مرحبا بك يا زائر في دار الهجرة النسائية الى القرآن (الرجاء عدم تسجيل الرجال)


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. حياكن الله مهاجراتنا الحبيبات، نبشركن بعودة الدار إلى نشاطها وانطلاق حلقاتها .. نسعد بمشاركاتكن.
نبشر مهاجراتنا الحبيبات ببدء حلقات التحفيظ والإتقان .. نرجوا الضغط على الرابط التالي لمعرفة التفاصل: http://www.dar-alhejrah.com/f9-montada .. وفقكن الله.

ما هي نواقض الوضوء؟

شاطر

انتصار
الادارة العامة

default ما هي نواقض الوضوء؟

مُساهمة من طرف انتصار في الأحد 30 مارس 2008, 6:54 pm

نواقض الوضوء

الأول والثاني: خروج البول والغائط من القبل والدبر

الثالث: خروج الريح من الدبر

الرابع: النوم الغالب على العقل. سواء حصل حال القيام أم القعود أم الاضطجاع

الخامس: كل ما غلب على العقل من جنون أو إغماء أو سكر أو غيره، على الأحوط وجوباً.

السادس: الاستحاضة

من نواقض الوضوء أكل لحم الإبل سواء كان قليلا أو كثيرا , لصحة الحديث فيه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم وصراحته . قال الإمام أحمد رحمه الله : فيه حديثان صحيحان عن رسول الله صلى الله عليه وسلم . وأما أكل اللحم من غير الإبل فلا ينقض الوضوء .


ملاحظة : بالنسبة للوضوء من لحم الابل جعل العلماء الوضوء واجب مستدلين بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم :

ما رواه أبو داود والترمذي عَنْ الْبَرَاءِ بْنِ عَازِبٍ قَالَ : - [ سُئِلَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ الْوُضُوءِ مِنْ لُحُومِ الْإِبِلِ فَقَالَ تَوَضَّئُوا مِنْهَا

وَسُئِلَ عَنْ الْوُضُوءِ مِنْ لُحُومِ الْغَنَمِ فَقَالَ لَا تَتَوَضَّئُوا مِنْهَا ]



امة الرحمن

default رد: ما هي نواقض الوضوء؟

مُساهمة من طرف امة الرحمن في الأربعاء 04 نوفمبر 2009, 4:57 am

جزاك الله خيرا

حبيبه
مسئولة متابعة موضوعات الدار

default رد: ما هي نواقض الوضوء؟

مُساهمة من طرف حبيبه في الإثنين 17 يناير 2011, 12:18 pm




جزاكِ الله خيرا وبارك الله فيكِ

حكم صلاة من لم يتوضأ بعد أكل لحمالجزور




للسماع صوتا

هل الذين لا يتوضئون من لحم الجزور( الإبل) صلاتهم باطلة أم لا؟




سبق أن سُأل عن الأجزاء الأخرى التي لا تنقض من الجزور مثل الكرش والأمعاء وأشباه ذلك، ..... أحمد والجماعة أنه لا يتوضأ منها ،

إنما يتوضأ من اللحم ؛ لأن الرسول - صلى الله عليه وسلم - قال : (توضؤوا من لحوم الإبل). والكرش لا تسمى لحم عند العرب، ولا تسمى الأمعاء لحم والكبد والطحال وأشباه ذلك وإنما اللحوم المعروفة ،

فلهذا قال أهل العلم أنه يتوضأ من الهبر، من اللحم ، ولا يتوضأ من كرشٍ وأمعاء ونحو ذلك، هذا هو المشروع عند أهل العلم القائلين بنقض الوضوء من لحم الإبل،
وقال جماعة: يلحق بذلك الكرش ونحوه وأنها كلها تلتحق باللحم؛ لأن الله لما حرم الخنزير حرم لحمه وشحمه وكل شيء، قالوا هذا يلحق باللحم،

والقول الأول أظهر من جهة تعليق الحكم باللحم ،
قال : (توضؤوا من لحوم الإبل). أما الخنزير فقد حرمه الله كله فلا ينظر في أمره بل كله حرام ، أما هذا شيء يتعلق بالعبادات، واللحم وتوابعه ليس بنجس، بل اللحم أباحه الله من لحم الإبل مباحاً لنا لكن الله علق بلحم الإبل الوضوء دون البقية فلا بأس أن يستثنى منه ما لا يسمى لحماً عند العرب،
وإذا توضأ الإنسان من بقية الإبل مثل الكرش و...... والأمعاء مثل الأذن، مثل اللسان إذا توضأ منها فهو حسن من باب الاحتياط، من باب الخروج من الخلاف ، ومن باب الأخذ بالحيطة؛ لأن هذه تابعة للحوم وليست اللحوم تابعة، فهذا من باب الاحتياط حسن ،

أما الوضوء الذي يلزم بلا شك فهو إذا أكل من اللحم.

السؤال الأخر:
يقول الذين لا يتوضئون من لحم الجزور(الإبل) صلاتهم باطلة أم لا
نرجو الإفادة؟
ج/ نعم ، إذا كان لا يعتقد أن لحم الإبل لا ينقض بل يعتقد أنه ينقض ثم تساهل تبطل صلاته،
أما إنسان يعتقد أنه لا ينقض ويرى أن لحم الإبل منسوخ وأنه تبع المنسوخات، يعتقد هذا أو قلد من قال ذلك باجتهاد ورأى أن هذا هو الأصوب عن تقليد أو عن اجتهاد ،
وهذا الذي في نفسه، في اعتقاده أن هذا هو الأولى صلاته غير باطلة ، صلاته صحيحة حسب اعتقاده،
مثل طالب العلم اجتهد ورأى أن لحم الإبل لا ينقض فصلاته ليست باطلة ؛ لأن هذا هو مقتضى علمه واجتهاده أو جماعة مقلدين للمذهب الشافعي، أبي حنيفة ، مالك، ممن لا يرى النقض من لحم الإبل ويرون أنه لا حرج عليه حسب اعتقادهم تقليداً أو اجتهاداً هؤلاء صلاتهم صحيحة ،
لكن إنسان يعلم أن لحم الإبل ينقض وليس عنده شبهة في ذلك ثم يتساهل تكون صلاته باطلة لأنه صلَّى بغير وضوء


الشيخ ابن باز

    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 30 أكتوبر 2014, 12:54 pm