مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

خصائص قراءة الإمام عاصم الكوفي

شاطر
avatar
مودة
الإدارة

default خصائص قراءة الإمام عاصم الكوفي

مُساهمة من طرف مودة في الأربعاء 04 مارس 2009, 9:57 pm


بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام التامان الأ كملان على سيدنا محمد
و على آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين

الإمام عاصم بن أبي النجود أحد القراء السبعة المشهورين
له عدة رواة أشهرهم :
أبو بكر شعبة وحفص بن سليم
اختص الإمام عاصم في قراءته بحروف لم يشاركه فيها أحد من القراء السبعة
من ذلك قراءته :

- { وأن تصدقوا }
بتخفيف الصاد .
في قوله تعالى :
{ وَإِن كَانَ ذُو عُسْرَةٍ فَنَظِرَةٌ إِاَى مَيْسَرَةٍ وَأَن تَصَدَّفُوا خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ } البقرة/280
والأصل بتاءين " تتصدقوا " حُذِفت إحدى التاءين استخفافا ،
خفف الصاد كأنه استثقل الإدغام .
قال الشاطبي :
( وتصدقوا خف نـما ....)
أشار إلى عاصم برمزه " النون " من ( نـما ) وأخبر أنه خفف { تصدقوا }

قراءته :
- { تجارةً حاضرةً }
بنصبهما هنا في قوله تعالى في آية الدين :
{... وَلاَتَسْئَمُوا أن تَكْتُبُوهُ صَغِيرًا أوْ كَبِيرًا إلَى أجَلِهِ ذَلِكُمْ أقْسَطُ عِندَ اللهِ وَأقْوَمُ للِشَّهَادَةِ وَأدْنَى ألاَّ تَرْتَابُوا
إلاَّ أن تَكُونَ تِجَارَةً حَاضِرَةً تُدِيرُونَهَا بَيْنَكُمْ فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ ألاَّ تَكْتُبُوهَا ... }
أضمر في تكون اسمها ، ونصب { تجارة } على خبر { تكون } والتقدير : " إلا أن تكون التجارة تجارة ... "

قال الشاطبي:
( تجارة انصب في النسا ثوى ــــ وحاضرة معها هنا عاصم تلا )
أي عاصم يقرأ بنصب { تجارة } مع صاحبيه الكوفيين في النساء
واختص وحده بنصبها هنا في البقرة ونصب معها { حاضرة } .

ومن خصائص قراءته :



{ وقد نزل }

بفتح النون والزاي .
في قوله تعالى :
{ وَقَدْ نَزَّلَ عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ أن إذَا سَمِعْتُمْ ءَايَاتِ اللهِ يُكْفَرُ بِهَا وَيُسْتَهْزَأُ بِهَا
فَلاَ تَقْعُدُوا مَعَهُمْ حَتَّى يَخُوضُوا فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ إِنَّكُمْ إذًا مِثْلُهُمْ ... } النساء/140
ردَّه إلى اسم الجلالة قبله ، في قوله :
{ فَإِنَّ الْعِزَّةَ للهِ جَمِيعًا }
على معنى : وقد نَزّلَ الله عليكم

قال الشاطبي :
( ونزل فتح الضم والكسر حصنه ـــ وأنزل عنهم عاصم بعد نزلا )
أي أن عاصم قرأ { نزل } الواقع بعد الحرفين المذكورين بفتح ضم النون وفتح كسر الزاي ،
كما قرأ مدلول ( حصن) الحرفين قبله بفتح الضم والكسر فيهما .
avatar
مودة
الإدارة

default رد: خصائص قراءة الإمام عاصم الكوفي

مُساهمة من طرف مودة في الأربعاء 04 مارس 2009, 10:00 pm

ومن خصائص قراءته :

{ بُشرا }

بالباء مضمومة والشين ساكنة ،حيث وردت ، وهي ثلاثة مواضع :

في قوله تعالى :

{ وَهُوَ الَّذِي يُرْسِلُ الرِّيَاحَ بُشْراً بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ حَتَّى

إذَا أقَلَّتْ سَحَاباً ثِقَالاً سُقْنَاهُ لِبَلَدٍ مَيِّتٍ فَأَنزَلْنَا بِهِ المَاءَ

فأَخْرَجْنَا بِهِ مِن كُلِّ الثَّمَراتِ

كَذَلِكَ نُخْرِج ُالْمَوْتَى لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ } الأعراف /57

وفي قوله تعالى :

{ وَهُوَ الَّذِي أَرْسَلَ الرِّيَاحَ بُشْرًا بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ


وَأَنزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً طَهُوراً } الفرقان/54

وفي قوله تعالى :

{ أَمَّن يَهْدِيكُمْ فِي ظُلُمَاتِ الْبَرِّ وَالْبَحْر ِوَمَن يُرْسِلُ الرِّيَاحَ بُشْراً

بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ

أَإِلَهٌ مَع َاللهِ تَعاَلَى اللهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ } النمل /63

جعله جمع بشير لأن الرياح تبشر بالمطر ، وشاهده قوله تعالى :

{ يُرْسُلُ الرِّيَاحَ مُبَشِّرَاتٍ }

قال الشاطبي :

( ونشرا سكون الضم في الكل ذللا )

( وفي النون فتح الضم شاف وعاصم ـــــ روى نونه بالباء نقطة سفلا )

أشار إلى القراء الذين يسكنون النون بالذال من قوله ( ذللا )

وضمنهم عاصم

ثم أخبر أن عاصم قرأ بالباء ، و هي مضمومة لأنه لم يذكره

مع من فتح ضم النون .

ومن ذلك قراءته :

{ يضهئون }

بالهمز وكسر الهاء

في قوله تعالى :


{ وَقالَتِ الْيَهُودُ عُزَيْرٌ ابْنُ اللهِ وَقالَتِ النَّصَارَى الْمَسِيحُ ابْنُ اللهِ ذَلِكَ

قَوْلهُمْ بِأَفْوَاهِهِمْ يُضَاهِئُونَ قَوْلَ الذِينَ كَفَرُواْ مِن قَبْلُ قَاتَلَهُمْ اللهُ أَنَّى

يُُؤْفَكُونَ } التوبة/30

و فيها لغتان : " ضاهيت و ضاهأت ". وجاءت قراءته على "ضاهأت ".


قال الشاطبي :

( يضاهون ضم الهاء يكسر عاصم ـــــ وزد همزة مضمومة عنه واعقلا )

وصف قراءة عاصم وذكره بصريح اسمه وهو واضح .

من خصائص عاصم الكوفي :

{ إن نعف عن طائفة نعذب طائفة }

اختص عاصم بالقراءة { نعف } النون مفتوحة والفاء مرفوعة .

و { نعذب } بالنون وكسر الذال .

{ طائفة } الثانية : بالنصب .

أسند الفعلين إلى الإخبار عن الله تعالى

ونصب { طائفة } على وقوع العذاب عليها .

وذلك في قوله تعالى :

( لاتَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُمْ بَعْدَ إيمَانِكُمْ

إن نَّعْفُ عَن طَائِفَةٍ مِنكُمْ نُعَذِّبْ طَائِفَةً بِانَّهُمْ كَانُوا مُجْرِمِينَ }التوبة/66

قال الشاطبي رحمه الله :

( ويعـف بنـون دون ضـم وفـاؤه ـــ يضم تعذب تاه بالنون وصلا )

( وفي ذاله كسر وطائفة بنصــب مرفوعة عن عاصم كله اعتلا )

أشار إلى كيفية القراءة لعاصم ، كما تقدم آنفا

.
avatar
مودة
الإدارة

default رد: خصائص قراءة الإمام عاصم الكوفي

مُساهمة من طرف مودة في الأربعاء 04 مارس 2009, 10:02 pm

ومن خصائصه قراءته :

{ يابني }
في قوله تعالى :
{ ... وَنَادى نُوحٌ ابْنَهُ وَكَانَ فِي مَعْزِلٍ يَا بُنَيَّ ارْكَب مَّعَنَا وَلاَ تَكُن مَّع الكَافِرِينَ } هود/42
بفتح الياء هنا فقط .
أبدل من الكسرة التي قبل ياء الإضافة فتحة استخفافا
ثم حذفت ياء الإضافة لما انقلبت ألفا .

قال الشاطبي :
(... وفتح يا بني هنا نص ...)
نبَّه إلى أنه هنا فقط فتح عاصم بكماله الياء ،
وهو المشار له بالنون من ( نص )


ومن ذلك :

{ والذين يدعون }
اختص وحده بالقراءة بالياء
وذلك في قوله تعالى :
{ وَالذِينَ يَدْعُونَ مِن دُونِ اللهِ لاَ يَخْلُقُونَ شَيْئاً وَهُمْ يُخْلَقُونَ } النحل/20
أجراه على الإخبار عن المشركين .

قال الشاطبي :
( ... يدعون عاصم )
أي قرأها بالياء كما لفظها وذكره بصريح اسمه .

من خصائص الإمام عاصم :

فتح الثاء والميم في :
{ وكان له ثمر } و { وأحيط بثمره }
في قوله تعالى :
{ وَكَانَ لَهُ ثَمَرٌ فَقَالَ لِصَاحِبِهِ وَهُوَ يُحَاوِرُهُ أناْ أكْثَرُ مِنكَ مَالاً وَأَعَزُّ نَفَراً } الكهف/34
وفي قوله تعالى :
{ وَاُحِيطَ بِثَمَرِهِ فَأَصْبَحَ يُقَلِّبُ كَفَّيْهِ عَلَى مَا أَنفَقَ فِيهَا وَهِيَ خَاوِيَةٌ عَلَى عُرٌوشِهَا ... } الكهف/42
جعله جمع " ثَمَرَة " ويجمع "الثَّمَر " على " ثَمَرَات " .

قال الشاطبي :
( وفي ثمر ضمّتيه يفتح عاصم --- بحرفيه ... )
أي يفتح ضمة الثاء والميم في الموضعين في سورة الكهف .

و من خصائصه قراءته :

{ يأجوج ومأجوج }
بهمزة ساكنة ، في الموضعين
في قوله تعالى :
{ قالُوا يَا ذَا الْقَرْنَيْنِ إِنَّ يَأْجُوجَ وَمَأْجُوجَ مُفْسِدُونَ فِي الأرْضِِ فَهَلْ نَجْعَلُ لَكَ خَرْجاً
عَلَى أَن تَجْعَلَ بَيْنَنـَا وَ بَيْنَهُمْ سَدّاً } الكهف/94وفي قوله تعالى :
{ حَتَّى إَِذا فُتِحَتْ يَأْجُوجُ وَمَأْجُوجُ وَهُم مِّن كُلِّ حَدَبٍ يَنسِلُونَ } الأنبياء/96
جعله من " الأجة " وهي شدة الحر أو من " الأجاج " وهوالماء المر .

قال الشاطبي :
( ويأجوج ومأجوج اهمز الكل ناصرا )
أي كل ما جاء من هذا اللفظ ، اهمزه لعاصم وهو المرموز له بالنون من ( ناصرا )

{ فمكث }
بفتح الكاف .
في قوله تعالى :
{ فَمَكَثَ غَيْرَ بَعِيدٍ فَقَالَ أَحَطتُ بِمَا لَمْ تُحِطْ بِهِ وَجِئْتُكَ مِن سَبَإٍ بِنَبَإٍ يَقِينٍ }النمل/22
وهما لغتان : الفتح والضم .

قال الشاطبي :
( ... مكُث افتح ضمّة الكاف نوفلا )
وهو واضح .


يتبع
avatar
مها صبحى
الإدارة

default رد: خصائص قراءة الإمام عاصم الكوفي

مُساهمة من طرف مها صبحى في الخميس 05 مارس 2009, 2:43 am


    الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 24 يناير 2018, 1:40 am