مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

موضوع مطروح للنقاش ؟؟؟؟؟؟

شاطر

محبةالقرءان
هيئة التدريس

default موضوع مطروح للنقاش ؟؟؟؟؟؟

مُساهمة من طرف محبةالقرءان في الثلاثاء 13 يوليو 2010, 8:24 am

هل طيبة القلب ضعف؟؟ ---


في الماضى كانت الطيبه .. ميزه .. يتميز بها الأنسان و لكن اليوم
فهي نقطه سيئه لو اصبح الأنسان يمتلكها فى نظر الكثير.. هذا الواقع ..؟؟؟


طيبـــــــة القلــــــــــب :

صفة محمودة في الانسان بل ومرغوبة

والانسان طيب القلب محبوب من الجميع

القضية :

اصبح الانسان طيب القلب يوصف بانه شخص ضعيف ا لشخصية على حد قولهم
واصبحت الطيبة توصف بالضعف والتخلف لماذا ؟؟؟
لانه يتصف بالسماحة والشفافية ..

واصبح الناس يستغلون طيبة قلب الشخص
لقضاء مصالحهم ولتجاوز النظام !!!

محاور النقاش :

هل للطيبة حدود ؟
مارأيك بطيب القلب وبماذا تصفه هل تصفه بالضعف والتخلف ام تصفه بالسماحه والشفافيه ؟
كيف نتعامل مع طيب القلب ؟
هل اصبحت الطيبة عيب ؟
كيف يمكن لطيب القلب ان يتعامل مع من حوله حتى لا يصفونه بالضعف ؟
متى تكون طيب القلب ومتى تكون شرس الطبائع ؟



ماهي آرائكم في طيبة القلب هذه الأيام وهل تحقق سعادتك مع الآخرين ام تدمر شخصيتك ؟؟
نقلته للنقاش المفيد والذي اتمنى أن نخرج منه بفائدة !!!!


عدل سابقا من قبل محبةالقرءان في الثلاثاء 13 يوليو 2010, 10:31 am عدل 1 مرات

راجية رحمته

default رد: موضوع مطروح للنقاش ؟؟؟؟؟؟

مُساهمة من طرف راجية رحمته في الثلاثاء 13 يوليو 2010, 10:17 am

حياك الله معلمتي محبة القرآن
موضوع جميل جدا ومتميز بارك الله فيك
سأحاول الاجابه على الاسئله بتفكيري
هل للطيبة حدود ؟
حبيبتي الطيب الحقيقي لا يعرف معنى كلمة حدود الطيبه فالطيبه بلا حدود ولكن الحدود تكون في التعاملات
مارأيك بطيب القلب وبماذا تصفه هل تصفه بالضعف والتخلف ام تصفه بالسماحه والشفافيه ؟
طيب القلب انسان لا يعوض فكل ما يأتي منه طيب حتى وقت غضبه يحاول ألا يجرح من أخطأ بحقه وأن حدث ذلك يندم كثيرا
وأصفه بالسماحه والشفافيه والصدق
كيف نتعامل مع طيب القلب ؟
أتعلم من معاملته وأتعامل بها معه فهو لا يستحق الا مايعاملني به وأفضل
هل اصبحت الطيبة عيب ؟
اطلاقا فالطيبه مهما مرت الازمنه فهى أفضل ما يوصف به انسان ولكن مشاعر الطيبه هذه تظهر بتصرفاتنا وكلامنا ومعاملاتنا فإذا كانت تصرفاتنا معتدله وغير مبالغ فيها ستكون طيبتنا متزنه وان كانت تصرفاتنا ومعاملاتنا بدون حدود واتزان فستكون طيبتنا تميل الى نوع اخر وهى الطيبة السلبيه
كيف يمكن لطيب القلب ان يتعامل مع من حوله حتى لا يصفونه بالضعف ؟

مثل الاجابه السابقه فالطيب ليس ضعيف فهو يملك مشاعر صادقه وقوية جدا
متى تكون طيب القلب ومتى تكون شرس الطبائع ؟

هذا هو السؤال الذي يفصل بين الطيب وغيره
الطيب مع الطيب رقيق ولين وسهل التعامللأقصى حد
والطيب مع سييء الطباع قوي وصادق وواثق من نفسه
فنسمع كثير يقول هذا الذي كنت أظنه طيب
وهذا ليس عيب في حقه مادام على الحق لان الانسان مهما فعل لن يكون مثالا للكمال بنظر الناس ولن يتركوه مهما فعل لأنه لو لم يفعل سيقولون ضعيف ومايعرف ياخد حقه
الاهم أن يكون عملنا بنية الصلاح ورضا الله عز وجل دون أن نجرح أو نؤذي أحد ودون أن نضيع حقوقنا الا عند حالات العفو عند المقدره التي لا يختلف عليها أحد
جزاك الله خيرا وبارك فيك

ام فرح

default رد: موضوع مطروح للنقاش ؟؟؟؟؟؟

مُساهمة من طرف ام فرح في الثلاثاء 13 يوليو 2010, 11:09 pm

السلام عليكم ورحمة الله
جزاكن الله خيرا موضوع مميز جدا
انا عن تجربه بقول انى الطيبه فى بعض الاحيان تكون ضعف
وياريت تقولولنا ازاى نجمع بين الطيبه والقوه لانى مش عارفه اجمع بينهم
مع انى حاولت كتير
بارك الله فيكن

اوكسجين
مشرفة قاعة بأقلامهن

default رد: موضوع مطروح للنقاش ؟؟؟؟؟؟

مُساهمة من طرف اوكسجين في الثلاثاء 13 يوليو 2010, 11:25 pm

هل للطيبة حدود ؟
لا اعتقد ان للطيبة حدودا

مارأيك بطيب القلب وبماذا تصفه هل تصفه بالضعف والتخلف ام تصفه بالسماحه والشفافيه ؟

الطيبة في حد ذاتها أمر محمود .. بل إن صاحبها يكون في الغالب مُسالماً حتى مع نفسه .. راضياً مقتنعاً بها .. ويعيش في الغالب حياة مطمئنة هانئة .. لأنه يُقدم حسن الظن بالناس على غيره .. ويحمل أخطاءهم وأغلاطهم وتصرفاتهم على ذلك -أي على حسن الظن- ويلتمس لهم الأعذار .. ويصفح عنهم ويقبل منهم الاعتذار .. لذا .. تراه محبوباً لدى الناس مأنوساً عندهم ..

كيف نتعامل مع طيب القلب ؟

عامل الناس كما تحب ان يعاملوك...

هل اصبحت الطيبة عيب ؟

لم ولن تكن الطيبة عيبا لانها من الصفات الحميدة فقد يمدح انسان فيقال فلان انسان طيب...!!!

كيف يمكن لطيب القلب ان يتعامل مع من حوله حتى لا يصفونه بالضعف ؟

عليه ان يعيش حياة ملؤها الصفح عن الناس والتماس الأعذار لهم .. فينام وهو لا يحمل كرها ولا حقداً على أحداً .. مرتاح البال .. سليم الصدر .. قرير العين ..

وكونه يوجد هناك من الناس من ينظر بعين الاحتقار والازدراء لمن تكون تلك صفتهم الظاهرة والغالبة .. لا يُلغي أبداً جمالها ورعتها .. ولكن يجب ان يكون متزنا فلا يكون لينا فيعصر ولا قاسيا فيكسر...!!


سلمت يمناك على الطرح الرائع flower






    الوقت/التاريخ الآن هو السبت 10 ديسمبر 2016, 6:40 am