مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

الدرس الثالث في دورة القاعدة النورانية (التفخيم والترقيق )

شاطر

ريحانة

default الدرس الثالث في دورة القاعدة النورانية (التفخيم والترقيق )

مُساهمة من طرف ريحانة في الجمعة 11 أبريل 2008, 12:29 pm

تقسيم الحروف الهجائية من حيث التفخيم والترقيق

تنقسم الحروف إلى 3 أقسام بالنسبة للتفخيم والترقيق :
-----------------------------------------------

1-
الحروف المفخمة قولا واحدا وهي حروف الاستعلاء (خص ضغط قظ)

2- حروف مرققة قولا واحدا وهي بقية حروف الهجاء ماعدا (خص ضغط قظ) و (أ – ل- ر (

3- حروف دائرة بين التفخيم والترقيق وهي (أ- ل- ر (

· التفخيم لغةً: التسمين أو التضخيم
· اصطلاحاً : سِمَنٌ يدخل على الحرف فيمتلئ الفم بصداه.
· كيف يتم تفخيم الحرف:عند نطق حرف الاستعلاء يتجه هواء الرئتين إلى سقف الحنك الأعلى فيصطدم بغار الحنك نتيجة لارتفاع أقصى اللسان ثم يرتد وله صدى يسبب سمن الحرف وتفخيمه .

أولاً : الحروف التى تفخم دائما ً
هي حروف (خص ضغط قظ )

مذاهب العلماء في مراتب التفخيم
--------------------------------

أمذهب أهل مصر (لأبن الطحان الأندلسي) حروف الاستعلاء عند الطحان على ثلاث اضربوهي كمايلي

1- المفتوح والساكنوما قبله مفتوح مثاله : ( خَلا ) ( يَغْلب)

2- المضموم والساكن وما قبله مضموم ( قُولوا) (يُصْرف)

3- المكسوروالساكن وما قبله مضموم (خِزي – طِبتم ) ( إِطْعام – أفرِغْ)

فالساكن عندالطحان لا مرتبة له بل يلحق بمرتبة ما قبله

ب _ مذهب أهل الشام (لابن الجزري ) وهو المذهب الراجح لأهل العلم والجماعة وله 5 افرع

1- المفتوح وبعده الفأو (المفتوح الممدود) مثاله : ( خَالدين – طَائعين )

2- المفتوح وليس بعده شئ ( طَبع – قَتل – غَلب )

3- المضموم نحو ( طُبع – غُلبت )

4- الساكن ( يطْبعيقْتل
)
5- المكسور نحو ( طِباقا – ضِرارا – غِشاوة )

فائدة :

التفخيم في حال الحرف المكسور يكون تفخيم نسبي

لماذا لا يوجد مضموم أو مكسور ممدود ؟ لأنالألف يتبع ما قبله تفخيما وترقيقا لذلك أُفردت لها مرتبة

كل حرف مطبق مستعلي وليس كل مستعلي مطبق


ترتيب حروف الاستعلاء من حيث قوة التفخيم :

الذي يحدد مرتبة الحرف هو اعلى الصفات وهو الاطباقوعلى هذا فترتيب الحروف هي:

1- ط – لأنها شديدة وجهورة ومقلقلة ومستعلية ومطبقة

2- ض – لأنها مستعلية ومطبقة وفيها جهر ورخاوة واستطالة

3- ظ – مستعليةمطبقة

4- ق _ لأنها مستعلية وجهورة ومقلقلة وشديدة

5- غ _ مستعلية جهورةورخوة

6- خ _ اقل حروف الاستعلاء لا تملك إلا صفة الاستعلاء

­
أخطاء النطق بالحرف المفخم :

1. إخراج نَفَس خارج الفم مع الحروف الشديدة المجهورة والصحيح أن يكون صوت التفخيم كله داخل الفم مع منع جريان النفس معه مثل (قَال – طَال) .

2. لابُد من مُراعاة الفَرْق بيْن تفخيم الحرف المطبق وتفخيم الحرف المنفتح ومثال ذلك (طِباقاً – غِل) ، فالمستعلى المطبق يفخم أكثر من المستعلى المنفتح ، وعلى ذلك تكون كلمات (أَفْرِغْ – إِخْوَانَا – اِغْتَرَفُوا) فى مرتبة ضعيفة من التفخيم وهو ما يسمى (التفخيم النسبى) إلا فى كلمة (إِخْرَاج) فهى تفخم تفخيم المرتبة الثانية لتفخيم الراء
3. مط الشفتين إلى الأمام عند نطق الحرف المفخم وهذا خطا لأنه يخلط صوت الحرف بصوت الواو فالشفتان لا عمل لهما مطلقاً فى التفخيم.

ثانياً : الحروف التى ترقق دائماً

· الترقيق لغةً: التنحيف

· اصطلاحاً : نحول يدخل على الحرف فلا يمتلئ الفم بصداه.
· حروفه : بقية حروف الهجاء بعد حروف التفخيم (سوى اللام والراء والألف فى بعض حالاتها) وتسمى حروف الاستفال .

· كيفية حدوث ترقيق الحرف :

عند النطق بحروف الاستفال لا يصطدم الهواء الخارج من الرئتين بغار الحنك الأعلى لانخفاض اللسان واتساع المسافة بينه وبين الحنك الأعلى 0

­ أخطاء النطق بالحرف المرقق :
- تفخيم الحرف المرقق وخاصة إذا جاء بعده حرف مستعلٍ نحو قولنا (مستقيم
مصطقيم )
- ترقيق الحرف بما يشبه التقليل(1) خصوصاً حرف الألف نحو ( شآء )

** التقليل هو نطق الحرف بين الفتح والامالة


ثالثا: حروف تفخم تارة وترقق تارة


وهي ( الام من لفظ الجلالة – ر – ا)

1- الألف تتبع ما قبلها تفخيما وترقيقا

مثاله : (الطارق ) (سال سائل )

2- حالات اللام :
----------------------

(فخماللام من اسم الله --- عن فتح أو ضم كعبد الله)

اللام إذاأتى قبلها مفتوح أو مضموم تغلظ لمناسبة لفظ الجلالة وإذا جاء قبلها مكسور ترققوفي بقية الحلات ترقق اللام قولا واحداً


مثال لتفخيم لفظ الجلالة : (بسمك َاللهم ) مثال لترقيق لفظ الجلالة ( بسم ِ الله (




ريحانة

default رد: الدرس الثالث في دورة القاعدة النورانية (التفخيم والترقيق )

مُساهمة من طرف ريحانة في الجمعة 11 أبريل 2008, 12:35 pm

تابع الدرس
حلات تفخيم الراء:

الراء المفخمة قولاً واحداً :


التفخيم قولا واحدا : ولها 8 حالات

1- الراء المفتوحة نحو ( محرَماأكثرَ من ذلك )

2- الراء الساكنة وما قبلها مفتوح نحو ( سخَرْنا )

3- الراءالساكنة وما قبلها ساكن وما قبلها مفتوح نحو ( بالصَبْرْ)

4- الراء المضمومةنحو ( رُوحنا)

5- الراء الساكنة وما قبلها مضموم نحو ( مُرْشدا – غُرْفة )

6- الراء الساكنة وما قبلها ساكن وما قبلها مفتوح نحو ( الأُمُوْرْ – يحُوْرْ- خُسْرْ )

7- إذا كانت الراء ساكنة سكونا أصليا وقبلها كسر أصلي متصل بها وبعدها حرفاستعلاء غير مكسوور في نفس الكلمة

نحو (قِرْطَاس –فِرْقَة – إِرْصًادامِرْصادا – بالمِرْصَاد (

8- إذا كانت الراء ساكنة سكون أصلي منفصل أو كسر عارضمتصل أو منفصل

نحو: ( الذِيْ اْرْتضى – وقل رب ارْحمهما – ارْجعون – إنْارْتبتم – أمْ ارْتابوا ) والخلاصة أي راء قبلها همزة وصل تفخم


الراء المرققة قولاً واحداً:

1- المكسورة نحو: (رِزْقًا) (حَرِيق)

2- الساكنة وقبلها كسر أصلى نحو: (فِرْعَوْنَ) (شِرْذِمَة)

3- الساكنة وقبلها ساكن قبله مكسور نحو: (سِحْرْ) (ذِكْرْ)

4- الساكنة وقبلها ياء مدية أو لينة نحو: (خَبِيرٌ) (ضَيْرْ)

- الراء الدائرةبين التفخيم و الترقيق:

- هي الراء المختلف فيها بين العلماء

أ‌الراء الدائرة بينالتفخيم و الترقيق، و لكن الترقيق أولى:

تتشكل على ثلاث (3) أنواع:

-
ونذرْ – يسرْ – أسرْ ( وقفا)
-
راء كلمة قطرْ ( وقفا أيضا)
-
راء كلمة فرقٍ ( وصلا)

1.
وَنُـذُرْ – يَــسْـرْ – أَسْــرْ:

أصل الكلمة: نُذُرِي – يَسْرِي – أَسْرِي
حذفت الياء في القرآن في:
-
نُذٌرِ ، يَسْرِ: للتخفيف
- أَسْرِ: للبناء

في حالة الوصل: الراء مكسورة، إذن ترقق

الخلاف عليها في حالة الوقف، لأنه يوجد بعد الراء ياء محذوفة للتخفيف أو البناء.

في حالة الوقف:

القائل بالتفخيم:

- ليس لنا علاقة بالياء
-
في حالة الوقف على الراء، تصبح هذه الأخيرة ساكنة ما قبلها ساكن، ما قبله مفتوح ( يَــسْــرْ – أَسْـــــرْ)
-
أو الراء ساكنة ما قبلها مضموم ( نَــــذَرْ)
-
نطبق القاعدة الأصلية القائلة بالتفخيم في حالة الراء الساكنة ما قبلها ساكن ما قبله مفتوح و في حالة الراء الساكنة ما قبلها مضموم
إذن تفخيم.

القائل بالترقيق:

- هذه قاعدة عارضة
- رققت الراء لسببان، لأن:
الراء مكسورة في حالة الوصل
الياء المحذوفة من أجل البناء أو التخفيف، فاعتبرت كأنها موجودة
إذن، ترقيق الراء

الراء – في هذه الحالة - جائز فيها التفخيم و الترقيق ، و لكن الترقيق أولى.

وردت كلمة أسر مقرونة بالفاء ( فأسر) في 3 مواضع في القرآن الكريم:
-
سورة هود، الآية 81: " فأسر بأهلك بقطع من الليل و لا يلتفت منكم أحد"
-
سورة الحجر، الآية 65: " فأسر بأهلك بقطع منا لليل و اتبع أدبارهم"
-
سورة الدخان، الآية 23: " فأسر بعيادي ليلا إنكم متبعون"

وردت كلمة أسر مقترنة بأن ( أن أسر) في موضعين في القرآن الكريم:
-
سورة طه، الآية 77: " و لقد أوحينا إلى موسى أن أسر بعبادي فاضرب لهم طريقا في البحر يبسا "
-
سورة الشعراء، الآية 52: " و أوحينا إلى موسى أن أسر بعبادي إنكم متبعون"

2.
القِـــطْــرْ:

عند الوصل، راء القِــطْــرِ، تكسر، فترقق قولا واحدا

الخلاف عليها من حيث التفخيم و الترقيق عند الوقف، و لكن الترقيق أولى

في حالة الوقف:

القائلبالترقيق:

- الراء هنا ساكنة، ما قبلها ساكن، ما قبله مكسور
-
تطبيقا للقاعدة الأصلية، ترقق الراء
- ليس للراء علاقة بالطاء و القاف ( ما يهم هو اكتمال الشروط لتطبيق القاعدة)
إذن ترقيق الراء

القائلبالتفخيم:

- يوجد حرف استعلاء ساكن قبل الراء، و هو ساكن حصين ( شديد القوة(
- )
حروف الإستعلاء عندما تسكن: تسمى ساكن حصين (
-
الراء ساكنة و لكن مجاورة لحرف استعلاء ساكن حصين
-
الساكن الحصين يعتبر حاجز يمنع تأثير الكسر الذي قبله
-
إذن لم يأخذ بالقاعدة الأصلية، و سيتم تفخيم الراء
تفخيم الراء

القطر لم ترد إلا بموضع واحد في القرآن:
-
سورة سبأ، الآية 12: " و أرسلنا له عين القطر و من الجن من يعمل بين يديه بإذن ربه"


3.
فِــرْقٍ:

في حالة الوقف، الراء ساكنة و بعدها حرف استعلاء غير مكسور ( فِـــــرْقْ)
حسب الحالة السابعة (7) من القاعدة الأصلية: تفخم الراء قولا واحد إذا كانت ساكنة سكونا أصليا و قبلها كسر أصلي متصل بها و بعدها حرف استعلاء غير مكسور في نفس الكلمة
إذن، الراء في كلمة فِرْقْ تفخم في حالة الوقف

في حالة الوصل، فِـــــرْقٍ ( القاف متحرك بكسر(

الراء ساكنة ما قبلها كسر و ما بعدها كسر
الخلاف عليها في حالة الوصل من حيث التفخيم و الترقيق، و لكن الترقيق أولى

القائل بالترقيق:

- الراء ساكنة بين كسر أصلي و حرف استعلاء مكسور ( قوة مهدودة)
-
القاعدة تقول أن الراء ترقق إذا كانت راء ساكنة ما قبلها مكسور
- إذن ترقق الراء و ننظر فقط للكسر الذي قبلها
- لأن الراء لا تتأثر بما بعدها و لكن فقط بما قبلها
ترقيق الراء

القائلبالتفخيم:

- تفخم الراء في هذه الحالة نظرا لوجود حرف الاستعلاء بعدها
- لم ينظر للكسر الذي قبلها و لا للكسر الذي بعدها
-
إذن، بما أن القاف حرف استعلاء فلا علاقة له بالكسر الذي يسبق الراء. المهم هو حرف الاستعلاء، و ستكون كلمة فرق مثل قرطاس .. ستطبق عليه نفس القاعدة
تفخيم الراء

وردت كلمة فِـرْقٍ في موضع واحد في القرآن الكريم:
-
سورة الشعراء، الآية 63: " فانفلق فكان كل فرق كالطود العظيم"

يتبع

ريحانة

default رد: الدرس الثالث في دورة القاعدة النورانية (التفخيم والترقيق )

مُساهمة من طرف ريحانة في الجمعة 11 أبريل 2008, 12:37 pm


ب‌الراء الدائرة بين التفخيم و الترقيق، و لكن التفخيم أولى:

و هي تكون وقفا على كلمة مِـــــــــصْـــــــــــرَ المفتوحة و ليست المنونة مِـــــــــصْــــــراَ ( لأن هذه الأخيرة تعني أي بلد من البلدان)

الخلاف على مِـــــــــصْـــــــــــرَ واقع في حالة الوقف

في حالة الوصل، الراء مفتوحة إذن، تكون مفخمة

الراء موقوف عليها بالسكون، قبلها حرف استعلاء ساكن و قبله كسر => من هنا الخلاف أتى

القائل بالترقيق:

- اتبع القاعدة: راء ساكنة، ما قبلها ساكن، ما قبله مكسور
إذن، ترقق الراء

القائل بالتفخيم:

- مِـــــــــصْـــــــــــرْ، الراء ساكنة و مجاورة لحرف استعلاء ساكن حصين (الصاد)
-
الصاد ساكن حصين و هو يمنع تأثر الراء بالكسر الذي قبله
إذن، تفخم الراء

وردت في 4 مواضع في القرآن الكريم:
-
سورة يونس، الآية 87: {وَأَوْحَيْنَا إِلَى مُوسَى وَأَخِيهِ أَن تَبَوَّءَا لِقَوْمِكُمَا بِمِصْرَ بُيُوتاً وَاجْعَلُواْ بُيُوتَكُمْ قِبْلَةً وَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ }
-
سورة يوسف، الاية 21: {وَقَالَ الَّذِي اشْتَرَاهُ مِن مِّصْرَ لاِمْرَأَتِهِ أَكْرِمِي مَثْوَاهُ عَسَى أَن يَنفَعَنَا أَوْ نَتَّخِذَهُ وَلَداً وَكَذَلِكَ مَكَّنِّا لِيُوسُفَ فِي الأَرْضِ وَلِنُعَلِّمَهُ مِن تَأْوِيلِ الأَحَادِيثِ وَاللّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَـكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ }
-
سورة يوسف، الآية 99: {فَلَمَّا دَخَلُواْ عَلَى يُوسُفَ آوَى إِلَيْهِ أَبَوَيْهِ وَقَالَ ادْخُلُواْ مِصْرَ إِن شَاء اللّهُ آمِنِينَ }
-
سورة الزخرف، الآية 51: {وَنَادَى فِرْعَوْنُ فِي قَوْمِهِ قَالَ يَا قَوْمِ أَلَيْسَ لِي مُلْكُ مِصْرَ وَهَذِهِ الْأَنْهَارُ تَجْرِي مِن تَحْتِي أَفَلَا تُبْصِرُونَ }

****
الشاهد من الجزرية، قول الإمام الجزري ****

وَرَقِّــقِ الــرَّاءَ إِذَا مَـا كُـسِـرَتْ *** كَـذَاكَ بَعْـدَ الْكَسْـرِ حَيْـثُ سَكَـنَـتْ
إِنْ لَمْ تَكُـنْ مِنْ قَبْـلِ حَـرْفِ اسْتِعْـلاَ *** أَوْ كَانَـتِ الكَسْـرَةُ لَيْـسَـتْ أَصْــلاَ
وَالْخُلْـفُ فِـي فِـرْقٍ لِكَـسْـرٍ يُوجَـدُ *** وَأَخْـــفِ تَــــكْـــــــــــرِيْـرًا إِذَا تُــــــــــشَــــدَّدُ

مثال:

- فاصبر صبرا جميلا
-
و لا تصعر خدك

الراء في كلمة فاصبر و لا تصعر: هي راء ساكنة مسبوقة بكسر... إذن ترقق وصلا و وقفا ( حسب القاعدة)
وجود حرف استعلاء بعدها منفصلا عنها في كلمة أخرى لن يؤثر عليها ( انفصال السبب(

ملاحظة:

- الراء الممالة عند شعبة ( في عدة مواضع) أو عند حفص في كلمة واحدة " مجراها" : ترقق قولا واحد ) الراء الممالة دائما مرققة(
أرجوا الدعاء لمن ساهمت في تلخيص هذا الدرس جزاها الله عني وعنكم خير الجزاء






انتصار
الادارة العامة

default رد: الدرس الثالث في دورة القاعدة النورانية (التفخيم والترقيق )

مُساهمة من طرف انتصار في السبت 10 مارس 2012, 12:51 am

الرفع والفائدة ان شاء الله

جزا الله الكاتب والناقل خير الجزاء

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 05 ديسمبر 2016, 11:48 pm