مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

حكم بليغة لفقيه الامة عبدالله بن مسعود رضي الله عنه

شاطر
avatar
أم المساكين

default حكم بليغة لفقيه الامة عبدالله بن مسعود رضي الله عنه

مُساهمة من طرف أم المساكين في الأحد 20 أبريل 2008, 2:05 pm


هذه درر من كلام أحد علماء الصحابة وكبارهم، ألا وهو عبد الله بن مسعود رضي الله عنه، وهو من أعلم الناس بكتاب الله، فقيه عالم بالسنة والحلال والحرام، فدونك تلك الكنوز فاغتنمها:

قال: ولو تعلمون مني ما أعلم من نفسي لحثوتم على رأسي التراب.

وقال: حبذا المكروهان؛ الموت والفقر، وأيم الله إن هو إلا الغنى والفقر، وما أبالي بأيهما بليت، أرجو الله في كل واحد منهما؛ إن كان الغنى إنَّ فيه للعطف، وإن كان الفقر إنَّ فيه للصبر.

وقال: إنكم في ممر الليل والنهار في آجال منقوصة وأعمال محفوظة، والموت يأتي بغتة، فمن زرع خيرا فيوشك أن يحصد رغبة، ومن زرع شرا فيوشك أن يحصد ندامة، ولكل زارع مثل ما زرع، لا يسبق بطيء بحظه، ولا يدرك حريص ما لم يقدر عليه.

وقال: من أعطى خيرا فالله أعطاه، ومن وُقي شرا فالله وقاه.

وقال: المتقون سادة، والفقهاء قادة، ومجالسهم زيادة.

وقال: إنما هما اثنتان؛ الهديُ والكلام، فأفضل الكلام كلام الله، وأفضل الهديِ هديُ محمد صلى الله عليه وسلم، وشر الأمور محدثاتها، وكل محدثة بدعة، فلا يطولن عليكم الأمد، ولا يلهينكم الأمل، فإن كل ما هو قريب. ألا وإن البعيد ما ليس آتيا. ألا وإن الشقي من شقي في بطن أمه، وإن السعيد من وعظ بغيره. إلا وإن قتال المسلم كفر وسبابه فسوق، ولا يحل لمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاثة أيام حتى يسلم عليه إذا لقيه، ويجيبه إذا دعاه، ويعوده إذا مرض، ألا وإن شر الروايا روايا الكذب. ألا وإن الكذب لا يصلح منه جد ولا هزل، ولا أن يعد الرجل صبيه شيئا ثم لا ينجزه.

وقال: إن أصدق الحديث كتاب الله، وأوثق العرى كلمة التقى، وخير الملة ملة إبراهيم، وأحسن السنن سنة محمد صلى الله عليه وسلم، وخير الهدي هدي الأنبياء، وأشرف الحديث ذكر الله، وخير القصص القرآن، وخير الأمور عواقبها، وشر الأمور محدثاتها، وما قل وكفى خير مما كثر وألهى، ونفس تنجيها خير من إمارة لا تحصيها، وشر المعذرة حين يحضر الموت، وشر الندامة ندامة يوم القيامة، وشر الضلالة بعد الهدى، وخير الغنى غنى النفس، وخير الزاد التقوى، وخير ما ألقي في القلب اليقين، والريب من الكفر، وشر العمى عمى القلب، والخمر جمَّاع الإثم، والنساء حبائل الشيطان، والشباب شعبة من الجنون، والنوح من عمل الجاهلية.

من الناس من لا يأتي الجمعة إلا دبرا، ولا يذكر الله إلا هجرا، وأعظم الخطايا الكذب، ومن يعْف يعْف الله عنه، ومن يكظم الغيظ يأجره الله، ومن يغفر يغفر الله له، ومن يصبر على الرزية يعقبه الله، وشر المكاسب كسب الربا، وشر المآكل مال اليتيم، وإنما يكفي أحدكم ما قنعت به نفسه، وإنما يصير إلى أربعة أذرع، والأمر إلى آخره، وملاك العمل خواتمه، وأشرف الموت قتل الشهداء، ومن يستكبر يضعه الله، ومن يعص الله يطع الشيطان.

وقال: ينبغي لحامل القرآن أن يُعرف بليله إذا الناس نائمون، وبنهاره إذا الناس مفطرون، وبحزنه إذا الناس فرحون، وببكائه إذا الناس يضحكون، وبصمته إذا الناس يخوضون، وبخشوعه إذا الناس يختالون.

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

مختارات من كتاب الفوائد للإمام ابن القيم.

avatar
جنان الرحمن
الإدارة

default رد: حكم بليغة لفقيه الامة عبدالله بن مسعود رضي الله عنه

مُساهمة من طرف جنان الرحمن في الأحد 20 أبريل 2008, 2:23 pm



جزاك الله خير الجزاء اختي الحبيبة ام المساكين على هذه الحكم

بصدق هي بليغة و مميزة

بارك الله فيك...تقبلها الله منك و جعلها في ميزان حسناتك...ءامــــــــــــين.

انتصار
الادارة العامة

default رد: حكم بليغة لفقيه الامة عبدالله بن مسعود رضي الله عنه

مُساهمة من طرف انتصار في الأحد 20 أبريل 2008, 4:15 pm

تسلم ايدك على النقل المميز

هذه خطبة ام موعظة ام حكمة ام تذكرة ام كله وزيادة

زادك الله علما وفضلا ونفعا حبيبتي ام المساكين

موضوع اكثر من رائع اعجبني كله وخاصة :

ونفس تنجيها خير من إمارة لا تحصيها،
avatar
الطيبه

default رد: حكم بليغة لفقيه الامة عبدالله بن مسعود رضي الله عنه

مُساهمة من طرف الطيبه في الثلاثاء 22 أبريل 2008, 9:36 am



جزاك الله خيرا عزيزتي ام المساكين على اختيارك الرائع
تقبل الله منك وجعله في ميزان حسناتك ءامين

    الوقت/التاريخ الآن هو السبت 19 أغسطس 2017, 8:42 am