مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

الدرس الرابع والعشرون (حرف الياء المحققة)

محبةالقرءان
محبةالقرءان
هيئة التدريس

default الدرس الرابع والعشرون (حرف الياء المحققة)

مُساهمة من طرف محبةالقرءان في الإثنين 14 فبراير 2011, 3:05 pm

بسم الله الرحمن الرحيم و به نستعين و الصلاة و السلام على أشرف الخلق و المرسلين و على آله و صحبه أجمعين


الدرس الرابع و العشرين: حرف الياء



تخرج الياء من وسط اللسان مع ما يحاذيه من غار الحنك الأعلى.
و الياء التي تخرج من وسط اللسان هي الياء المحققة, المتحركة بالحركات الثلاث و المشددة, كذلك الياء اللينة "الساكنة ما قبلها مفتوح".
و التصادم في مخرج الياء يسير دون تعسف أو تكلف.
الياء تتصف بالرخاوة و الجهر بمعنى يجري معاها الصوت و لا يصاحبها نفس كذلك تتصف بالانفتاح و الاستفال, بالتالي مستحقها الترقيق على كل حال.
و حرف الياء مثل أي حرف عربي لو تعدت مخرجها تفقد فصاحتها.

الأخطاء الشائعة في نطق الياء:
1. إشراك حافتي اللسان عند النطق بالياء: هذا خطأ في هذه الحالة تصبح الياء شديدة و تفقد فصاحتها نظرا لغلق المخرج و عدم جريان الصوت و تشابه صوت الجيم.
2. تفحيم الياء اذا جاورت الألف" شياطين" أو حرف من حروف الاستعلاء يصطرخون": هذا خطأ فالياء حرف مستفل منفتح لا يفخم بل مرقق على كل حال.
3. اخراج الياء المحققة من الجوف من مخرج الياء المدية: هذا خطأ لأن الياء تخرج ممدودة كذلك مخرج الياء المحققة مخرج محقق به تصادم فلا بد فيه من قرع اللسان فى غار الحنك عكس الجوف الذي لا تصادم فيه.
4. اختلاط صوت الياء يالجيم أو بالشين : تختلط بالجيم اذا فقدت رخاوتها باشراك حافتي اللسان عند نطقها و اذا جاورت الشين فيختلط صوتها بصوت الشين نظرا لاتحاد المخرج مثال" لا شية" .
5. الافراط أو التفريط في الياء المشددة: مثال" البيّنة" لا بد من الاعتناء بتشديد الياء دون افراط و لا تفريط بمعنى نظهر التشديد بان هناك ياءين مع المحافظة على رخاوة الياء فهي ليست شديد بدون تكلف او نبر.
6. عدم تحقيق النبر في الياء المتطرفة المشددة: هذا خطأ لانه بعدم تحقيق النبر نسقط حرف من حروف القرآن فلابد من النبر فهو عمل مكمل لاظهار ان اصل الحرف الساكن الموقوف عليه مشدد ,مثال"السامريّ" و هذا العمل المكمل لا حاجة له عند الياء المتوسطة المشددة .
7. اسقاط أو ادغام الياء عند تواليها: مثال"العشيّ يُريدون" لا بد من تحقيق كل منهن و ايضاح تتالي الياءات. كذلك في لفظ "الذي يوسس" نحاذر من ادغام الياءين فالاولى مدية و الثانية محققة بل نحقق كلا منهما.
8. عدم اتمام حركة الكسر في الياء: مثال" معايِش" ربما لثقل تحقيق كسر الياء فلا بد من الانتباه الى الياء و اتمام الكسرة.

ملاحظة:
- هل أن صفة اللين تخص الياء المحققة أم المدية؟
صفة اللين هي صفة للياء المحققة و الياء المدية و لكن لان الصفة أبين في الساكن من المتحرك لذلك ا الياء المدية (الساكنه ما قبلها مكسور ) والياء اللينة (الساكنة ما قبلها مفتوح) صفة اللين فيهما ابين . لأن هذه الصفة تعود لطبيعة المخرج و ليس وضع الياء لأن المخرج يتصف بالليونة و المرونة و الاتصال بالجوف فبالتصادم في المخرج تكون الياء المحققة لا مد فيها و بترك التصادم و الاتصال بالجوف تكون الياء المدية.
الياء اللينة عند الوصل و الوقف مثال " البيت" حال الوصل مثال " رب هذا البيت الذي" هنا حال الوصل لا مد في الياء اللينة.
أما عند الوقف على لفظ "البيت" هنا مد عارض عرض المد لسكون التاء عند الوقف بالتالي أصبحت ياء ساكنة و تاء ساكنة لنتخلص من التقاء الساكنين نحتاج لعمل فاصل زمنى بين الساكنيين فنترك التصادم في مخرج الياء و نتباعد الى الجوف هذا نظرا لليونة المخرج و مرونته و بالتالي نأتي بالمد للتخلص من التقاء الساكنين.
في هذه الحالة يسمى مد اللين العارض للسكون و لكن هذا المد يسمى عندما نمد حركتين يسمى "مد ما" و زمنه أقل بقليل من زمن العارض للسكون نظرا لعدم المجانسة فالياء هنا سبقت بفتحة و ليس بكسر لذلك القليل من الزمن مضى في الفتحة لانها غير مجانسة للياء ثم انتقلنا للياء بالتالي الزمن يكون أنقص وعندمده اربع حركات تكون اقل من الاربعه التى تمد فى حالة مجانسة الحركة وهكذا الست حركات.

- ما القصد بالليونة في حروف المد ؟
تعود صفة الليونة في حروف المد نظرا لقابلية زيادة المد من حركتين الى أربع إلى ست حركات. أما الليونة في الياء المحققة تعود الى ليونة المخرج الذي بتصادمه يُخْرٍج الياء المدية و بتباعده و عدم تصادمه يخلق جوف يمتد فيه الصوت.
قامت بالتفريغ الاخت امة الغفور جزاها الله خيرا
الاسئلة
-اذكرى مخرج الياء المحققة مع الاستشهاد بالجزرية ؟
-اذكرى ثلاثة من اخطاء التى ترد مع الياء المحققة؟
-ما معنى صفة اللين وهل تخص الياء الساكنة فقط ولماذا ؟







avatar
انتصار
الادارة العامة

default رد: الدرس الرابع والعشرون (حرف الياء المحققة)

مُساهمة من طرف انتصار في الجمعة 25 نوفمبر 2011, 3:27 pm

جزاكما الله خيرا استاذة محبة ....
والاخت الفاضلة امة الغفور
كتب الله لكما بكل حرف حسنة امين
درس قيم كالعادة بشم الله ما شا الله

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 20 مايو 2019, 11:22 pm