالَى ** وَأَسْبَغَ عَلَيْكُمْ نِعَمَهُ ظَاهِرَةً وَبَاطِنَةً }

وَقَالَ تَعَالَى " وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لَا تُحْصُوهَا }
فَإِذَا ذَكَرَ الْعَبْدُ مَا أَنْعَمَ اللَّهُ بِهِ عَلَيْهِ مِنْ
تَسْخِيرِ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ وَمَا فِيهَا مِنْ الْأَشْجَارِ
وَالْحَيَوَانِ وَمَا أَسْبَغَ عَلَيْهِ مِنْ النِّعَمِ الْبَاطِنَةِ مِنْ
الْإِيمَانِ وَغَيْرِهِ فَلَا بُدَّ أَنْ يُثِيرَ ذَلِكَ عِنْدَهُ
بَاعِثًا .

وَكَذَلِكَ الْخَوْفُ تُحَرِّكُهُ مُطَالَعَةُ آيَاتِ الْوَعِيدِ وَالزَّجْرِ وَالْعَرْضِ وَالْحِسَابِ وَنَحْوِهِ

وَكَذَلِكَ الرَّجَاءُ يُحَرِّكُهُ مُطَالَعَةُ الْكَرَمِ وَالْحِلْمِ وَالْعَفْوِ )

avatar
مها صبحى
الإدارة

default رد: محركات القلوب الى الله ( لشيخ الاسلام ابن تيمية )

مُساهمة من طرف مها صبحى في الأربعاء 15 أبريل 2009, 11:29 pm

القلب في سيره الى الله بمنزلة الطائر
محبة الله رأس الطائر
و الخوف و الرجاء جناحا الطائر
فاذا قُطِعَ رأس الطائر مات
و كذلك إن خلا القلب من محبة الله فهو ميت
أما الجناحان فهما يضمنان للطائر طيران سليم دون أن يقع
فالطائر يضرب بجناحيه معا و لا يستخدم أحدهما و يهمل الآخر
فالمؤمن يحيا بمحبة الله و يتقلب ما بين الخوف و الرجاء

بوركتِ حبيبتي ام بودي
avatar
ام بودى

default رد: محركات القلوب الى الله ( لشيخ الاسلام ابن تيمية )

مُساهمة من طرف ام بودى في الثلاثاء 30 مارس 2010, 4:00 am

بارك الله فيك استاذتى مها
avatar
حبيبه
هيئة التدريس

default رد: محركات القلوب الى الله ( لشيخ الاسلام ابن تيمية )

مُساهمة من طرف حبيبه في الثلاثاء 30 مارس 2010, 5:19 am

جزاك الله خيرا أم بودي


ليلاس

default رد: محركات القلوب الى الله ( لشيخ الاسلام ابن تيمية )

مُساهمة من طرف ليلاس في الثلاثاء 30 مارس 2010, 6:04 am

جزاك الله كل خير ام بودي

انتصار
الادارة العامة

default رد: محركات القلوب الى الله ( لشيخ الاسلام ابن تيمية )

مُساهمة من طرف انتصار في الخميس 07 يوليو 2011, 2:01 pm

مها صبحى كتب:القلب في سيره الى الله بمنزلة الطائر
محبة الله رأس الطائر
و الخوف و الرجاء جناحا الطائر
فاذا قُطِعَ رأس الطائر مات
و كذلك إن خلا القلب من محبة الله فهو ميت
أما الجناحان فهما يضمنان للطائر طيران سليم دون أن يقع
فالطائر يضرب بجناحيه معا و لا يستخدم أحدهما و يهمل الآخر
فالمؤمن يحيا بمحبة الله و يتقلب ما بين الخوف و الرجاء

بوركتِ حبيبتي ام بودي

    الوقت/التاريخ الآن هو السبت 27 مايو 2017, 2:07 am