مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم


عندما نكره من أحببنا !

شاطر
avatar
نور الهدى

default عندما نكره من أحببنا !

مُساهمة من طرف نور الهدى في الثلاثاء 04 نوفمبر 2008, 4:56 am

لحظات الحب فى الله.. هي اللحظات التي تخلد في أذهاننا وتحمل كل معاني

السعادة ،والطاعة وعلو الهمة ، فلا تندم على لحظة حب

عشتها حتى ولو صارت ذكرى تؤلمك

/

فإذا كانت الزهرة قد جفت وضاع عبيرها ولم يبق منها غير

الاشواك ، فلا تنس انها منحتك يوماً عطراً جميلاً أسعدك...

لا تكسرأبداً كل الجسور مع من أحببت فى الله فالحب لله طاعة كبرى فهو اوثق عرى الايمان ، فلربما كان

/

لكما يوماً لقاءاً آخر يعيد ما مضى ويوصل

ما أنقطع فإذا كان العمر الجميل قد رحل ،فمن يدري

فربما ينتظرك عمر أجمل..

/

فمن أعطانا قلباً لا يستحق منا أن نغرس فيه

سهماً أو نترك له لحظة تشقيه

ما أجمل أن تبقى في روحيكما دائماً لحظات الزمن الجميل

فإن فرقت بينكما الايام فلا تتذكر لمن تحب

غير كل أحساس صادق وطاعة مخلصة ولا تتحدث عنه إلا بكل ما هو رائع

ونبيل ، فقد أعطاك قلباً وأعطيته عمراً


/


وإذا جلست يوماً وحيداً فحاول أن تجمع حولك ظلال الايام الجميلة

التي عشتها مع من تحب

وأترك بعيداً كل مشاعر الألم والوحشة التي

فرقت بينكما فالأفضل أن يحاول المرء أن يقف بذاكرته عند

أجمل لحظة لقاءعاشها ، لأنها أروع بكثير من لحظة وداع وإفتراق..... فــــحــــاول ...

أن تجمع دفاتر وأوراق كل الكلمات اللطيفة


/




التي قلتها لمن تحب وكل الكلمات التي سمعتها منه

وأجعل في ألبوم أيامك مجموعة من الصور الجميلة

لذلك الانسان الذي سكن قلبك يوماً ملامحه . بريق

عيونه الحزينة ،، ابتسامته في لحظة صفاء ،

ووحشته في لحظة ضيق..والأمل الذي كبر بينكما يوماً

وترعرع حتى وإن كان قد ذبل ومات

وإذا سألوك يوماً عن أنسان أحببته

فلا تحاول تشويه الصورة الحلوة له

فإجعل من قلبك مخبأ لكل أسراره وحكاياه

فالحب الصادق ليس مشاعر وأحاسيس فقط

لكنه


//
أوثق عرى الايمان


حقا لو عملنا بمقتضاه





منقول بتصرف

مما تصفحت وأعجبني
avatar
مها صبحى
الإدارة

default رد: عندما نكره من أحببنا !

مُساهمة من طرف مها صبحى في الثلاثاء 04 نوفمبر 2008, 7:41 am

يا الهى
ما أروع ما كتبتى حبيبتى نور الهدى
ألقيت شعاع ضوء على جانب فى القلب كثيرا ما يتوارى خلف غضبنا من شخص أحببناه و عشنا معه أياما أسعدتنا فيما مضى و لكنك أزحت كل ستائر الكراهية وجعلتينا نفتش فى الأعماق عن شئ جميل عشناه و لكنه دفن فى مقبرة المشاكل و الخلافات فلما عثرنا على هذا الشئ الجميل و نفضنا عنه غبار النسيان هدأت النفس و شعرنا بسكينة تجعلنا لا نلتفت الا للايام التى صفت فيها الحياة و منحتنا سعادة نعمنا بها و لو لبعض الوقت والان ننعم بذكراها فيهون ما نلاقيه ممن أحببنا
avatar
نور الهدى

default رد: عندما نكره من أحببنا !

مُساهمة من طرف نور الهدى في الثلاثاء 04 نوفمبر 2008, 9:48 am

وماأروع ردك يامها الغالية

تعبيرك جميل ومؤثر حقا وأضاف للنص بهاء ورونق خاص

إزدانت الصفحة بوجودك ورقصت المعاتي لتعبيرك

أدام الله المحبة والاخوة في الله بيننا ولاحرمنا الصحبة الصالحة أبدا
avatar
مودة
الإدارة

default رد: عندما نكره من أحببنا !

مُساهمة من طرف مودة في الثلاثاء 04 نوفمبر 2008, 10:45 am

رااااااااااااائع نور حبيبتي موضوع في الصميم

كم منا احبت في الله ....

وعندما نحب في الله ....

تتغير نظرتنا للأشياء ....

ويتغير تفكيرنا في الأشياء....

ويتغير إحساسنا بالأشياء...

عندما نحب في الله ...

نمنح بلا حدود ..

ونحلم بلا حدود ...

ونشتاق بلا حدود....

وعندما ينقلب هذا الحب ونظن اننا كرهنا من نحب

تتغير نظرتنا لهذا الحب

آتتبدل نظرة الإعجاب والاحترام في عيونهم واعمالهم

الى آفات تغزوا قلوب المتحابين في الله

يتبدل الحب في الله الى الهجر والقطيعة وعدم بذل النصيحة

آخذا بقاعدة كما تدين تدان

الله يرضى عنك وما يحرمنا ابداعك حبيبتي

.
avatar
منال ماهر

default رد: عندما نكره من أحببنا !

مُساهمة من طرف منال ماهر في الثلاثاء 04 نوفمبر 2008, 3:20 pm

وأنا سأرسم لك صوره فى ألبوم أيامى
أسكنها قلبى وأسكن معها كلماتك
avatar
نور الهدى

default رد: عندما نكره من أحببنا !

مُساهمة من طرف نور الهدى في الجمعة 07 نوفمبر 2008, 4:12 am

مودة كتب:رااااااااااااائع نور حبيبتي موضوع في الصميم

كم منا احبت في الله ....

وعندما نحب في الله ....

تتغير نظرتنا للأشياء ....

ويتغير تفكيرنا في الأشياء....

ويتغير إحساسنا بالأشياء...

عندما نحب في الله ...

نمنح بلا حدود ..

ونحلم بلا حدود ...

ونشتاق بلا حدود....

وعندما ينقلب هذا الحب ونظن اننا كرهنا من نحب

تتغير نظرتنا لهذا الحب

آتتبدل نظرة الإعجاب والاحترام في عيونهم واعمالهم

الى آفات تغزوا قلوب المتحابين في الله

يتبدل الحب في الله الى الهجر والقطيعة وعدم بذل النصيحة

آخذا بقاعدة كما تدين تدان

الله يرضى عنك وما يحرمنا ابداعك حبيبتي

.


مودتي

سمعت كثيرا بكلمة أن هناك ردود تجمل المواضيع حتى وجدتها

ردك أضاف العطر للزهر

أبدعت

لكني أختلف معك بان الحب في الله يتبدل الى هجر وقطيعه

أسمحي لي ياحبيبة

لو كان صافيا لله فقط لما تبدل أبدا ولاغيرته عواصف

ولازلزلته براكين

أما إن كان لغير الله

فهو يتزعزع مع أي هبة ريح

شكرا لمرور يسعدني دائما
avatar
نور الهدى

default رد: عندما نكره من أحببنا !

مُساهمة من طرف نور الهدى في الجمعة 07 نوفمبر 2008, 4:18 am

منال ماهر كتب:وأنا سأرسم لك صوره فى ألبوم أيامى
أسكنها قلبى وأسكن معها كلماتك

قلبك الرقيق يامنال

وروحك المرهفه الطيبة ...

ملأت نفسي فرحا وملأت الدار نوراً

سعيدة بك سعادة فاقت الوصف

مبهج مرورك ورائع قلمك

كوني بالقرب منا ...لاتبتعدي

لأننا حقا ً أحببناك في الله
avatar
الطيبه

default رد: عندما نكره من أحببنا !

مُساهمة من طرف الطيبه في الجمعة 07 نوفمبر 2008, 9:20 am

رائعة دائما كالعادة حبيبتي نور الهدى
والحب في الله كبير ولا يمكن ان ينقلب الى كره ابدا ولكن الى عتاب
فمن احب في الله روحه طيبه رقيقه يملأها الحب القوي لان اصل رابطه في سبيل الله
فاذا واجهاتنا الصعاب فلنصبر وتبقى قلوبنا صافيه تحمل اجمل المعاني لمن احببنا وما في قلوبهم فهو لله وحده سبحانه يعلمها
ولكن قلوبنا نحن لا تتغير والا تغيرت نيتنا الخالصه لوجه الله تعالى
بارك الله فيك حبيبتي ودمت لنا اخت في الله نحبك

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 24 نوفمبر 2017, 12:39 pm