مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

من أحاديث الحبيب 2

شاطر
avatar
روعة

مميز من أحاديث الحبيب 2

مُساهمة من طرف روعة في الأربعاء 25 فبراير 2009, 5:54 pm

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمْ

السَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ


رَبِّ اغْفِرْ لِيَّ وَلِوَالِدَيَّ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِيْ صَغِيْرَا


اللهمَّ ارْزُقْنِي الْفِرْدَوْسَ الأعلى مِنْ غَيْرِ عِتَابٍ ولا حِسَابٍ ولا عَذَابْ



‏(كـــتـــابُ الـــْـعِـلــْم)

(باب: من سأل علماً وهو مشتغلٌ في حديثه فأتمَّ الحديث ثم أجاب)



عَنْ ‏أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ: بَيْنَمَا النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏فِي مَجْلِسٍ يُحَدِّثُ الْقَوْمَ جَاءَهُ أَعْرَابِيٌّ فَقَالَ: مَتَى السَّاعَةُ؟، فَمَضَى رَسُولُ اللَّهِ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُحَدِّثُ، فَقَالَ بَعْضُ الْقَوْمِ: سَمِعَ مَا قَالَ فَكَرِهَ مَا قَالَ، وَقَالَ بَعْضُهُمْ: بَلْ لَمْ يَسْمَعْ، حَتَّى إِذَا قَضَى حَدِيثَهُ قَالَ: "أَيْنَ – أُرَاهُ – السَّائِلُ عَنْ السَّاعَةِ؟"، قَالَ: هَا أَنَا يَا رَسُولَ اللَّهِ، قَالَ: "‏فَإِذَا ضُيِّعَتْ الْأَمَانَةُ فَانْتَظِرْ السَّاعَةَ"، قَالَ: كَيْفَ إِضَاعَتُهَا؟، قَالَ: "إِذَا وُسِّدَ ‏الْأَمْرُ إِلَى غَيْرِ أَهْلِهِ فَانْتَظِرْ السَّاعَةَ".

* رواهـ الـبـخـاري.

(فتح الباري بشرح صحيح البخاري)

‏قَوْله: (فَمَضَى): أَيْ: اِسْتَمَرَّ يُحَدِّثهُ، فَالْمَعْنَى يُحَدِّث الْقَوْم الْحَدِيث الَّذِي كَانَ فِيهِ وَلَيْسَ الضَّمِير عَائِدًا عَلَى الْأَعْرَابِيّ.

قَوْله: (فَقَالَ بَعْض الْقَوْم سَمِعَ مَا قَالَ): إِنَّمَا حَصَلَ لَهُمْ التَّرَدُّد فِي ذَلِكَ لِمَا ظَهَرَ مِنْ عَدَم اِلْتِفَات النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِلَى سُؤَاله وَإِصْغَائِهِ نَحْوه، وَلِكَوْنِهِ كَانَ يَكْرَه السُّؤَال عَنْ هَذِهِ الْمَسْأَلَة بِخُصُوصِهَا، وَقَدْ تَبَيَّنَ عَدَم اِنْحِصَار تَرْك الْجَوَاب فِي الْأَمْرَيْنِ الْمَذْكُورَيْنِ، بَلْ اِحْتَمَلَ كَمَا تَقَدَّمَ أَنْ يَكُون أَخَّرَهُ لِيُكْمِل الْحَدِيث الَّذِي هُوَ فِيهِ، أَوْ أَخَّرَ جَوَابه لِيُوحِيَ إِلَيْهِ بِهِ.

قَوْله: (إِذَا وُسِّدَ): أَيْ: أُسْنِدَ.

وَمُنَاسَبَة هَذَا الْمَتْن لِكِتَابِ الْعِلْم: أَنَّ إِسْنَاد الْأَمْر إِلَى غَيْر أَهْله إِنَّمَا يَكُون عِنْد غَلَبَة الْجَهْل وَرَفْع الْعِلْم، وَذَلِكَ مِنْ جُمْلَة الْأَشْرَاط.

وَمُقْتَضَاهُ: أَنَّ الْعِلْم مَا دَامَ قَائِمًا فَفِي الْأَمْر فُسْحَة. وَكَأَنَّ الْمُصَنِّف أَشَارَ إِلَى أَنَّ الْعِلْم إِنَّمَا يُؤْخَذ عَنْ الْأَكَابِر.

______________________________________________________________________________________________________________________________________________________________________________________________________________________________________________________

وأسأل الله لي ولكم التوفيق


اللهم صل و سلم و بارك عليك يا حبيبي يا رسول الله

اختكم المحبة
روعـــــــــــــة
avatar
ام ايهاب
مشرفة قاعة السيرة العطرة

مميز رد: من أحاديث الحبيب 2

مُساهمة من طرف ام ايهاب في الأربعاء 24 مارس 2010, 11:46 am

اللهم صل و سلم و بارك عليك يا حبيبي يا رسول الله
جزيت الفردوس الاعلى حبيبتي روعة
avatar
حبيبه
هيئة التدريس

مميز رد: من أحاديث الحبيب 2

مُساهمة من طرف حبيبه في الأربعاء 24 مارس 2010, 11:50 pm

حبيبتي روعة



من خطورة إسناد الأمر إلى غير أهله.. مثال قصة يوسف عليه السلام مع الملك في تعبير الرؤيا التعبير العظيم والذي خالف قول المقربين بل وقول المستشارون عن الرؤيا الذين قالوا أضغاث أحلام.
لواكتفى الملك برأي هؤلاء المقربين ..

فماهي النتيجة عندما تسند الأمور إلى غير أهلها؟؟

جزاك الله خيرا


ليلاس

مميز رد: من أحاديث الحبيب 2

مُساهمة من طرف ليلاس في الخميس 25 مارس 2010, 5:03 am

جزاك الله كل خير اختي روعة

الدعاء
اللهم إني أستغفرك
لكل ذنب
خطوت إليه برجلي
..
أو مددت إليه يدي
..
أو تأملته ببصري
..
أو أصغيت إليه بأذني
..
أو نطق به لساني
..
أو أتلفت فيه ما رزقتني
..
ثم استرزقتك على عصياني .. فرزقتني

ثم استعنت برزقك على عصيانك .. فسترته علي
وسألتك الزيادة فلم تحرمني
ولا تزال عائداً علي بحلمك وإحسانك
يا أكرم الأكرمين
..
اللهم إني أستغفرك من كل سيئة
ارتكبتها في بياض النهار وسواد الليل
في ملأ وخلاء ، وسر وعلانية
وأنت ناظر إلي
..
اللهم إني أستغفرك من كل فريضة
أوجبتها علي في آناء الليل والنهار
تركتها خطأ أو عمدا ؛ أو نسيانا أو جهلا
وأستغفرك من كل سنة من سنن
سيد المرسلين وخاتم النبيين
سيدنا محمد صلى الله وآله وسلم
تركتها غفلة أو سهوا ؛ أو نسيانا أو تهاونا أو جهلا
أو قلة مبالاة بها
أستغفر الله .. وأتوب إلى الله
.. مما يكره الله..
قولا وفعلاً .. وباطنا وظاهراً


    الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 23 أغسطس 2017, 2:13 am