مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

الطعام عبادة

شاطر

ام مروة
مشرفة قاعة التربية على خطى الحبيب

default الطعام عبادة

مُساهمة من طرف ام مروة في الأربعاء 27 أغسطس 2008, 9:46 pm

في رمضان وجبتان أساسيتان: الإفطار والسحور وغالباً- لا تجتمع الأسرة كلها على الطعام إلا في شهر رمضان لانشغال بعض أفرادها، فإما زوج في عمله، أو أبناء في دراسة.
فمن بركة هذا الشهر الكريم : الاجتماع العائلي المتكامل على وجبتي الطعام، وهذه فرصة الأم المسلمة، لتستكمل بناء الإيمان في عائلتها.
فليكن الطعام الجيد المعد بإخلاص هو سبيلك إلى القلوب:
فالإنسان عندما يشعر بالجودة يطمئن إلى الاهتمام وليس المقصود هو القيمة النقدية للطعام بقدر ما نهتم بالقيمة الغذائية له، والبساطة هي كل ما نرجوه.
أولاً:الإفطار:
روى البخاري ومسلم عن سهل بن سعد قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: " لا يزال الناس بخير ما عجلوا الفطر".
ومعنى تعجيل الإفطار: الخروج من حالة الصوم إلى الإفطار بإدخال شيء – ولو قليل- إلى الجوف، ليس معناه الوجبة الكاملة.
وروى أحمد بسند صحيح عن سلمان الضبى -رضي الله عنه- عن النبي -صلى الله عليه وسلم-:
" من وجد التمر فليفطر عليه، ومن لم يجد التمر فليفطر على الماء، فإن الماء طهور"
يقول ابن القيم في (زاد المعاد): " هذا من كمال شفقته -صلى الله عليه وسلم- على أمته ونصحهم؛ فإن إعطاء الشيء الحلو في خلو المعدة، أدعى إلى قبوله وانتفاع البدن به، ولاسيما القوة الباصرة.
وأما الماء، فإن الكبد يحصل له بالصوم يبس، فإذا رطبت بالماء اكتمل الانتفاع بالغذاء بعده؛ لهذا كان الأولى بالظمآن الجائع أن يبدأ قبل الأكل بشرب القليل من الماء ثم يأكل بعده.
لقد فهم ابن القيم الكثير من كلام النبي -صلى الله عليه وسلم- مما وضحه الطب وأفاد بصحته، فعليك إعداد شيء حلو، أو فاكهة طازجة مما يتميز بالحلاوة المرتفعة مثل: التمر، والعنب، والتين بجانب الماء؛ ليتناوله أفراد الأسرة عند أذان المغرب.
وذكريهم بأمرين:
أ-ترديد الأذان والدعاء بعده.
روى مسلم عن عبد الله بن عمرو بن العاص -رضي الله عنهما- أنه سمع رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول: " إذا سمعتم المؤذن فقولوا مثل ما يقول، ثم صلوا عليّ فإنه من صلى عليّ صلاة صلى الله عليه بها عشراً، ثم سلوا الله لي الوسيلة، فإنها منزلة في الجنة لا تنبغي إلا لعبد من عباد الله وأرجو أن أكون أنا هو، فمن سأل لي الوسيلة حلت له الشفاعة".
وعلمنا رسول الله -صلى الله عليه وسلم- كيف نسأل الله الوسيلة:
روى البخاري عن جابر رضي الله عنه أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: "من قال حين يسمع النداء: اللهم رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة آت محمداً الوسيلة والفضيلة وابعثه مقاماً محموداً الذي وعدته حلت له شفاعتي يوم القيامة".
وعلمنا كيف نذكر الله عند الأذان:
روى مسلم عن سعد بن أبي وقاص -رضي الله عنه- عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: من قال حين يسمع المؤذن: " أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله، رضيت بالله رباً ، وبمحمدٍ رسولاً وبالإسلام ديناً ، غفر له ذنبه".
أما الدعاء:
فقد روى الترمذي – قال الحسن- عن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: الدعاء لا يرد بين الآذان والإقامة.
ب-الدعاء عند الإفطار
روى الترمذي وابن ماجة عن أنس -رضي الله عنه- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: " ثلاث لا ترد دعوتهم: الصائم حين يفطر، والإمام العادل، ودعوة المظلوم".
وفي رواية عن أبي هريرة:
"ثلاث دعوات لا ترد: دعوة الوالد لولده، ودعوة الصائم، ودعوة المسافر، وثبت أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- كان يقول إذا أفطر: "ذهب الظمأ وابتلت العروق، وثبت الأجر إن شاء الله تعالى".
وروي مرسلاً أنه صلى الله عليه وسلم كان يقول: "اللهم لك صمت، وعلى رزقك أفطرت".
والآن، وبعد أن ابتلت العروق وذهب الظمأ وثبت الأجر – إن شاء الله- هيا إلى الصلاة.
وعوّدي الأسرة على أداء صلاة المغرب قبل تناول وجبة الإفطار الكاملة لضيق وقتها؛ ولتحصل ثواب أول الوقت، فلا تضعي المائدة إلا بعد أداء الصلاة.

مائدة الإفطار
1-ولتجتمعي والبنات للصلاة جماعة في مسجد بيتك ثم ضعي المائدة .
2-واعلمي أن الإسراف معناه: تضييع الوقت والمال، ويبدو ذلك واضحاً في كمية الطعام المتبقية من العائلة التي قد تلقى في سلة المهملات، ويبدو الإسراف – أيضاً- في شعورك بعد الطعام أنك قمت بأعمال شاقة طوال النهار فقد ضاع رمضان في إعداد الطعام.
أما مع الضيف فإن رمضان شهر الجود والكرم.
3-" سم الله، وكل بيمينك، وكل مما يليك"
هذه وصية رسول الله صلى الله عليه وسلم فلا تملي من ترديدها كل يوم على المائدة. ولماذا لا ندعو أثناء الطعام بمثل هذا الدعاء: " اللهم بارك لنا فيما رزقتنا وقنا عذاب النار".
4-انشري روح الإيثار على المائدة، وأطعمي أولادك وزوجك بيدك، وليفعل الباقون ذلك.
5-لا تنسي " الحمد لله"
6- عودي الأسرة جميعها وخاصة في رمضان المشاركة في إعداد المائدة ورفعها، وذكري الزوج والأولاد بأنه لما سألوا السيدة عائشة عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وهو في البيت قالت: " كان في خدمة أهله يكنس الدار ويخصف النعل ويرقع الثوب".
7-لا تنسي أنها مسؤوليتك وأنت راعية ومسؤولة عن رعيتك، واستحضري الثواب في خدمتهم، ولا تنسي أنك ممن قال عنهم رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: " من فطر صائماً كان مغفرة لذنوبه وعتقاً لرقبته من النار....".
ثانياً: السحور:
وهي الوجبة الثانية في رمضان، وأيضاً تجتمع عليها الأسرة كلها، ويحبها الأطفال جداً، ويفرحون عندما نوقظهم إليها، فاجعليها حافزاً لهم وقولي لهم: " من يصم سوف نوقظه في السحور" أيضاً قد يكسل عنها بعض أفراد الأسرة.
وأجمعت الأمة على استحبابه، وأنه لا إثم على من تركه.
فعن أنس -رضي الله عنه- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: " تسحروا فإن في السحور بركة". رواه البخاري ومسلم وعن أبي سعيد الخدري قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: " السحور بركة فلا تدعوه، ولو أن يجرع أحدكم جرعة ماء، فإن الله وملائكته يصلون على المتسحرين". رواه أحمد.
ومن بركات السحور: أنه يقوي الصائم وينشطه، ويهون عليه الصيام.
عن زيد بن ثابت رضي الله عنه قال: " تسحرنا مع النبي -صلى الله عليه وسلم- ثم قمنا إلى الصلاة. قال أنس: كم كان قدر ما بينهما؟ قال: خمسون آية" رواه البخاري ومسلم.
ويقول أبو سعيد الخدري -رضي الله عنه- عن النبي -صلى الله عليه وسلم-: "السحور بركة فلا تدعوه ولو أن يجرع أحدكم جرعة ماء؛ فإن الله وملائكته يصلون على المتسحرين". رواه أحمد.
فعليك - يا ربة البيت – أن:
1-توصي الجميع بالنوم مبكراً بعد صلاة التراويح، واحذري التليفزيون.
2-لا تنسي قرآن الفجر ودعاء السحر، والأفضل أن تجتمعوا عليه.
3-اهتمي جيداً باستعداد الجميع لصلاة الفجر، وصلي بالبنات والصغار جماعة.
4-لا تنسي أذكار الصباح وردديها بصوت هادئ في خشوع، وليردد الصغار من خلفك.
5-إن استطعت الجلوس حتى الشروق في ذكر ودعاء ثم تصلين ركعتي الضحى أو أربعاً، وإلا فلا تنسي صلاة الضحى بعد استيقاظك.
المصدر
avatar
حبيبه
هيئة التدريس

default رد: الطعام عبادة

مُساهمة من طرف حبيبه في الأحد 17 أبريل 2011, 11:34 pm




جزاك الله خير الجزاء أختي الكريمة مروة وبارك الله فيك على موضوعك القيم .

كان للحسن جارية فباعها فلما انتصف الليل عند سيدها الجديد صاحت .. الصلاة . ففزعوا وسألوها: هل طلع الفجر؟
فقالت وأنتم لا تصلون إلا الفريضة؟؟!! وقامت تصلي ثم رجعت للحسن وقالت: بعتني إلى قوم سوء لا يصلون إلا الفريضة ولا يصومون إلا الفريضة فردني.

اللهم بلغنا رمضان وارزقنا طاعتك على الوجه الذي يرضيك عنا
واجعلنا من الصائمين القائمين طوال العام وتقبل منا .

ام مروة
مشرفة قاعة التربية على خطى الحبيب

default رد: الطعام عبادة

مُساهمة من طرف ام مروة في السبت 18 يونيو 2011, 4:05 pm

جزاك الله خير اختى حبيبة على المرور وردك الطيب

    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 17 أغسطس 2017, 5:37 am