مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

من الآفات الخفية العامة

شاطر

حبيبه
هيئة التدريس

مميز من الآفات الخفية العامة

مُساهمة من طرف حبيبه في الإثنين 07 ديسمبر 2015, 3:40 pm

.  ‎
‎من الآفات الخفية العامة  

  أن يكون العبد في نعمة أنعم الله بها عليه واختارها له ، فيملها العبد ويطلب الانتقال منها إلى مايزعم لجهله _ أنه خير له منها، وربه برحمته لا يخرجه من تلك النعمة ، ويعذره بجهله وسوء اختياره لنفسه .

حتى إذا ضاق ذرعاً بتلك النعمة وسخطها ، وتبرم بها واستحكم ملله لها ، سلبه الله إياها ، فإذا انتقل إلى ماطلبه ، ورأى  التفاوت بين ماكان فيه وماصار إليه ، اشتد قلقه وندمه ، وطلب العودة إلى ماكان فيه .

‎فإذا أراد الله بعبده خيراً ورشداً ، أشهده أن ماهو فيه نعمة من نعمه عليه ورضاه به وأوزعه  شكره عليه ، فإذا حدثته نفسه بالانتقال عنه ، استخار ربه استخارة جاهل بمصلحته عاجز عنها ، مفوض إلى الله ، طالب منه حسن اختياره له .

‎وليس على العبد أضر من ملله لنعم الله ؛ فإنه لايراها نعمه ، ولايشكره عليها ، ولا يفرح بها ، بل يسخطها ويشكوها ويعدها مصيبة ، هذا وهي من أعظم نعم الله عليه .

‎فأكثر الناس أعداء نعم الله عليهم ، ولايشعرون  بفتح الله عليهم نعمه ، وهم مجتهدون في دفعها وردها جهلاً وظلماً.

‎الضوء المنير على التفسير لابن قيم الجوزيه رحمه الله .    

سلوى سلوى

مميز رد: من الآفات الخفية العامة

مُساهمة من طرف سلوى سلوى في الإثنين 07 ديسمبر 2015, 5:14 pm

الله يجزاك خير

حبيبه
هيئة التدريس

مميز رد: من الآفات الخفية العامة

مُساهمة من طرف حبيبه في الإثنين 14 ديسمبر 2015, 11:19 am

وإياك أختي الفاضلة سلوى
أشكر مرورك الطيب

    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 08 ديسمبر 2016, 9:51 pm