مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

حوار بين فتتاتين

شاطر

* صوني جمالك *
مشرفة فراشات الدار

default حوار بين فتتاتين

مُساهمة من طرف * صوني جمالك * في الإثنين 22 نوفمبر 2010, 11:52 am

لحظة من فضلك


هيا بنا سويا نشاهد هذا الحوار بين حفيدة عائشة والفتاة الحائرة


حفيدة عائشة:لحظة من فضلك


الحائرة:من أنت؟ وماذا تريدين؟


حفيدة عائشة:أنا فتاة مسلمة ،أريدك تسميعيني،


ألست مسلمة مثلي؟


الحائرة:نعم مسلمة ،ماذا هناك؟!


حفيدة عائشة:إذن فلابد أنك تعلمين أن المسلمة


مستسلمة لأوامر ربها الذي قال في كتابه


(إنما كان قول المؤمنين إذا دعوا إلي الله ورسوله ليحكم بينهم أن يقولوا سمعنا وأطعنا..)


الحائرة:نعم لكن أحيانا بتكون فيه أوامر صعبة في عصرنا الآن


حفيدة عائشة:حبيبتي ألا تعلمين أن ربك الذي تعبدين هو


(العليم الحكيم)،علم مافيه المصلحة والسعادة لنا في كل وقت


فأمرنا بتلك الأوامر


مثلا أسألك أين تحفظ الجواهر والآلئ ؟ألي في مكان أمين بعيد عن الأعين ،وأين نجد أكوام القش الرخيصة أليس علي الارصفة؟


كذلك الحجاب أمر الله تعالي به النساء لأنهن والله في ديننا


غاليات ،فهن الجواهر المصونة والآلئ المكنونة


الحائرة:لالالالالالا حجاب إيه ؟ لسة بدري علي الموضوعى ده ،نعيش يومين،ونكبر حبتين..


حفيدة عائشة:ياغالية أنت بلغت سن التكليف فتحاسبين كما يحاسب أي أحد،ثم إن الموت يأخذ الصغير والكبير فماذا أنت قائلة لربك إذا وقفت بين يديه فسألك عن هذا التقاعس؟




الحائرة:امممممم انتوا مكبرين الموضوع قوي ،دي كلها مظاهر المهم إن قلبي نظيف




حفيدة عائشة:ياحبيبتي الموضوع أصلا كبير عارفة ليه؟


لان الضررمش بس عليكي دا كمان علي المجتمع


كله ألم تسمعي قول الخبيث (إمرأة متبرجة أشد علي المسلمين من ألف مدفع)


وكمان مش بتاخدي ذنب واحد انت بتاخدي ذنب كل من رآك


وفتن بك،
وكمان تعالي نشوف رسولنا الكريم صلي الله عليه وسلم بيقول إيه:
(..ألا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح سائر الجسد ،وإذا فسدت فسد سائر الجسد ألا وهي القلب)
فلو كان القلب فعلا نظيفا لظهر ذلك علي باقي الجسد





الحائرة:ايوة لكن كل البنات دلوقت بتلبس كده


حفيدة عائشة:أليس قدوتك أمهات المؤمنين؟


بمن إذن تتشبهين؟ ومع من تحبي ان تكونين؟


ألم تسمعي قول الرسول الكريم (صلي الله عليه وسلم):


(من تشبه بقوم فهو منهم )(من أحب قوما حشر معهم)




الحائرة:طيب و والزواج؟


حفيدة عائشة:سبحان الله هذا رزق بيد الله بصي الحديث القدسي الجميل دا(..ولايحملن أحدكم استبطاء الرزق أن يطلبه بمعصية الله فإن الله تعالي لاينال ماعنده الا بطاعته)




وسبحان الله لو نظرت للواقع إن نسبةالزواج في المحجبات أضعاف غيرهن؟،وكمان الشباب حتي اللي مش ملتزم بيبحث عن بنت محجبة من المسجد لانه من تجاربه فقد الثقة في غيرها






الحائرة:طيب

ليه في بنات كتير محجبة سلوكها مش حلو ؟


حفيدة عائشة:ياحبيبة قلبي غالب الكلام دا بيبقي إشاعات


ولو افترضنا إن في نماذج كده ياتري لو اكتشفنا إن فيه


واحد بيصلي وحرامي هنترك الصلاة ؟ ام نصلي ونكون احنا كويسين؟ أكيد برضه نلبس لبس أمهات المؤمنين ونكون إحنا عنوان طيب




اممممممم أليس هذا الحوار هو الذي يدور بين نفسك وبين وازع الإيمان داخلها؟


نفسك تقول لماذا أرتديه ؟ وإيمانك يذكرك بل أرتديه


فلماذا لاأرتديه؟


نعم أخيتي فماذا تنتظرين ؟


أبعد هذا كله تترددين؟


أما تخشين النيران ؟ أما ترغبين في نعيم الجنان ؟


أسألك بالله أقلبك يرتاح وهو بعيد عن الله؟


ماذا وجدت في البعد والتأجيل لطاعة الله؟


بالله لاتترددي هيا كوني قوية استعدي لتنفيذ القرار


(سمعنا وأطعنا)

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 20 فبراير 2017, 12:13 am