مرحبا بك يا زائر في معهد دار الهجرة للقراءات وعلوم القرآن الكريم

إليك وإلا لاتشد الركائب"

شاطر
avatar
ويـ الأمل ـبقى

default إليك وإلا لاتشد الركائب"

مُساهمة من طرف ويـ الأمل ـبقى في الثلاثاء 22 ديسمبر 2009, 7:38 am

بسم الله الرحمن الرحيم

مااعظم ذنوبي


مـد...خل

إن لم تغفرلي وترحمني لأكونن من الخاسرين




سبحانك ماأعدلك


سبحانك ما أكرم


أحببت من يحبك



أكرمت من يحبك


دنوت ممن يحبك

فما أسعد من كان لك حبيبا

وما أسعد من كنت له مجيبا

وما أسعد من كنت منه قريبا


ليس العجيب أن الفقير يحب الغني

والضعيف يحب القوي ..

والهين يحب المهيمن ..
والجهول يحب العليم الخبير
وإنما العجب العجاب من القوي .. العظيم .. الغني .. الذي له ملك السماوات والأرض .. يحب عبده

سبحانه .. لا يُحب أحدٌ لذاته إلا هو .. ولا يُحبُّ أحدٌ من كل وجه إلا هــو


ما أسعد العبد إذا أحبه الله
محبته تعني السعادة .. الإيمان .. التُقى .. الجنة .. السعادة الحقيقة .. وكل النعيم

إذا أحبك .. أعطاك .. وأغناك .. وأقناك .. ووقاك .. وحماك .. وهداك .. واجتباك .. وتفضل عليك بما لا يخطر على بالك .. ودفع عنك الشرور .. ويسر لك الأمور .. يرضى عنك ويرضيك .. " ورضوان من الله أكبر "
يارب سامحني ارزقني حبك




هنيئا لعبد أحبه رب الأرض والسماوات
من أعظم ما يدلك على حب الله لك : أن تكون محبوبا من أهل الخير في الأرض
ومن أعظم مايدلك على بغض الله لك : أن تكون مبغوضا من أهل الخير والديانة

وعنك وإلا فالمحدث كاذب ××× وفيك وإلا فالكلام مضيع

فيا فالق الإصباح والحب والنوى ××× ويا قاسم الأرزاق بين العوالم


ويا كافل الحيتان في لج بحرها ××× ويا مؤنساً في الأفق وحش البهائم

ويا محصي الأوراق والنبت والحصى ××× ورمل الفلا عداً وقطر الغمائم


إليك توسلنا بك اغفر ذنوبنا ××× وخفف عن العاصين ثقل المظالم

وحبب إلينا الحق واعصم قلوبنا ××× من الزيغ والأهواء يا خير عاصم

ودمر أعادينا بسلطانك الذي ××× أذل وأفنى كل عاتٍ وغاشم

ومنَّ علينا يوم ينكشف الغطاء ××× بستر خطايانا ومحو الجرائم
وصل على خير البرايا نبينا ××× محمدٍ المبعوث صفوة آدم







مـخـــ.....ــــرج

سبحان من لو سجدنا بالجباة على*** حرارة الجمر والمحمي من الإبر

لم نبلغ العشر من مقدار نعمته *** ولا العشير ولا عشراً من العشر

منقوووووووووووووووووووووووووووول

avatar
ام ايهاب
مشرفة قاعة السيرة العطرة

default رد: إليك وإلا لاتشد الركائب"

مُساهمة من طرف ام ايهاب في الثلاثاء 22 ديسمبر 2009, 9:01 am

جزاك الله خيرا وبارك الله فيك

ليلاس

default رد: إليك وإلا لاتشد الركائب"

مُساهمة من طرف ليلاس في الثلاثاء 22 ديسمبر 2009, 11:05 am


جزاك الله كل خير وجعله في ميزان حسناتك

    الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 24 مايو 2017, 11:42 am