مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

إحياء السنن المهجورة

شاطر
avatar
حبيبه
هيئة التدريس

default إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف حبيبه في الخميس 09 أكتوبر 2014, 2:48 pm

      إحياء السنن المهجورة  

   يُقصد بإحياء السنن: تذكير الناس بما كان يفعله النبي صلى الله عليه وسلم، وما شرعه لأمته، في زمن ترك الناس العمل بأغلب ما ورد عنه صلى الله عليه وسلم.

ويدخل في نطاق الإحياء أيضا: العمل بالسنن، والعلم بها، وتعليمها للناس ونشرها بينهم قولا وفعلا، والحث على التمسك بها، والتحذير من مخالفتها، جاء في فيض القدير: "من أحيا سنة: أي علمها، وعمل بها ونشرها بين الناس، وحث على متابعتها وحذر من مخالفتها".

وقد ورد في السنة النبوية ما يدل على حصول الأجر العظيم لمن أحيا السنن ونشرها، ومن ذلك ما رواه الإمام الترمذي وحسنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لبلال بن الحارث رضي الله عنه: (من أحيا سنة من سنتي قد أميتت بعدي، فإن له من الأجر مثل من عمل بها، من غير أن ينقص من أجورهم شيئا، ومن ابتدع بدعة ضلالة لا ترضي الله ورسوله، كان عليه مثل آثام من عمل بها، لا ينقص ذلك من أوزار الناس شيئا).

وعند الإمام ابن ماجه بإسناد صحيح أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (من أحيا سنة من سنتي فعمل بها الناس كان له مثل أجر من عمل بها لا ينقص من أجورهم شيئا، ومن ابتدع بدعة فعمل بها كان عليه أوزار من عمل بها لا ينقص من أوزار من عمل بها شيئا).

قال الإمام ابن عبد البر في التمهيد: "حديث هذا الباب أبلغ شيء في فضائل تعليم العلم اليوم، والدعاء إليه وإلى جميع سبل البر والخير؛ لأن الميت منها كثير جدا، ومثل هذا الحديث في المعنى قوله صلى الله عليه وسلم: (ينقطع عمل المرء بعده إلا من ثلاث: علم علمه فعُمِلَ به بعده، وصدقة موقوفة يجري عليه أجرها وولد صالح يدعو له)".

ويشهد لذلك أيضا ما أخرجه الإمام مسلم في صحيحه من حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من اتبعه، لا ينقص ذلك من أجورهم شيئا، ومن دعا إلى ضلالة فعليه من الإثم مثل آثام من اتبعه، لا ينقص ذلك من آثامهم شيئا).

ولذا فإننا نقصد من خلال هذا المحور: نشر جملة من السنن والفضائل والآداب التي هجرها عامة الناس، وصارت غير معروفة ومألوفة بينهم، حتى ننال أجر إحياء سنن النبي المصطفى صلى الله عليه وسلم، وندخل في عِداد الداعين إلى الهدى والخير، واللهَ نسأل أن يوفقنا لصالح القول والعمل.

 
avatar
مها صبحى
الإدارة

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف مها صبحى في الجمعة 10 أكتوبر 2014, 1:29 am

جزاكِ الله خيراً أستاذتنا الحبيبة / حبيبه
موضوع السنن المهجورة يشغلني منذ فترة
و لكني أراه يحتاج لمتخصص في علم الحديث و صحته ليتكلم فيه
و أخشى أن أثقل عليكِ إن طلبت منكِ أن تضعي لنا في هذا الموضوع سنة مهجورة لنحييها و نطبقها
على أن يكون ذلك كل فترة تحدديها أنتِ حسب رؤيتك
أرى أنكِ - ولا أزكيكِ على الله - أنسب مَن يدقق في صحة كل كلمة في الدار
و من باب الاعتراف بالفضل للآخرين نتذكر أيضاً الحبيبة ( زادي التوحيد ) فهي أيضاً مثلك في هذا الأمر
جزاكما الله خيراً
avatar
ام ايهاب
مشرفة قاعة السيرة العطرة

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف ام ايهاب في الجمعة 10 أكتوبر 2014, 9:29 am

رااائع...جزااك الله خيرا
وبارك الله فيك حبيبتي حبيبة
avatar
حبيبه
هيئة التدريس

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف حبيبه في الجمعة 10 أكتوبر 2014, 6:36 pm

  رفع الله قدرك أستاذة مها كما رفعت مني
لكن وجل قلبي من كلامك
فإني مفرطة والخطأ أقرب لي من الصواب
اجتهد ما استطعت وأسأل الله أن يكون لي ﻻ علي
وإن شاء الله أقوم بما طلبت
وجزاك الله خيرا    
avatar
حبيبه
هيئة التدريس

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف حبيبه في الجمعة 10 أكتوبر 2014, 6:39 pm

وإياك أم إيهاب الحبيبة
أنارت الدار بقدومك وحمدا لله على سلامتك
اشتقنا ﻹسمك في الدار فلا تحرمينا

avatar
مها صبحى
الإدارة

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف مها صبحى في الجمعة 10 أكتوبر 2014, 10:07 pm

جزاكِ الله خيراً أستاذة حبيبه
و رفع الله قدركِ في الدارين
avatar
حبيبه
هيئة التدريس

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف حبيبه في الأحد 12 أكتوبر 2014, 1:30 pm

   ( العفو عن الخادم )


عن عبدالله بن عمرو قال : جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله ، كم نعفو عن الخادم ؟ فصمت . ثم أعاد عليه الكلام . فصمت ، فلما كان في الثالثة قال صلى الله عليه وسلم :” اعفوا عنه في كل يوم سبعين مرة “.
(السلسلة الصحيحة ) (1/800).


الفائدة : في هذا الحديث توجيه للمسلم أن يعفو عن الخدم الذين يعملون لديه رفقاً بهم ، ومراعاة لظروفهم ، وحفظاً لودهم ، وقد قال تعالى في وصف أهل الإيمان: “والعافين عن الناس “. وكم من الجرائم ارتكبت من الخدم بسبب ما يلاقونه من ظلم وقسوة ممن يعملون لديهم . وقوله صلى الله عليه سلم:”سبعين مرة ” للمبالغة


وبالمناسبة : (التمس لأخيك بضعا وسبعين عذرا). . . لا يوجد حديث بهذا اللفظ
أو (إذا بلغك عن أخيك الشيء تنكره فالتمس له عذرا واحدا إلى سبعين عذرا، فإن أصبته، وإلا، قل لعل له عذرا لا أعرفه.)
ليس هذا حديثا، بل هو قول لجعفر بن محمد
 
avatar
مها صبحى
الإدارة

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف مها صبحى في الثلاثاء 14 أكتوبر 2014, 12:47 am

جزاكِ الله خيراً أستاذة حبيبه
و أضيف أن مفهوم الخادم لابد ألا نقصره على خادم البيت فقط
و لكن يمكننا أن نجعله يشمل البواب ( حارس العقار ) و السائق و غيرها من أصحاب المهن المماثلة



وبالمناسبة : (التمس لأخيك بضعا وسبعين عذرا). . . لا يوجد حديث بهذا اللفظ أو (إذا بلغك عن أخيك الشيء تنكره فالتمس له عذرا واحدا إلى سبعين عذرا، فإن أصبته، وإلا، قل لعل له عذرا لا أعرفه.) ليس هذا حديثا، بل هو قول لجعفر بن محمد كتب:

كنت أظنه حديثاً و لكن صححتي لي معلوماتي
أشكرك أستاذتي
avatar
حبيبه
هيئة التدريس

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف حبيبه في الجمعة 17 أكتوبر 2014, 10:33 pm

أشكر مرورك وتعقيبك أستاذة مها
avatar
حبيبه
هيئة التدريس

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف حبيبه في الأحد 19 أكتوبر 2014, 10:15 pm

     ( توديع المسافر )


عن سالم أن ابن عمر رضي الله عنه كان يقول للرجل إذا أراد سفراً : ادن مني أودعك كما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يودعنا ، فيقول : ” استودع الله دينك وأمانتك وخواتيم عملك “.
( السلسة الصحيحة ) (1/19)


الفائدة : يغفل كثير منا عن هذا الأدب النبوي الرفيع عند التوديع، فيستبدلونه بألفاظ وعبارات أخرى، كقولهم: ” مع السلامة ” أو ” في أمان الله “، وهي عبارات حسنة ولكنها لا تقدم على السنة الثابتة




   
avatar
مها صبحى
الإدارة

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف مها صبحى في الخميس 23 أكتوبر 2014, 11:25 pm

جزاك الله خيرا أستاذتي
جعلنا الله متبعين لا مبتدعين
avatar
حبيبه
هيئة التدريس

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف حبيبه في الأحد 26 أكتوبر 2014, 8:48 pm

 ( مسح رأس اليتيم يلين القلب )


شكا رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم قسوة قلبه فقال له صلى الله عليه وسلم :” إذا أردت تليين قلبك فأطعم المسكين ، وامسح رأس اليتيم “. (السلسلة الصحيحة) (2/533).


الفائدة : اليتيم هو الطفل الذي مات أبوه وهو دون سن البلوغ ، أما بعد البلوغ فلا يسمى يتيماً . ففي هذا الحديث توجيه نبوي لمن يجد في قلبه قسوة أن يمسح رأس اليتيم ليلين قلبه ؛ لأنه بفعله هذا يتذكر غربة هذا الطفل الصغير ووحشته بين الناس بفقده من يراعي شئونه ويقوم على تلبية حاجاته وإسعاده، فيرق لحال هذا الصبي وتلين قسوة قلبه





avatar
حبيبه
هيئة التدريس

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف حبيبه في الأربعاء 29 أكتوبر 2014, 2:39 am

       ( النهي عن الجلوس بين الشمس والظل )


قال صلى الله عليه وسلم : إذا كان أحدكم في الفيء فقلص عنه الظل وصار بعضه في الشمس وبعضه في الظل ، فليقم .
( السلسلة الصحيحة ) (1/514). 
وفي حديث آخر أنه صلى الله عليه وسلم سماه : مجلس الشيطان . ( السلسلة الصحيحة ) (2/515).


الفائدة : في هذا الحديث والذي قبله نهي عن أن يجلس المسلم بين الشمس والظل، بل يجلس كله في الظل ، أو كله في الشمس




 
avatar
حبيبه
هيئة التدريس

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف حبيبه في الأربعاء 12 نوفمبر 2014, 9:42 pm

 ( ترك الطعام الحار حتى يبرد )


كانت أسماء بنت أبي بكر رضي الله عنهما إذا صنعت الثريد غطته شيئاً حتى يذهب فوره ، ثم تقول : إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : إنه أعظم للبركة . وكذلك أبو هريرة رضي الله عنه يقول: لا يؤكل طعام حتى يذهب بخاره . 
(السلسلة الصحيحة ) (1/677).



الفائدة : من السنة عدم التعجيل بالأكل قبل أن تذهب فورة الطعام وحرارته الأولى ، وذلك للبركة ، ولأجل ضرره على الآكل




avatar
مها صبحى
الإدارة

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف مها صبحى في الجمعة 14 نوفمبر 2014, 1:58 pm

جزاكِ الله خيراً أستاذة حبيبه
و لي سؤال بعد إذنك
بخصوص أكل الطعام ساخناً : هناك أناس يحبون الطعام ساخناً جداً و كذلك المشروبات
فهل الأمر على سبيل الاستحباب أم الوجوب ؟؟
avatar
حبيبه
هيئة التدريس

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف حبيبه في السبت 15 نوفمبر 2014, 2:56 am

وإياك أستاذة مها
يوجد الجواب في الفائدة المكتوبة اسفل الحديث .

إليك ما يحمله الحديث من الناحية الشرعية  ثم الناحية الصحية


      جاء الأمر بتبريد الطعام قبل أكله- ومثله الشراب- والنهي عن أكله حاراً، من طرق كثيرة بعضها بأسانيد صحيحة، وبعضها فيه ضعف، ولكنها تتقوى بالطرق الصحيحة.
فروى الديلمي في مسند الفردوس عن ابن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "أبردوا بالطعام، فإن الحار لا بركة فيه" ورواه الحاكم في المستدرك، وصححه على شرط مسلم ووافقه الذهبي عن جابر بن عبد الله، وأسماء بنت أبي بكر، وكذا رواه الطبراني في الأوسط عن أبي هريرة، وأبو نعيم في الحلية عن أنس. 
وروى البيهقي عن صهيب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم: "نهى عن أكل الطعام حتى يمكن" أي أكله، وفي سنده ضعف. 
وروى أحمد والطبراني في الكبير وصححه الألباني عن عوف بن مالك عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "أطيب الشراب الحلو البارد".
قال المناوي رحمه الله في فيض القدير في معنى هذه الأحاديث: أبردوا: ندباً، بالطعام أي: أخروا أكله إلى أن يبرد، فتناولوه بارداً... والمراد هنا: نفي ثبوت الخير الإلهي، فيكره استعمال الحار لخلوه من البركة ومخالفته للسنة، بل إن غلب على ظنه ضرره فيحرم.

إسلام ويب _ مركز الفتوى
   
avatar
حبيبه
هيئة التدريس

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف حبيبه في السبت 15 نوفمبر 2014, 3:13 am


وهذا ليس  معناه أكل الطعام بارد
النهي من الناحية الطبية
غالب من يأكل الطعام الساخن ينفخ فيه ليرد قليلا

توصلت دراسة علمية حديثة نشرت في "مجلة فام اكتويل" الفرنسية الأسبوعية، إلى أن النفخ في الطعام والشراب أو إخراج النفس فيه عادة يومية يفعلها الإنسان دائماً عندما يأكل أو يشرب شيئا ساخناً بغرض تبريده‏، ولكنها للأسف عادة خاطئة جداً قد تؤدي للإصابة بداء السكري أو التهاب الأغشية المبطنة للمعدة القرحة.

وتوجد بعض من هذه البكتيريا بالملايين في الفم، ونوع من هذه البكتيريا يسمي "هيلكوباكتر بايللوري" ولكن تلك البكتيريا عند خروجها مع الهواء من الفم تكون ضارة، حيث تقوم بالتحوصل على الطعام الساخن، ثم يتناول الإنسان ذلك الطعام، حيث توجد البكتيريا فيه بشكل كبير جداً وتكون في أتم الاستعداد للدخول إلي الجسم.
وتبدأ الرحلة من الفم، ثم المرئ إلي أن تصل إلى المعدة، فتقوم تلك البكتيريا بالتنشيط و إفراز إنزيم "اليوريا" الذي يسبب التهاب الأغشية المبطنة للمعدة، مسبباً بذلك خرقا في الجدار، حيث تبدأ المعدة بهضم نفسها وحدوث تآكل بجدار المعدة، مما يؤدي إلى هضم المعدة لنفسها، أيضاً تسبب تلك البكتيريا ضعفاً في إفراز الأنسولين بالبنكرياس، مما يؤدي إلى ارتفاع نسبة السكر بالدم وحدوث مرض السكري.

كما أكدت دراسة ألمانية حديثة أن هواء الزفير الذي يطلقة الإنسان يحتوي على بعض البكتيريا المفيدة والموجودة بالحلق والتي تساعد في القضاء على بعض الأمراض.
ولكن المفاجأة التي أوضحتها الدراسة أنه بمجرد ملامسة هذة البكتيريا لسطح ساخن تتحول إلى بكتيريا ضارة تتسبب فى الإصابة بالأمراض السرطانية المختلفة.
وحذرت الدراسة الأمهات خصيصا من القيام بهذه العادة الخاطئة كون الأطفال فى بداية تكوين جهازهم المناعي يكونون أكثر عرضة للإصابة بالأمراض.
avatar
مها صبحى
الإدارة

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف مها صبحى في الثلاثاء 18 نوفمبر 2014, 1:01 pm

استاذة حبيبه
تعجز الكلمات عن التعبير عن شكري لكِ
سامحيني لتعبك و لكني حقاً أستفيد من حضرتك كثيراً
جزاكِ الله خيراً و رزقك الصحة و السعادة
avatar
حبيبه
هيئة التدريس

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف حبيبه في الإثنين 24 نوفمبر 2014, 8:00 am

وإياك أستاذة مها
بارك الله فيك
هذا عملي وأعمله عن حب
و ﻻ يهمك اتعبيني
avatar
حبيبه
هيئة التدريس

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف حبيبه في الخميس 04 ديسمبر 2014, 12:53 pm

        ( فضل صلاة ركعتين بعد الوضوء )


قال صلى الله عليه وسلم :” من توضأ فأحسن وضوءه ، ثم قام فصلى ركعتين ، يحسن فيهما الذكر والخشوع ، ثم استغفر الله ، غفر له “ ( السلسلة الصحيحة ).


الفائدة : يفيد الحديث فضل صلاة ركعتين يحضر المسلم فيهما قلبه ، ويخشع لله ، ثم يستغفر الله تعالى فيهما ، ليغفر له ذنبه ، والله لايعظم عليه شيء سأله


 
avatar
حبيبه
هيئة التدريس

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف حبيبه في الخميس 04 ديسمبر 2014, 12:56 pm

سنة منسية .. فلنحييها ( فضل الاستغفار للوالدين )


قال صلى الله عليه وسلم :” إن الرجل لترفع درجته في الجنة ، فيقول : أنى لي هذا ؟ فيقال : باستغفار ولدك لك “. 
( السلسلة الصحيحة ).

الفائدة : يبين الحديث أهمية استغفار الأبناء لآبائهم ، وأنه يعود على الآباء برفع الدرجات في الجنات ، فاللهم اغفر لآبائنا وارفع درجاتهم.



avatar
مها صبحى
الإدارة

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف مها صبحى في الخميس 04 ديسمبر 2014, 2:22 pm

ما شاء الله
ربنا يجازيكِ عنا خير الجزاء أستاذتنا الفاضلة حبيبه
و أسأل الله أن يجعل تطبيقنا لهذه السنن في ميزان أعمالك
avatar
حبيبه
هيئة التدريس

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف حبيبه في الجمعة 05 ديسمبر 2014, 2:52 pm

اللهم آمين وإياك فأنت صاحبة اﻹقتراح
جزاك الله الفردوس الأعلى

avatar
حبيبه
هيئة التدريس

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف حبيبه في السبت 20 ديسمبر 2014, 10:48 am

        ( البدء باليمين عند لبس النعال )


قال الرسول صلى الله عليه وسلم :” إذا لبست نعليك فابدأ باليمنى ، وإذا خلعت فابدأ باليسرى ، وليكن اليمنى أول ماتنتعل ، واليسرى آخر ماتحتفي ، ولا تمش في نعل واحدة ، اخلعهما جميعاً،أو ألبسهما جميعاً “.(السلسلة الصحيحة )(6/144).


الفائدة : يجهل أو يتساهل كثير منا عند لبس أو خلع النعال فلا يعملون بهذه السنة الفاضلة في تقديم اليمين عند الانتعال ، وتأخيرها عند الخلع




   
avatar
مودة
الإدارة

default رد: إحياء السنن المهجورة

مُساهمة من طرف مودة في الإثنين 22 ديسمبر 2014, 9:47 am

الله يبارك فيك يا أستاذة

    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 21 سبتمبر 2017, 10:25 pm