مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

تفريغ شرح الجزرية للدكتور أيمن سويد المقدمة (الشريط الاول)

شاطر

انتصار
الادارة العامة

default تفريغ شرح الجزرية للدكتور أيمن سويد المقدمة (الشريط الاول)

مُساهمة من طرف انتصار في الخميس 01 مايو 2008, 11:06 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

تفريغ شرح المقدمة للدكتورايمن سويد

ملاحظة : هذه الروابط للاستماع للشريط (الاول)

1a
http://www.archive.org/download/gazria/1a.wma

1b
http://www.archive.org/download/gazria/1b.wma

****

والشرح من كتاب المنظومة في تجويد القرآن بعنوان

(الدقائق المحكمة في شرح المقدمة )


للشيخ زكريا الانصاري شيخ الاسلام رحمه الله تعالى ، وشيخ الاسلام رحمه الله تعالى

كان عالماً متعدد الفنون برع في علم الفقه الشافعي وفي علم الحديث النبوي

وفي علم القرءات والتجويد


واغلب اسانيد القراءات في عصرنا لا بد ان تمر على شيخ الاسلام زكريا الانصاري

واغلب اسانيد كتب البخاري ومسلم وكتب الحديث الستة الاخرى وغيرها من كتب الحديث

غالبا ما تمر على شيخ الاسلام زكريا الانصاري وكذلك اسانيد كتب الفقه الشافعي تمر على

هذا العلامة العظيم الذي نفع الله به كثيراً فجزاه الله خيرا ورحمه الله هو والناظم العلامة

ابن الجزري خير الجزاء على ما قدماه لهذه الامة من علم ونصيحة نبدأ ان شاء الله

تعالى بدراسة هذا الشرح في الكتاب الذي معكن في الصفحة السابعة عشرة :

طبعا عبارة مقدمة الشارح هذه زيادة طبعا

الاصل يا اخواتي الكريمات اذا كان هناك نص لعلامة او لامام من الامة وكان

لنا اضافة عليه الا تكون هذه الاضافة غير مبينة يعني من قواعد تحقيق الكتب القديمة اننا

اذا اردنا ان نزيد على عبارة مصنف من المصنفين شيء لقصور في تلك العبارة

او لزيادة ايضاح في تلك العبارة فاننا نضع تلك الزيادة بين قوسين هكذا يسمى

المحقيقون هذين القوسين المعكوفين، وبعضهم يقول بين حاصرتين فكان

المفروض كلمة مقدمة الشارح ان تكون بين قوسين هكذا ( مقدمة الشارح)

وانا ارجو من كل اخت من


الاخوات المدرسات ان يكون بيدها قلم رصاص حتي تتمكن

من محو ما يكتب خطأ فكلمة مقدمة الشارح نضعها بين قوسين معكوفتين


بسم الله الرحمن الرحيم

قال شيخ الاسلام والمسلمين هذا الكلام كلام احد النساخ او احد تلاميد

شيخ الاسلام زكريا الانصاري رحمه الله اما كلام الشيخ زكريا يبدأ




من عند قوله: بسم الله الرحمان الرحيم وهو حسبي ونعم الوكيل

الحمد لله الذي افتتح بالحمد كتابه واجزل لمن جوده وعمل به ثوابه

وصلى الله على نبينا محمد الامين وعلى صحبه واليه اجمعين وبعد
:

فإن المقدمة المنظومة في تجويد القرآن للشيخ الامام والحبر الهمام شيخ الاسلام

حافظ عصره ابي الخير محمد بن الجزري طيب الله ثراه وجعل الجنة مأواه،

طبعا محمد بن الجزري هذا مختصر والا كما تعلمن

فاسمه محمد ابن محمد ابن محمد ابن علي ابن يوسف المعروف

بابن الجزري ويقال له اختصارا محمد بن الجزري



طيب الله ثراه وجعل الجنة مأواه لم اعتنى بها ذوو الجد والاجتهاد وكانت محتاجة الى بيان

المراد وحوت على صغر الحجم وحسن الاختصار

ما لم يحوه من هذا الفن كثير من الكتب الكبار رايت ان اضع علهيا شرحا يحل الفاظها

ويبين الفاظها ويبرز دقائقها


قلت لكن الافضل كل وحدة يكون معها قلم رصاص لظبط

بعض الكلمات المشكلة حتى اذن ان شاء الله تعالى انتهينا من دراسة هذا الشرح كل


اخت حضرت معنا هذا الشرح تكون مدرسة له في مدرسة

من المدارس و فصل من الفصول بل اين ما حلت ان شاء الله نتواصى ان نكون


معلمين لهذا العلم اين ما كنا فكل اخت تعاهد الله عز وجل

وتعاهد نفسها وتاخذ بالحزم من الان انها تريد ان تدرس هذا العلم لتكون معلمة له


يوما من الايام ان شاء الله تعالى فهذه النية يحصل بها الثواب

وفي نفس الوقت تكون الاخت اثناء القراءة منتبهة جدا وبيدها قلمها لانه سوف ياتي


عليها يوم تقوم هي بتدرسه فلا بد ان تعرف فيه الصغيرة والكبيرة

نعود لكلام شيخ الاسلام :


رايت ان اضع عليها شرحا يحل الفاظها ويبين مرادها ويبرز

دقائقها ويقيد مطلقها ويفتح مغلقها وسميته بالدقائق المحكمة في شرح المقدمة وعدة


ابياتها 107 على ما في اقلها هكذا مكتوب في المطبوعة لكن

انتن بعد كلمة في اخرجو سهما واكتبن ما يلي اكثر النسخ ، و108 على ما في


انتهى الكلام المقحم نعود الان صار الكلام بعد التعديل و107 على

ما في اكثر النسخ و108 على ما في اقلها هذا الكلام اتينا بها من النسخ المخطوطة

لهذا الشرح ...


قال نظمها رحمه الله تعالى : بسم الله الرحمن الرحيم



..هذه البسملة من ابن الجزرية لذلك الاخوات عندما يسمعن الجزرية او الاخوة يقولون:

يقول راجي عفو ...اقول لهم لا قل : بسم الله الرحمن الرحيم اولا فهذه البسملة لابن الجزرية ،


اي ابتدا او ابتدائي بسم الله وهذا الكلام يتعلق بالنحو بسم كما تعلمن

الباء حرف جر واسم اسم مجرور بالباء وعلامة جره الكسرة الظاهرة على اخرة


في لغة العرب يا اخواتي الكريمات كل جار ومجرور لا بد

ان يكونا في جملة، والجمل في لغة العرب نوعان جملة اسمية وجملة فعلية



فالجملة الفعلية هي التي تحوي فعل وفاعل والجملة الاسيمة هي التي تحوي مبتدأ وخبر ا


لذلك لما ياتي واحد منا عبارة بسم الله الرحمان الرحيم هذه بسم

باي شيء نعلقها ان كانت هذه الجملة جملة فعلية فان الجار والمجرور يتعلقان


بالفعل وان كانت الجملة اسمية فان الجار والمجرور يتعلقان

بالخبر يعني لما ياتي انسان يريد ان ياكل فيقول بسم الله الرحمن هذه الـ بسم بماذا


تتعلق ؟ تتعلق بفعل محذوف تقديره اكل بسم الله الرحمن الرحيم

هنا قدرنا جملة فعلية ولنا ان نقدر جملة اسمة فنقول أكلي مبتدأ باسم الله الرحمن الرحيم


لذلك قال شيخ الاسلام ابتدء او ابتدائي ابتدأ يعني انا ابتدأ باسم الله فصار

الجار والمجرور متعلقتان بفعل محذوف تقديره ابتدأ ولنا تقدير اخر ان


نقول او ابتدؤ النظم ابتدائي الكلام مقرون او مبدؤ بسم الله

فتكون بسم جار ومجرور متعلقان بخبر المبتدأ الذي هو كلمة ابتدائي



وعلى هذا يقاس يعني كل انسان يريد ان يفعل اي فعل فاذا اراد ان يبدأ به قال

بسم الله الرحمن الرحيم يقدر لذلك العمل الذي يقوم به الانسان

فعل مناسب ، مثلا بدو يشرب قال بسم الله الرحمن الريحم شو تقدير الكلام :

اشرب بسم الله، بدو يدخل الغرفة قال ادخل بسم الله وهكذا يقاس عليها بقية افعال المكلف .


ثم قال وابتدا رحمه الله تعالى بها وبالحمدلة بها اي بالبسملة

وبالحمدلة التي ستاتي كما ياتي اقتداء بالكتاب العزيز هو القرآن

يتبع ان شاء الله البقية

انتصار
الادارة العامة

default رد: تفريغ شرح الجزرية للدكتور أيمن سويد المقدمة (الشريط الاول)

مُساهمة من طرف انتصار في الخميس 15 مايو 2008, 8:38 am

بسم الله نكمل الوجه الاول من المقدمة

ثم قال وابتدا رحمه الله تعالى بها وبالحمدلة بها اي بالبسملة وبالحمدلة التي ستاتي كما ياتي اقتداء بالكتاب العزيز هو القرآن لان اول الكتاب العزيز كما تعلمن بدأ بالبسملة والحمدلة بسم الرحمن الرحيم ثم الحمد لله رب العالمين ، هذه الطريقة من الكلام يسمها اهل اللغة العربية النحت يعني ينحتون من جملة كلمة فيقولون بسملة فلان يعني قال بسم الله الرحمان الرحيم وحمدلا فلان يعني قال الحمد لله رب العالمين وحوقلا فلان يعني قال لا حولا ولا قوة الا بالله العظيم ويقولون بسملة فلان يعني قال بسم الله الرحمان الرحيم ويقولون تعوذ فلان يعني قال اعوذ بالله من الشيطان الرجيم وهكذا افعال كثيرة يشتقون العرب من عادة العرب ان يفعلوا هذا فيشتقون من جملة فعلا ويعنون بان هذا الفعل مجيئ تلك الجملة باكملها ، اقتداء بالكتاب العزيز وعملا بخبر خبر يعني حديث كل امر ذي بال لا يبدأ فيه ببسم الله الرحمن الرحيم فهو اقطع وفي رواية بالحمدُ لله وليس بالحمدِ هذا بيسوه مرفوع على الحكاية ، يعني فهو اقطع ، بالحمدُ لله كما قلنا مرفوع على الحكاية هذا اسلوب عربي معروف كما سيأتي معنا في قول ابن الجزري : وفخم اللام من اسم الله عن فتح او ضم كعبدُ الله ما قال كعبدِ الله ، هذا حديث روابه ابو داوود وغيره وحسنه ابن الصلاح وغيره ، ولا تعارض بين الروايتين ، لان الرواية الاولى تقول لا يبدأ فيه ببسم الله الرحمن الرحيم والرواية الثانية تقول لا يبدأ فيه بالحمد لله رب العاليمن فهل لقائل يقول ان بين هاتين العبارتين او بين هاتين الروايتين تعارضاً يقول شيخ الاسلام زكريا ولا تعارض بين الروايتين. ليه ؟ قبل ما هو في الكتاب لما الانسان يريد ان يبدأ الكلام اول كلمة يقولها هي اول كلمة تلفظ بها على الحقيقة لكن ثاني جملة يقولها بالنسبة لعاشر جملة وبالنسبة لجملة رقم مئة تعتبر اول بالنسبة لها اذا ابتدأ الكلام ام ان يكون ابتداء حقيقي وهو اول كلام يتلفظ به المتكلم واما ان يكون ابتداء اضافيا يعني هو ابتدأ ولكن بالنسبة الى مكا بعده من الكلام .

فقال شيخ الاسلام ولا تعارض بين الروايتين لان الابتداء حقيقيٌ وإضافيٌ ، فبالبسملة حصل الحقيقي وبالحمدلة حصل الاضافي ، لما قال الناظم بسم الله الرحمن الرحيم هل هذه البسملة هي اول شيء نطق به؟ نعم طيب قوله الحمد لله رب العالمين هي من حيث الحقيقة ثاني جملة لكن بالنسبة للبيت رقم اربعة ورقم خمسة ورقم عشرين ورقم تسعين تعتبر قبله لذلك هي ابتداء بالنسبة الى تلك الابيات ولكن ابتداء اضافي اضافة الى تلك الابيات يعني اذا قسناه الى تلك الابيات فهو ابتداء ، وبالحمدلة حصل الاضافي اي بالاضافة الى غيرهما ، وقدم البسملة عمل بالكتاب والاجماع لماذا لم يقل ابن الجزري الحمد لله بعدين قال بسم الله الرحمن الرحيم ؟ لان الكتاب بدأ بالبسملة وثنى بالحمدلة وهذا اجماع من الامة لذلك قال عملاً بالكتاب والاجماع .


ثم قال رحمه الله: و الله ، هذه اللفظة الشريفة علم على الذات الواجب بعد كلمة الواجب اكتبن الوجود هذه الكلمة موجودة في النسخ المخطوطة ، والله علم على الذات الواجب الوجود المستحق لجميع المحامد ، كلمة الله هذه اللفظة علم بمعني تطلق على الذات الالاهية الخالق لهذا الكون كله الله سبحانه وتعالى وهو واجب الوجود بمعني يستحيل بالعقل عدمه هذا الكلام من علم الكلام في علم الكلام يقولون واجب الوجود وممكن الوجود ومستحيل الوجود يقسمون الكلام في علم الكلام او علم المنطق بشكل عام الى ثلاثة اشياء واجب الوجود وممكن الوجود ومستحيل الوجود : واجب الوجود يقولون هو الذي يستحيل ان يتصور في العقل عدمه وهو الله سبحانه وتعالى

لا ثاني له ، ممكن الوجود : هو الذي يتصور في العقل وجوده وعدمه مثلا هذا القلم ممكن يكون موجود وممكن يكون معدوم يتصور بالعقل بان هذا القلم معدوم ويتصور في العقل بان هذا القلم موجود يعني يتصور بالعقل وجوده وعدمه فهو ممكن الوجود ، مستحيل الوجود : هو الذي لا يتصور في العقل وجوده كأن يكون المكان الواحد مظلما ومنيرا بآن واحد هل يمكن ان يتصور هذا في العقل لا يمكن فهذا مستحيل ، ان يكون الواحد اكبر من الاثنين هل يمكن لانسان مهما فكر وامعن في التفكير ان يتصور الواحد اكبر من الاثنين ما يمكن فهذا يسمة مستحيل الوجود يعني مستحيل عقلا .


والرحمان الرحيم ، الان هو يشرح البسملة انتبهنا تكلم على لفظ الجلالة الان يتكلم على الرحمن الرحيم ، والرحمان الرحيم وصفان بنيا من الرحمة للمبالغة ، رحمان على وزن فعلان ورحيم على زنة فعيل ، وصفان بنيا من الرحمة للمبالغة بدون مبالغة نقول راحم رحم يرحم على زنة فاعل لكن رحمان ورحيم وصفان بنيا من الرحمة للمبالغة يعني كثير الرحمة رحم يرحم فهو راحم كم مرة ؟ مرة واحدة لكن اذا كان كثير الرحمة يقال رحمان ويقال رحيم ، وقدم (لرحمان ) لانه سووها ابلغ مكتوب الابلغ سووها ابلغ بدون الالف واللام ، بأن فيها زيادة المعني اشطبوها واكتبن بدلا عنها : لان الزيادة في البناء تدل على زيادة المعنى هذا ايضا تصحيح للمطبوع ، اذا صارت العبارة بعد التعديل : كما في قطع وقطّع : قطع يعني مرة واحدة لكن قطّع تفيد التكثير ففيها زيادة حرف وهو الطاء بزيادة مبنى هذه الكلمة زاد معناها لذلك القاعدة المشهورة في علم الصرف: زيادة المبني تدل على زيادة المعنى. (المبنى يعني عدد الحروف ).

ومن ثم اطلق جماعة يعني من العلماء الرحمان على مفيض جلائل النعم ، والرحيم على مفيض دقائقها باعتبار الرحمان فيها زيادة المبنى الرحمان خمسة حروف الرحيم اربعة حروف لذلك قالوا رحمان كأنها بمعنى الذي يفيض على عباده في جلائل النعم والرحيم هو الذي يفيض على عباده دقائق النعم ، طبعا نعم الله عز وجل كلها كبيرة وعظيمة ولكنها درجات ليست على درجة واحدة ، فنعمة الايمان نعمة الاسلام نعمة ان خلقنا الله عز وجل من ابوين مسلمين نعمة ان جعلنا من اهل القرآن هذه من جلائل النعم ، طيب نعمة ان خلق لنا حاجبين نعمة ان خلق لنا الاظافر هذه نعمة ولكن من دقائق النعم ، هل تستوي نعمة الحاجبين مثلا مع نعمة الايمان ما في مجال للمقارنات الانسان يعيش بدون حاجبين لكن بدون ايمان لا قمة له ، لذلك قال شيخ الاسلام ومن ثم اطلق جماعة على الرحمان على مفيض جلائل النعم والرحيم على مفيض دقائقها.

اقلبن الصفحة مقدمة الناظم ايضا هذه كلمة ( مقدمة الناظم ) ضعوها بين قوسن معكوفتين لانها داخلة على النص ليست من كلام شيخ الاسلام زكريا .

يقول راجي عفو رب ، اي مؤملُ صفح مالكٍ هنا شيخ الاسلام رحمه الله يفسر ثلاثة كلمات بثلاث كلمات :
مؤمل راجي من هو الراجي هو المؤملُ ، صفح ما هو الصفح هو العفو ، مالك من هو الرب هو المالك ، الاصل بأن الرب هو الذي يربي الذي يقوم بعملية التربية والعناية بالمخلوق هذا الذي يقوم بهذا اسمه رب لذلك يقولون رب الاسرة بمعني الذي يقوم على شؤونها ، لكن من مقتضيات الربوبية ان يكون مالكاً فقال شيخ الاسلام اي مؤمل صفح مالك سامع لرجائه وغيره فيجيبه بما رجاه سامع هنا بمعنى ليس كسماعنا من جملة معاني السماع في اللغة استجاب ، يقول راجي عفو رب سامع أي : رب مجيب للدعاء سبحانه وتعالى ، ومنه قول المصلي اذا رفع من الركوع سمع الله لمن حمِده أي استجاب الله لمن حمده ، لما كنا راكعين نقول سبحان ربي العظيم وبحمده فلما رفعنا سمع الله لمن حمده يعني استجاب الله لمن حمده ، فبعتبار استجاب لنا هذا يستحق الشكر فلذلك نقول ربنا ولك الحمد، أو ربنا لك الحمد كما في الرواية الاخرى في رواية بالواو ربنا ولك الحمد وفي رواية من غير واو ربنا لك الحمد ، لك الحمد ان سمعت حمدنا سمع الله لمن حمده يعني استجاب الله لمن حمده ، ومنه اي من كلمة سمع بمعنى استجاب اسم اسماعيل هذا اسم سرياني او عبراني ايل عندهم في لغتهم بمعني الله سبحانه وتعالى فيضاف اليها الى كلمة ايل المقاطع التي قبلها جبرايل مثلا ميكائيل اسماعيل يعني استجابة الله يعني هذا الولد الذي هو سيدنا اسماعيل استجابة الله بمعنى ان ابراهيم عليه السلام دعى الله سبحانه وتعالى ان يكرمه بولد فسمع الله دعائه واستجاب دعائه ورزقه هذا الولد فسماه اسماعيل يعني استجابة الله بمعني اني دعوت الله فاستجاب دعائي فهذا من جملة الاماكن التي تستخدم فيها كلمة سمع بمعنى استجاب ، يقول راجي عفو رب سامعي اي مجيب فلذلك قال عفو رب سامعٍ لرجاءه وغيره كلمة غيره تحتمل ان تكون سامع ارجاءه ولغيره هنا من السماع المطلق الذي هو ادراك والله سميع عليم سبحانه وتعالى يعني لا يخفى عليه صوت من الاصوات فهو يسمع رجائنا ويسمع غير رجائنا يسمع كلامنا كله ويحتمل ان يكون اذا كانت من الاستجابة ان يكون سامع لرجائه ورجائ غيره يعني مستجيب لرجاءه ومستجيب لرجاء غيره ولدعائه فلذلك قال فيجيبه لما رجاه .

انتهي الوجه الاول من الشريط الاول المقدمة ويتبع الوجه الثاني ان شاء الله تعالى نسال الله القبول والاخلاص



انتصار
الادارة العامة

default رد: تفريغ شرح الجزرية للدكتور أيمن سويد المقدمة (الشريط الاول)

مُساهمة من طرف انتصار في الإثنين 19 مايو 2008, 8:19 am

بسم الله الرحمن الرحيم

تابع الشريط الاول (المقدمة ) الوجه الثاني :


من هذا راجي عفو رب سامع ؟ محمد بن الجزرية الشافعي ، فمحمد بيسموه في الاعراب عطف بيان او بيسموه بدل ، عطف بيان يعني

فيه بيان لاسم مبهم تقدم عليه لما واحد يقول راجي عفو رب سامعي من هو هذا الراجي عفو رب سامع قال محمد بن الجزرية الشافعي فبين مراده بالجملة الاولى لذلك يقال عطف بيان او يقال بدل .

محمدُ عطف بيان على راجي او بدل منه ، ابن محمد بن محمد بن الجزري قلت لكم سابقا كلمة ابن دائما تعرب صفة للاسم الذي قبلها ان كانت مسبوقة باسم فلان ابن فلان هالابن هذه ماذا نعربها صفة يعني نعت ، نعتٌ للاسم الذي تقدم عليها ، ان تقدم عليها اسم مرفوع فنقول ابنُ لان الصفة تتبع الموصوف رفعا ونصبا وجرا ،

وان تقدم عليها اسم منصوب نقول ابن وان تقدم عليها اسم مجرور نقول ابنِ فهنا محمدُ شو بدها تجي ؟ بدها تجي ابنُ ابنُ من؟ ابنو محمدِ ، مجمد الثانية مضاف اليه ابن الذي بعدها بدها تجي صفة للمضاف اليه يعني مجرورة محمدُ ابنِ محمدٍ ابن الجزري ، كماان هنا اختصر شيخ الاسلام ذكر نسب ابن الجزري ذكر محمد بن محمد بن محمد الجزري ذكر اسمه واسم ابيه واسم جده ، جده الذي بعده قلت لكن مرة ابن علي ابن يوسف ولا نعرف بعد يوسف من جدة ،

الجزري نسبة الى جزرة ابن عمر ببلاد المشرق هذه الجزيرة تقع على نهر دجلة يتشق دجلة هكذا وهكذا ويحيط بمنطقة يابسة اسمها جزيرة ابن عمر ليس ابن عمر الصحابي وانما ابن عمر كان والىٍ على هذه الجزيرة فنسبت اليه قال جزيرة ابن عمر فيرمز لهذه الجزيرة بكلمة الجزري ، مع ان صاحبنا وشيخنا وشيخ الجميع ابن الجزري رحمه الله لم يكن من جزيرة ابن عمر وانما اجداده يعني هو جزري نسبة الى اجداده والا هو دمشقي المولد وشيرازي الوفاة ولد في دمشق وتوفي في شيراز رحمه الله تعالى ، اذا بلاد المشرق عينا مكانها قولنا في نهر دجلة في شمال بلاد الشام عند الحدود السورية العراقية في تلك المنطقة ،

الشافعي يعني الشافعي مذهباً كان من عادة العلماء في ذلك العصر ان ينص الواحد منهم على مذهبه الفقهي والامام ابن الجزري رحمه الله كان على مذهب الامام الشافعي رحمه الله نسبة الى الشافعي إمام الائمة وسلطان الامة محمد ابن ادريس ابن العباس ابن عثمان ابن شافع ابن السائب ابن عبيد ابن عبد يزيد ابن هاشم ابن المطلب ابن عبد مناف ْ جد النبي صلى الله عليه وسلم .

يعني الجد المشترك بين سيدنا الشافعي وبين حضرة النبي عليه الصلاة والسلام هو عبد مناف فيه يلتقي نسب الامام الشافعي بنسب رسول الله صلى الله عليه وسلم لان الامام الشافعي من قريش .
الحمد لله مقول القول : يوقول راجي عفو رب سامع * محمد بن الجزري الشافعي ماذا يقول ؟ الحمد لله فجملة الحمد لله هي الجملة التي قالها ابن الجزري لذلك عندما نعربها نقول في اعرابها هذه الجملة في محل نصب مقول القول، مقول القول يعن الجملة التي قالها القائل هذا معنى قولهم مقول القول ، وال فيه (ال) يعني ال التعريف الحمد هال ال هذه للإستغراق او للجنس او للعهد ، وعلى كل منها يفيد اختصاص الحمد بالله سبحانه وتعالى .

يتبع ان شاء الله
avatar
أم حذيفة المصرية

default رد: تفريغ شرح الجزرية للدكتور أيمن سويد المقدمة (الشريط الاول)

مُساهمة من طرف أم حذيفة المصرية في الأربعاء 05 نوفمبر 2008, 10:20 am

جزاك الله خيرا اختى ولكن اتمنى منكى ان تضعى موضوعا واحدا فيه كل الروابط للتفريغات مجمعة ان شاء الله

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 20 نوفمبر 2017, 3:18 pm