مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

ما أقساه من يوم .... ذلك اليوم الذى .....!

شاطر
avatar
* صوني جمالك *

default ما أقساه من يوم .... ذلك اليوم الذى .....!

مُساهمة من طرف * صوني جمالك * في الجمعة 11 نوفمبر 2011, 11:14 am





كان يوما مؤلما ... وقاسيا ... ذلك اليوم الذى توفيت فى جدتى







الجميع يبكى ... لم انتظر كثيرا .. الا وعلمت بأن جدتى فارقت الحياة

توفيت رحمها الله فى المشفى

واتصل بنا ابى ليخبرنا الخبر







يالها من مصيبة ... واى مصيبة ...!

بقد ماتت جدتــــــــــــى







جدتى الحنونة .... جدتى الطيبة ... جدتى الرحيمه ...

توفيت







يا الهى ... لا استطيع تصديق الخبر ... لقد كنت فى زيارتها من عدة اسابيع

ماتت هكذا فجاة وبدون مقدمات ...رحلت عنى

لا حول ولا قوة الا بالله







كنت يومها لم ابلغ السادسة من عمرى





كانت رحمها الله تعانى من امراض عدة ... ومنها القلب والسكر

حجزت بالمشفى عدة اشهر قبل وفاتها ... ثم ماتت







احضروها .... غسلوها ... كفنوها ... وعلى الاكتاف حملوها

وفى الرمال دفنوها

يا الهى الطف بى



فى ذلك اليوم لم تنزل دمعة واحدة من عينى من هول الصدمة

والمفاجئة

الجميع يبكى الا ......انا

والكل حزين

وانا اكاد اكون اشدهم حزنا







كان بودى ان ارى جدتى لأودعها الوداع الاخير

فى الدنيا واحتضنها واقبلها







كانت رحمها الله دائما

تقولى اقرئى لى قرآن ... واقرئى اذكار النوم .. وحفظينى آية الكرسى

لانها كانت أمية







كانت تسكن فى الشقة السفلى ... ونحن نسكن بنفس المنزل

فى الشقة العلوية

كلما مررت من امام باب شقتها

يمر شريط الذكريات امامى سريعا







واذكر ايام الطفولة الجميلة ... التى قضيتها مع اولاد عمتى

فى تلك الشقة





اذكر حينما كنت اقف فى الشرفة انتظر عودتها من السوق

حاملة معها الحلوى

اذكر واذكر واذكر



رحمك الله يا جدتى وجمعنى بك فى الفردوس الاعلى من الجنان

واقول لك يا جدتى :

الملتقى الفردوس

باذن الله

حفيدتك


عدل سابقا من قبل * صوني جمالك * في الجمعة 18 نوفمبر 2011, 7:13 am عدل 1 مرات
avatar
*بسمة أمل*
مشرفة فراشات الدار

default رد: ما أقساه من يوم .... ذلك اليوم الذى .....!

مُساهمة من طرف *بسمة أمل* في الخميس 17 نوفمبر 2011, 11:52 am


أختى :
لاأعرف أعرف ماذا أقول أكثر مما قلت


أختى:
لن أشكرك ولكن سأقول سامحك الله


ذكرتينى بالماضى الأليم


الذى لم ولن أنساه


بل سيظل محفورا فى ذاكرتى

أختى :


ذكرتينى بالحزن الذى


عانيته حينها ومازلت


ولكن فى النهايه

جدتى الحنونة .... جدتى الطيبة ... جدتى الرحيمه ...

توفيت



ولا اعتراض على قضاء الله
لا يسعنى إلا أن أقول

رحمك الله يا جدتى وجمعنى بك فى الفردوس الاعلى من الجنان



حفيدتك
avatar
* صوني جمالك *

default رد: ما أقساه من يوم .... ذلك اليوم الذى .....!

مُساهمة من طرف * صوني جمالك * في الجمعة 18 نوفمبر 2011, 7:11 am


سامحنى الله واياك حبيبتى
بالطبع هذه الذكرى والأيام الجميلة لن تنسى ابدا
بل ستظل محفورة فى ذهننا
وستظل جدتنا فى قلوبنا
ولن ننساها ابدا
وسنظل ندعوا الله لها بالرحمة والمغفرة
وجزاك الله خيرا

لمرورك

    الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 12 ديسمبر 2018, 1:00 am