مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

| طريقةُ الحفظِ التي يثبتُ بها الإنسانُ حِفْظه |

شاطر
avatar
ام عيسى

default | طريقةُ الحفظِ التي يثبتُ بها الإنسانُ حِفْظه |

مُساهمة من طرف ام عيسى في الجمعة 02 أكتوبر 2015, 7:42 pm

السلامُ عليكنَّ ورحمةُ اللهِ وَبركاتُه،

جِئتُكنَّ بالخيراتِ مُحملةٌ بِالبُشرياتِ واللهَ أَسألُ فِي هذهِ الساعاتِ الطيباتِ المباركاتِ أن يوفقنا لكلِ خَير

( الطريقةُ منقُولَةٌ عَنِ الشيخِ المباركِ - وَحيد عَبدْ السلام بَالي - جزاهُ اللهُ خيرًا وَنفعنا بَعلمه )

إليكنَّ >> طريقةُ الحفظِ التي يثبتُ بها الإنسانُ حِفْظه:

أولـًا: تقرأً السطر (عشر مراتٍ)
ثُمَّ: تُسمعهُ لنفسك، فإن جئت بهِ على وَجهه فانتقل إلى السطر الذي بعدهُ
وإن اختلطت عليك " كلمةٌ " فاقرأها مع ما قبلها وما بعدها (خمس مراتٍ) ثُمَّ اقرأ السطر كلهُ وَسمعهُ لنفسك
ثُمَّ انتقل إلى السطر الثاني فاقرأه قراءةً (عشر مرات)، لَـا تقرأ مرتين ثُمَّ تسمع لنفسك [ لأ هذا خطأ !! تشوه على نفسك حتى لو حفظته من أول مرة لا بد أن تقرأه قراءةً حتى ترتسم الكلمة في الذهن موضعها من السطرِ ومن المكان]
قرأت السطر الأول (عشر مرات) وقرأت السطر الثاني (عشر مرات) تقرأ السطرين (ثلاث مرات) وتسمعهم لنفسك
ثُمَّ السطر الثالث ثَّم الرابع .. الخامس حتى تـنـتهي من حفظ الصفحةِ كاملةً؛ هذا حفظٌ نسميه " حفظٌ قصيرُ المدى " قدْ يضيعُ منكَ بعد أسابيع !!!
كَيفَ تُحولُ هذهِ الصفحةَ إلى حفظٍ طَويلِ المدى ؟
تأتي بالصفحة التي حفظتها، تفتحها مرةً أخرى وَتقرأها (عشرين مرة) حتى -لو سمعتها مئة مرة- .. تقرأها (عشرين مرة) قراءة حبذا لو كان أصبعك تحت السطرِ؛ ستثبت هنا إن شاء الله وَتحفظها وَلن تنساها بفضل الله، لماذا ؟
لأنك حينما تقرأها (عشرين مرةً) قراءةً نظرًا –أي في المصحفِ- فإنَّ العينَ تلتقطُ صورةً ضوئيةً للصفحةِ فترتسمُ الصفحةُ في ذهنك فلن تنساها بفضلِ اللهِ أَبدًا ..

انتهى بحمد الله؛

|| شمرن عن ساعدي العمل وتوكلن على الله وابدأن بسم الله ||

منقول
avatar
سلوى سلوى

default رد: | طريقةُ الحفظِ التي يثبتُ بها الإنسانُ حِفْظه |

مُساهمة من طرف سلوى سلوى في الأحد 04 أكتوبر 2015, 1:47 pm

الله يجزاك خير

    الوقت/التاريخ الآن هو السبت 27 مايو 2017, 5:05 pm