مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

حيث كان رفيقي

شاطر
avatar
ويـ الأمل ـبقى

default حيث كان رفيقي

مُساهمة من طرف ويـ الأمل ـبقى في الأحد 23 مايو 2010, 7:08 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

وعندما حاولت الجوارح أن تستأنس بالليل ليريحها من عناء نهار طويل إذا باحتجاج شديد الوطأة يعصف في كل جزء منها .
يأبى الليل أن يسعف القلب والعيون وكل ما كان يعمل مجاهدا في سويعات النهار , يأبى أن يكون رحيما معينا . وتستبد به رغبة أكيدة في أن يأتي على آخر ذرة تحمل ليبدأ بعزف منفرد نشز ولم يطرب .
ويده السوداء الطويلة بعمق الآلام امتدت لتأتي على بقية من نشاط ..
الكل والكثير ابتدأ يماشي الليل بقسوته ويتفنن في إيذاء لا يشعر فيه بتأنيب فإني أظن بل جازمة أنه مستمتع في أن يرافقني الليلة ويحكي لنجيماته كيف أسهرني
ماذا تثبت يا صاحب السيادة الآن ! كأني بك تريد أن تخبرني بعجزي عن مقاومتك لما امتدت يدك الآثمة تقطف النوم من فيء رغبتي بالراحة لتجلب عوضا عنها ثمارك المرة من آلام في كل مكان .
وبين الألم الذي هجم فجأة تنامت لدي الرغبة في أن أجلس لحاسوبي أبثه شكواي واثقة أنه الوحيد الذي يتحرك بما يعرضه لي ينسيني بعضا من ألم.
وما أن فتحته حتى سارت أصابعي على لوحة المفاتيح تريد أن تبث شكواي ل.. ل...ل... لمن ؟؟؟؟ توقفت عند الجهل وبوابته مشرعة أمامي !! لمن أشكو ألهذه المفاتيح السوداء أم لتلك الصفحات الوردية ؟؟ أم تراني فقط أريد أن أنسى وجعا ألم بي من خلال سكب خطواته على الصفحات فقد يبتعد ولو بالوهم عني !!
احترت فكيف لي أن أنادي على الورق والقلم والصفحات الألكترونية لتصاحبني في ألمي
كيف لي أن أستدعي الجماد وكأني أعلن إفلاسي من صحبة في آخر الليل تخفف عني وطأة ما بي !!
كيف لي وأنا التي استدعت لجينية الأيام في شعرها وتوأمت ارتجاف الخطو بتقدم السنين !
كيف أقول لمن لا يفقه تعال لتفقه ! وماذا ألما حسيا وهو أبعد ما يكون عن مشاعر تفيض !
وهززت رأسي آسفة على ذهاب الحكمة في لحظة الألم , أين أنا ممن ساهر النجم يناجي خالقها ؟
أين أنا ممن ساوم المرض ودفع إتاوته دمعة توبة واستغفار ؟
أين أنا ممن أعطى لحبه وردة عبقت أريجها بمسك الذكر ؟
أين أنا ممن عرف طعم الألم فأحاله لألم به طعم مختلف ؟
أين أنا ممن فهم سر الابتلاء وعرف كيف يتعامل معه ووظف كل آهة في معرفة , وكل دمعة في مكانها , وسهل العسير ليسير ؟؟
وخجلت نفسي من نفسي وأطرقت حروفي دامعة تسأل الله الغفران
فأين أنا ممن عرف من هو الرفيق ....أين ؟؟

منقووووووووووووووول
avatar
حبيبه
هيئة التدريس

default رد: حيث كان رفيقي

مُساهمة من طرف حبيبه في الأحد 23 مايو 2010, 10:25 pm


أين أنا ممن ساهر النجم يناجي خالقها ؟
أين أنا ممن ساوم المرض ودفع إتاوته دمعة توبة واستغفار ؟
أين أنا ممن أعطى لحبه وردة عبقت أريجها بمسك الذكر ؟
أين أنا ممن عرف طعم الألم فأحاله لألم به طعم مختلف ؟
أين أنا ممن فهم سر الابتلاء وعرف كيف يتعامل معه ووظف كل آهة في معرفة , وكل دمعة في مكانها , وسهل العسير ليسير ؟؟
وخجلت نفسي من نفسي وأطرقت حروفي دامعة تسأل الله الغفران
فأين أنا ممن عرف من هو الرفيق ....أين ؟؟


معنى جميل ليتنا ندركه
جزاك الله خيرا حبيبتي ويبقى الأمل
avatar
ويـ الأمل ـبقى

default رد: حيث كان رفيقي

مُساهمة من طرف ويـ الأمل ـبقى في الثلاثاء 25 مايو 2010, 4:31 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
جزاك الله الفردوس الاعلى معلمتي الغاليه
حبيبه على مرورك الطيب
avatar
غراس السنابل

default رد: حيث كان رفيقي

مُساهمة من طرف غراس السنابل في الخميس 14 أكتوبر 2010, 3:53 am

جزاك الله خير

مااجمل ان نبث شكوانا لله تعالى

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 26 يونيو 2017, 4:26 pm