مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

تصويب الاخطاء التي قد تقع في سورة الفاتحة للشيخ مظفر النواتي من دورة الاتقان في معهد دار الهجرة

شاطر

انتصار
الادارة العامة

default تصويب الاخطاء التي قد تقع في سورة الفاتحة للشيخ مظفر النواتي من دورة الاتقان في معهد دار الهجرة

مُساهمة من طرف انتصار في الثلاثاء 01 ديسمبر 2015, 3:40 pm


محبة الرحمن7

default رد: تصويب الاخطاء التي قد تقع في سورة الفاتحة للشيخ مظفر النواتي من دورة الاتقان في معهد دار الهجرة

مُساهمة من طرف محبة الرحمن7 في الثلاثاء 29 ديسمبر 2015, 1:44 pm

تصويب الاخطاء في سورة الفاتحه تلخيص محاضرة شيخنا الكريم شيخ مظفر النواتي
بالنسبه الي الاستعاذه
الاخطاأ التي يقع فيها الطالب في كلمة اعوذ بالله من الشيطان الرجيم وقوع الغنه في حرف العين والواو في كلمه اعوذ وهي ممنوعه في العين والواو
وفي لفظ الجلاله حرف اللام في لفظ الجلاله يتكون من ل ا م عندم نقراءه اوسطه الف واللحون التي تقع في الالف هي الغنه في الاف وايضا التقليل في الف
الشيطان يغير شفتاه بالضم في الجرف المفخم في الطاء
الرجيم التفشي في حرف الجيم وهي صفه ليس محموده في حرف الجيم ،ايضا الاتيان بالغنه في حرف الياء وكذلك عدم التوسط في حرف الميم لان حرف الميم من حروف لن عمر لابد من التوسط
بسم الله الرحمن الرحيم
بسم فصل بس عن الميم بالسكت علي السين
الرحمن عدم فك المشدد في الراء
الرحيم والرجيم عدم الاتيان بالغنه في الياء وكذلك عدم اعطاء التوسط في الميم
الحمد لله رب العالمين
لله اشباع كسره الهاء حتي تصبح بمعني الشيطان فقد وقع في لحن جلي فيراعي عدم الاشباع
رب العالمين يقع في غنه في العين فيراعي تعامد الشفتين وخفض اللسان في العين حتي لايستعلي اللسان ويضيق مخرج خروج الهواء فيصحبها صوت الغنه كذلك الاتيان بالغنه في الياء من الاخطائ التي يقع فيها الطالب وعدم الوقوف علي النون بالتوسط
ملك يوم الدين او مالك يوم الدين
مالك يراعي عدم اتيان الغنه في الالف وعدم اشباع كسرة الكاف في مالك او ملك حتي لا تصبح ياء
يوم الكل يخطا لانهم لا يفرقون بين الواو المديه واللينه هنا واو لينه زمنها يكون زمن اي حرف رخو بتكوير الشفتين دون القضب اما اذا وقفنا عليها فتصبح عارضه للسكون تمد 2 او 4 او 6 فيتغير مسارها الشفتين تدفع الي الامام علي شكل البوق
الدين قد ياتي البعض يخفف الدال فتصبح تاء فلابد ان نتبه الي الجهر والشده في الدال وايضا ما يقع علي الياء من الغنه وعدم التوسط في الوقف علي النون
اياك نعبد واياك نستعين
اياك قد ياتي الطالب بصفة الجهر والشده في حرف الياء المشدده اعتقادا منه ان التشديد لابد من القوه فحرف الياء رخوي فلابد ان نفصله مع الرخاوه واللين وليس بالشده والجهر مع مراعاة ان الحرف المشدد ينفك الي حرفين الاول ساكن والثاني بحركه التي تصاحب الشده وايضا يراعي عدم تقليل الالف
نعبد عدم اعطاء توسط العين وايضا اشباع الضمه حتي تصبح واو
نستعين يراعي الاتيان بزمن السين الساكنه واعطاءها صفاتها ، يراعي عدم الاتيان بغنه في الياء والوقوف علي الناون بالتوسط
اهدنا الصراط المستقيم
الصراط الاغلبيه ينطق الصاد سين ،حين نطلب منه التصحيح يستعلي في السين من الداخل لان كلاهما السين والصاد كلاهما فيههما صفير وكلاهما رخوي فالصاد اذا لم يتم بها الاستعلاء تصبح سين كذلك السين اذا استعلينا بها تصبح صاد لذلك لابد من مراعاة تفخيم الصاد باستعلاء اللسان
المستقيم لا نفخم لام المستقيم ونتبه لحرف السين لابد من التبسم وليس بتكوير الشفتين وعدم الاستعلاء فيها وكذلك عدم تفخيم حرف التاء لمجاورته للقاف ايضا عدم الاستعلاء في حرف القاف لانه حرف مكسور ادني مراتب التفخيم فقد يعتقد الطالب ان عدم الاستعلاء ياتي بالحرف صحيح ولكن الاستعلاء صفة قاءمه والتفخيم درجات فعلينا ان نبدا بالاستعلاأ ثم ناتي بدرجة التفخيم

الذين عدم تفخيم اللام
انعمت نراعي ان النون قد جاورت العين والميم فقد يصحب في نطق العين غنه
غير الغين من حروف الرخاوه فلا بد من وجود صوت فيها مع مراعاة ان الغين المرتبه الثانيه في التفخيم كذلك يراعي عدم اتيان الغنه في حرف الياء

المغضوب عدم تفخيم الميم وكذلك يخطئون في الغين بعدم رخاوة حرف الغين ،الضاد مراعاة عدم اشمام الضاد حرف ظ
الضالين اشمام الضاد ظا وكذلك اعطا غنه في الياء وعدم الوقوف علي النون بالتوسط

انتصار
الادارة العامة

default رد: تصويب الاخطاء التي قد تقع في سورة الفاتحة للشيخ مظفر النواتي من دورة الاتقان في معهد دار الهجرة

مُساهمة من طرف انتصار في السبت 02 يناير 2016, 8:55 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


 الاخطاء التي قد يقع فيها الطالب في سورة الفاتحة ( لشيخنا الفاضل مظفر النواتي حفظه الله تعالى) 
- في كلمة اعوذ بالله من الشيطان الرجيم وقوع الغنه في حرف الواو في كلمه اعوذ وهي ممنوعة
 أما لفظ الجلالة فحرف اللام في لفظ الجلالة يتكون من ل/ ا /م فوسطه الف ومن اللحون التي تقع في الالف هي الغنه في الاف وذلك بتضييق مخرج الجوف بارتفاع آخر اللسان ليصل الي منطقة الرخاوة
أما الخطاء الثاني في لفظ حرف الألف فهو التقليل وذلك بلفظ الألف باتجاه حرف الياء بالتبسم وعدم تعامد الشفتين 
والخطأ الثالث في حرف الألف هو رجيع صوت الهمزة بانقطاع الهواء قطعا وليس انتهائه.
كذلك من الأخطاء التي تقع في لفظ كلمة الجلالة الله هو إشباع كسرة حرف الهاء حتى يصبح ياء مديه ويصبح لفظها اللاهي أي الملهي وبذلك تتغير حقيقة الكلمة من الله الهادي إلى الشيطان الاهي
أما كلمة الشيطان فالخطأ المتوقع هو تفخيم الياء لمجاورتها حرف الطا المستعلي أو تفخيم حرف الطا بالضم وليس بهيئة الضم فيصبح طو
وقد يخطأ الطالب كذلك في حرف  الألف في كلمة الشيطان وذلك أما بأن يأتي بها بغنة أو بتقليل أو برجيع صوت الهمزة نتيجة قطع الهواء وعدم انتهائه 
أما حرف النون في هذه الكلمة الخطأ به بعدم تحقيق صفة التوسط أو البينية وهي خروج صويت في الحرف لا صوت إذ أن الحروف الرخوية هي التي يخرج بها صوت أما الحروف المتوسطة ( لن عمر) فيخرج بها صويت أما حروف الجهر  والشدة فلا يجري بها الصوت
الرجيم من الأخطاء التي تقع في لفظ كلمة الرجيم 
هو عدم فك الراء المشددة إلى راء ساكنة مفخمة وراء ثانية مفخمة باتجاه الألف بتعامد الشفتين 
اما حرف الجيم فلا بد من عدم اللفظ به مصحوب بصفة  التفشي وذلك باطباق مخرج الجيم على مايوازيه من الحنك الأعلى 
أما حرف الياء فاللحن الذي يقع به هو الغنة وذلك بتضييق مخرج الجوف بارتفاع آخر اللسان ليصل إلى المنطقة الرخوية في آخر الحنك الأعلى 
والخطأ المتوقع في الميم هو عدم الوقف عليها بصفة التوسط أو البينية وقد بينت معني صفة التوسط أو البينية في حروف ( لن عمر) والميم أحد حروفها
بسم الله الرحمن الرحيم 
الخطأ المتوقع في كلمة بسم
هو عدم تحقيق صفة الهمس والصفير والرخاوة
 أما في لفظ كلمة الله
فقد تم شرحة في لفظ نفس الكلمة في الاستعاذة اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
اما اللحون في لفظ كلمة الرحمن فهو عدم فك الراء المشددة وتم شرحة في كلمة الرجيم بالاستعاذة فعد لها
اما حرف الحا فاللحن به بعدم تحقيق صفة الهمس وهي خروج نفس عند النطق به كذلك عدم تحقيق صفة الرخاوة وهي جريان الصوت عند النطق بها
اما حرف الألف الغير مكتوبة بعد الميم فاللحن به إما الغنة أو التقليل وتم شرحهما فعد  له 
أما حرف النون فاللحن به
إما أن يكون عدم تحقيق صفة التوسط أو البينية وقد شرحتها فعد لها
 الرحيم : فاللحن المتوقع في لفظها هوعدم فك الراء المشددة وتم شرح ذلك في الكلمة السابقة فعد لها 
وكذلك لحون حروف الحاء والياء والميم  تم شرحها فعد لها
مالك يوم الدين:
اللحون المتوقعة في لفظ كلمة مالك هي 
غنة أوتقليل أو إمالة حرف الألف وتم شرحها في الكلمات السابقة فعد لها 
أما اللحن المتوقع في كلمة يوم هو
عدم تكوير الواو عند النطق بها لانها واو لينة اي واو ساكنة سبقت بفتحة في حرف الياء ونطقها على انها حرف واو مدية وذلك بضم الشفتين ودفعهما على شكل البوق للامام مع مراعاة انه لو وقفنا على كلمة يوم فيتم الوقف عليها كالوقف على العارض للسكون وذلك بمد الواو اللينة إلى حركتين أو أربع حركات أو ست حركات بما يتناسب مع سرعة القراءة لأن زمن حروف  الوقف العارض للسكون مرتبط بسرعة القراءة فالحركتان في مرتبة التحقيق يزيد زمنها عن الحركتين في مرتبة التدوير والحركتين في مرتبة التدوير يزيد زمنها عن الحركتين في مرتبة الحدر
أما اللحون التي قد تقع في لفظ كلمة الدين فهي عدم فك حرف الدال المشدد إلى حرفين الأول ساكن تظهر عليه صفة الجهر وصفة الشدة والثاني متحرك بالكسرة وذلك  بالتبسم باتجاه حرف الياء أما اللحن في حرف الياء هو ظهور صوت الغنة فية وقد تم شرح ذلك فعد له
وكذلك حرف النون فاللحن به هو عدم تحقيق  صفة التوسط أو البينية وقد تم شرحة في الكلمات السابقة فعد له
إياك نعبد وإياك نستعين فاللحون المتوقعة في لفظ كلمة إياك هي
عدم تحقيق النبر على حرف الهمزة وذلك بإبعاد الوتران الصوتيان  عن بعضهما والأصل في نطق الهمزة هو التصاق الوتران الصوتيان اما إبتعادهما فيكون في حرف الهاء 
أما حرف الياء فاللحن الذي يقع فيه هو عدم فك الياء إلى  حرفين الأول ساكن تظهر عليه صفة الرخاوة واللين يطول زمنه عن الحرف الثاني المتحرك بالفتحة باتجاه الألف
أما لحون الألف فهي اما الغنة أو التقليل تم شرحه فعد له




تفريغ الاستاذة محبة الرحمن جزاها الله خيرا وجعله في ميزان حسنتها وزادها 

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 02 ديسمبر 2016, 1:55 pm