مرحبا بك يا زائر في دار الهجرة النسائية الى القرآن (الرجاء عدم تسجيل الرجال)

اعلان : اخواتي الفاضلات الدورات متوقفة خلال الشهر الفضيل نلتقي على خير بعد رمضان ان شاء الله تعالى كل عام وانتن بخير

هنا حلقات تعليم التجويد فيدو / وتفريغ لها (للشيخ ايمن رشدي سويد)

شاطر

انتصار
الادارة العامة

default رد: هنا حلقات تعليم التجويد فيدو / وتفريغ لها (للشيخ ايمن رشدي سويد)

مُساهمة من طرف انتصار في الأحد 15 يونيو 2008, 6:15 am

الدرس التاسع والسبعون


صفات الثاء والجيم والحاء

نتابع حديثنا على توزيع صفات الحروف على حروف الهجاء تكلمنا في المرة الماضية عن صفات الهمزة وعن صفات الباء وعن صفات التاء ونتكلم اليوم عن صفات حرف الثاء ، الثاء كما مر معنا عندما تكلمنا على مخارج الحروف حرف يخرج من طرف اللسان ومن أطراف الثنايا العليا هذه أطراف الثنايا العليا وهذا طرف اللسان نضع الطرف على الطرف فهذا مخرج الثاء كيف تخرج الثاء العربية ، ( أَثْ ، ثا ، ثو ، ثي ) هذه الثاء لو لاحظتم يتدفق معها هواء فهي حرف مهموس لأنها من حروف سكت فحثه شخص وهي حرف رخو يعني يجري معه الصوت ( أَثْ ) قابلة للمط فهذه الصفة من صفات الثاء وهي الرخاوة لأنها ليست من حروف الشدة من أجد قط بكت , ولا وهي من حروف بين الرخاوة والشدة من ( لن عمر ) الثاء حرف مستفل لأنها ليست من حروف خص ضغط قظ ليست مستعلية الثاء حرف منفتح لأنها ليست صاداً أو ضاداً أو طاءً أو ظاءً لذلك حوت الثاء هذه الصفات وأما الصفات التي لا ضد لها فلم تتصف الثاء بحرف منها . نلاحظ ذلك على اللوحة التعليمية التالية التي تبين لنا صفات حرف الثاء .


صفات الحروف موزعة على حروف الهجاء

الصفات ذوات الضد :- الصفة الأولى الهمس ، الثانية رخوة الصفة الثالثة أنها مستفلة والصفة الرابعة أنها منفتحة أما الصفات التي لا ضد لها فلا يوجد للثاء صفة منها . الثاء حرف عربي نطقه كما ذكرته الآن كما ننطقه أثناء التلاوة بعض العاميات العربية تحرفه إلى حرف السين فيقولون بدل ثلاثة يقولون سلاسة ، والسلاسة في اللغة العربية الأمر السلس الأمر السهل اليسير الذي فيه يسر ويقولون كسير بدل كثير والكسير في اللغة العربية فعيل بمعنى مفعول يعني مكسور فهذه علينا أن ننتبه لها في تلاوة القرآن بعض البيئات العربية المعاصرة العامية تحرف هذا الحرف إلى التاء أو قريباً منه فأيضاً ننتبه إلى هذا ما نقول تلاتة ما يصح فلا بد أن نقول ثلاثة بالثاء فالننتبه إلى عدم تغيير وتبديل هذا الحرف ننتقل إلى الحرف الذي يليه وهو حرف الجيم ، الجيم حرف عربي يخرج من وسط اللسان كما مر معنا ومن صفاته أنه مجهور يعني لا يجري معه نفس ومن صفاته أنه شديد يعني لا يجري معه صوت ( أجْ ) فلو قلنا ( أجْ ) نجد بأن المخرج ينقفل تماماً مخرج الجيم من هنا من وسط اللسان وليس من طرف اللسان من وسطه من صفات الجيم أنها مستفلة ومن صفاتها أنها منفتحة أما الصفات التي لا ضد لها فالجيم إن سكنت مقلقلة لأنها من حروف قطب جد ما معنى مقلقلة يعني يهتز مخرجها إن سكنت بدلاً من أن تخرج بالتصادم والقرع بين طرفي عضو النطق تخرج بالتباعد بين هذين الطرفين ، إذاً الجيم هذا مكانها وهذا صوتها ( أَجْ ، جا ، جو ، جي ) هذه الجيم كانت العرب في القديم في بعض القبائل يحرفون صوتها ولا يزال هذا التحريف سارياً في العاميات إلى الآن فبعض العرب يجعلون مكان الجيم صوت ( غا ) فيقولون ( الغِيم ، يأغوغ ومأغوغ ) هذا لا يصح أبداً في تلاوة القرآن الكريم بعض العرب يحرفون هذا الحرف إلى حرف الياء أو قريباً منه فيقولون اليِّيْم بدل الجيم ويقولون علم التيويد بدل علم التجويد فهذا أيضاً لا يصح التلاوة به أبداً بعض البيئات العربية تجعل هذا الحرف رخواً يعني لا يحبسون صوت الجيم ( أَجْ ) لا بد من حبس الصوت وهو الذي يعبر عنه القراء المحدثون بكلمة تعطيش الجيم لأن عطَّشَ فلانٌ فلاناً يعني جعله يعطش كيف يُعَطش انسان آخر بأن يمنع عنه الماء إذا منعنا الماء عن الإنسان عطش فإذاً عطِّش الجيم بمعنى امنع جريان الصوت فيها ، وإن كانت صفة التعطيش هذه لم ترد في الكتب والذي ورد بدلاً منها هو صفة الشدة فهو تعبير معاصر ( التعطيش ) المقصود به حبس الصوت عند النطق بهذا الحرف أنبه إلى أمر أخير وهو بعض إخواننا حتى من طلاب القرآن بدلاً من أن يخرج الجيم من وسط اللسان كما أسلفت يخرجونها من طرف اللسان قريباً من الدال فيكاد السامع أن يسمع الجيم دال فالننتبه إلى هذه التحريفات لحرف الجيم العربي الفصيح فهو حرف شديد مجهور نلاحظ صفاته على اللوحة التالية التي تبين صفات الجيم .


صفات الحروف موزعة على حروف الهجاء :-


الصفات ذوات الضد :- الصفة الأولى الجيم مجهورة وهي أيضاً شديدة وهي مستفلة وهي أيضاً منفتحة وإذا سكنت فإن لها من الصفات التي لا ضد لها صفة القلقة .


حرف الحاء حرف عربي يخرج من وسط الحلق كما نعلم والحاء فيها جريان للنفس وجريان للصوت ( أَحْ ، حا ، حو ، حي ) لا بد من بيان هذه الصفات والحاء مستفلة ليست مستعلية فلا تفخيم فيها وهي منفتحة لا اطباق فيها وليس لها حظ من الصفات التي لا ضد لها لا بد من بيان الحاء وعدم خلط صوتها بصوت حروف أخرى عند غير العرب قد يغيرون فبعضهم يجعلونها هاءً يقول ( الرهمن الرهيم ) أو بعض اليونان يقولون ( الرخمن الرخيم ) هذا أيضاً لا يصح لا ابدالها بالخاء ولا بالهاء لا بد من أن نقول ( أَحْ ) نلاحظ صفات حرف الحاء على اللوحة التعليمية الأخيرة في درسنا اليوم .


صفات الحروف موزعة على حروف الهجاء ( صفات الحاء ) ، الصفات ذوات الضد : الحاء مهموسة والحاء رخوة وهي أيضاً مستفلة ومنفتحة وأما الصفات التي لا ضد لها فلا يوجد لها صفة من تلك الصفات هذا درسنا اليوم ونتابع في الدرس القادم الصفات موزعة على بقية حروف الهجاء .

انتصار
الادارة العامة

default رد: هنا حلقات تعليم التجويد فيدو / وتفريغ لها (للشيخ ايمن رشدي سويد)

مُساهمة من طرف انتصار في الأربعاء 18 يونيو 2008, 8:48 am

الدرس الثمانون


صفات الحروف

إن علم التجويد عرفه العلماء بقولهم هو إعطاء كل حرف حقه ومستحقه مخرجاً وصفة يعني معرفة مخارج الحروف العربية ومعرفة صفة هذه الحروف عند الخروج ، معرفة المخارج قد أنهينا الكلام عليها في الحلقة الماضية والحمد لله لكن هذا وحده لا يكفي لاتقان التلاوة لأننا كما لاحظنا في الدرس الماضي أو في الحلقة الماضية والتي قبلها أن بعض الحروف تخرج من مكان واحد فإن الطاء والدال والتاء تخرج من مكان واحد ( أَطْ ، أَدْ ، أَتْ ) لاحظوا جربوا هكذا ولو في البيوت ( أَطْ ، أَدْ ، أَتْ ) نجد بأن اللسان يقرع نفس المكان عند النطق بهذه الأحرف الثلاثة إذاً كيف نفرق بينها ولماذا هي تختلف في السمع ونفرق بينها بصفات الحروف الطاء والتاء من مخرج واحد لكن الطاء لها صفة والتاء لها صفة أخرى ننظر إلى الشاشة فنجد قد كتب جدول يوضح لنا هذا الجدول أهم الصفات التي سندرسها في الحلقات القادمة لكن أحبننا أن نعطي المشاهد الكريم فكرة عن هذه الصفات .


أهم الصفات الأصيلة للحروف ( يعني الحروف العربية ) على اليمين نجد مكتوب صفات لها ضد وعلى اليسار مكتوب صفات لا ضد لها ما معنى هذا الكلام يعني الصفات التي لها ضد الجهر ويقابله الهمس يعني الحروف العربية التسعة والعشرون كل حرف منها إما أن يكون مجهوراً وإما أن يكون مهموساً لابد أن يكون منضوياً تحت أحد هاتين الشعبتين إما أن يكون مجهوراً وإما أن يكون مهموساً ما معنى الجهر وما معنى الهمس هذا ما سنذكره إن شاء الله في حلقات قادمة سنأخذ هذه الصفات صفةً صفةً حتى لا يتعب القاريء من المتابعة معنا وحتى نسير معه بطريقة التدريج في التعليم ، أيضاً تحت الجهر والهمس نلاحظ على الشاشة قد كتب الشدة والرخاوة وبينهما صفة اسمها صفة البينية أي أن الحرف العربي إما أن يكون شديداً أو يكون رخواً أو يكون لا هو شديد ولا هو رخو يعني بين الرخو والشديد أيضاً سنتحدث في حلقة أخرى عن الحروف العربية من حيث الإطباق والانفتاح بعض الحروف العربية مطبقة وبعضها منفتحة أيضاً سنتحدث عن الحروف العربية من حيث الاستعلاء والاستفال إذ إن بعض الحروف العربية تكون هكذا وبعضها هكذا بعد ذلك سننتقل إلى الصفات التي تتصف بها الحروف العربية ولكن صفات ليس لها ضد يعني أن بعض الحروف العربية تتصف بهذه الصفة ولكن غيرها من الحروف ليس من الشرط أن يتصف بضد تلك الصفة فنلاحظ على الشاشة أن الصفة الأولى من الصفات التي لا ضد لها صفة الصفير سنتكلم عن الصفير وعن الحروف التي تتصف بهذه الصفة ، الصفة الثانية صفة القلقلة سنتكلم عليها بإيضاح الصفة الثالثة صفة اللين الرابعة صفة الانحراف الخامسة صفة التكرير السادسة صفة التفشي السابعة صفة الاستطالة ، من عرف هذه الصفات وأدرك معانيها وطبقها فإنه يتلو القرآن إن شاء الله تعالى تلاوة صحيحة ، لا غبار عليها ، هذا ما يتعلق بالهيكل العام للصفات .


قاعدة :- أهم الصفات الأصلية للحروف .


أ‌- صفات لها ضد :- 1- الجهر ضده الهمس 2- الشدة ، البينية ، الرخاوة 3- الاطباق وضده الانفتاح 4- الاستعلاء وضده الاستفالة .


ب‌- صفات لا ضد لها :- 1- الصفير 2- القلقلة 3- اللين 4- الانحراف 5- التكرير 6- التفشي 7- الاستطالة .

انتصار
الادارة العامة

default رد: هنا حلقات تعليم التجويد فيدو / وتفريغ لها (للشيخ ايمن رشدي سويد)

مُساهمة من طرف انتصار في الإثنين 27 أبريل 2009, 3:58 pm

للرفع والفائدة

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 01 أغسطس 2014, 2:47 am